الرئيسية / سياسة / “أم الشيطان” كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة

“أم الشيطان” كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة

آخر تحديث :2017-08-21 12:14:36

Last updated on أغسطس 23rd, 2017 at 03:25 م

أم الشيطان كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة

 

الخلية غيّرت خطتها في اجتماع طارئ لعناصرها

 

طارئا لم يكن على بال الإرهابيين غيّر خطتهم

 

 

سيارة “الفان” التي دهس سائقها المغربي مارة وجالسين في مقاهي الرصيف عصر الخميس الماضي ببرشلونة، فقتل 14 وجرح وشوّه أكثر من 100 منهم، لم يتم استئجارها للدهس، بل لملأها بمتفجرات معروفة بلقب “أم الشيطان” ويدمرون بها إحدى أهم وأشهر كنائس العالم، وماركة مسجلة لبرشلونة بالذات، وهي كنيسة Sagrada Familia المصنفة بين أهم 12 كنزاً تاريخياً وتراثياً بإسبانيا، وبين الأضخم في أوروبا، إلا أن طارئا لم يكن على بال الإرهابيين غيّر خطتهم، فاستخدموها للدهس بدل تدمير الكنيسة لقتل أكبر عدد من روادها.

 

الدهس في اليوم التالي بديلا عن التفجير

 

هذا ما اكتشفه محققون إسبان بحثوا في أنقاض منزل، استأجره عناصر “خلية برشلونة” منذ عام، وكان قبل أن يدمره انفجار طارئ، مقرها في دائرة Alcanar البلدية، والبعيدة في إقليم كاتالونيا 158 كيلومترا عن برشلونة، وهناك جمعوا 106 أنبوبات غاز ووقودا وعبوات تفجيرية، وفق ما قرأت “العربية.نت” بوسائل إعلام إسبانية، منها صحيفة El Confidencial الناقلة عن مقربين من التحقيق أن انفجارا هائلا، ربما سببه خطأ بربط العبوات، وقع ليلة الأربعاء ودمر معظم البيت “وقتل شخصا وجرح 16 آخرين” ثم اكتشفوا قتيلا آخر، أجروا فحصا سريعا لحمضه النووي.

 

أم الشيطان كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة
أم الشيطان كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة

بسرعة غيّرت الخلية خطتها في اجتماع طارئ لعناصرها، قبل اكتشاف أمرها، فكان الدهس في اليوم التالي بشارع Las Lambras السياحي والتجاري وسط برشلونة، بديلا عن تفجير سيارة مفخخة بالشارع، وعن تفخيخ ثانية تنفجر في ميناء المدينة، وثالثة تدمر كنيسة “العائلة المقدسة” في حي يحمل اسمها بالمدينة، فنجت عاصمة كاتالونيا وسكانها من 3 كوارث وجدانية الطراز الرمزي الروحي، ودموية بامتياز إرهابي تقتل أكبر عدد من المارة، وأخرى تنال من هدف اقتصادي، في عملية ثلاثية تشبه هجمات 11 سبتمبر 2001 بواشنطن ونيويورك.

لو نجحت الخطة وتم تدمير الكاتدرائية كما حدث لبرج التجارة الدولي بنيويورك، لتلته تداعيات متنوعة الإساءة على كل صعيد، لأنها رمز ديني كبير وأهم معلم ومزار بإسبانيا، ودائما هي مكتظة بالسياح، ممن زارها منهم في العام الماضي 4 ملايين و500 ألف، وأدناه فيديو تعرضه “العربية.نت” عنها كما هي الآن، وكما ستكون عليه مستقبلا حين ينتهي البناء كما صممه معماري، هو الأشهر بين الإسبان.

 

العلم الإلكترونية: متابعة – العربية. نت

 

أم الشيطان كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة
أم الشيطان كادت أن تدمّر إحدى أشهر كنائس العالم ببرشلونة

عن العلم

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة تكرم سبعة من حفظة السلام المغاربة قضوا أثناء أداء مهامهم

الأمم المتحدة تكرم سبعة من حفظة السلام المغاربة قضوا أثناء أداء مهامهم

الأمم المتحدة تكرم سبعة من حفظة السلام المغاربة قضوا أثناء أداء مهامهم منح اليوم الجمعة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *