الرئيسية / اقتصاد / إتهامات للمجلس العلمي الأعلى بعرقلة عمل البنوك التشاركية

إتهامات للمجلس العلمي الأعلى بعرقلة عمل البنوك التشاركية

آخر تحديث :2017-09-16 15:36:56

Last updated on سبتمبر 18th, 2017 at 12:24 ص

إتهامات للمجلس العلمي الأعلى بعرقلة عمل البنوك التشاركية

 

  • العلم: الرباط

نسب مسؤولان بالقطاع البنكي التعثر الذي يعيشه قطاع البنوك التشاركية ببلادنا لهيمنة روح البيروقراطية على عمل اللجنة الشرعية للمالية التشاركية للمجلس العلمي الأعلى، والذي يتسم بالبطء في إخراج الإطار الشرعي والتنظيمي لمجموعة من المنتجات المصرفية المطابقة لقانون المصارف العاملة وفق الشريعة الإسلامية.

واعتبر أحد هؤلاء المسؤولين أن عمل اللجنة الشرعية لا يسير بالوتيرة السريعة التي يتطلع إليها المهنيون في القطاع المصرفي التشاركي.

 

وهي وجهة النظر نفسها التي يشاطره فيها حميد خلود، الخبير المغربي في المالية التشاركية ومدير المركز المغربي للمالية التشاركية المعروف اختصارا بـ»قدوة»، الذي قال إن البطء المسجل في أداء عمل فريق اللجنة الشرعية مرتبط بمجموعة من العوامل والظروف التي ينبغي التغلب عليها من لدن بنك المغرب باعتبارها الجهة الموكول إليها التنسيق في كل ما يتعلق بتحديد الإطار الشرعي للمنتجات والمعاملات المصرفية في البنوك التشاركية.

ويرى الخبراء في مجال البنوك التشاركية، أن التفاؤل ما زال يحدو مهنيي القطاع المصرفي الخاضع لمعايير المعاملات المالية الإسلامية، خاصة في ظل وجود انتظار حقيقي يسود أوساط فئة واسعة من المغاربة الذين يسعون إلى التعامل مع هذه المصارف التشاركية، مؤكدين أنه إذا سارت الأمور أفضل مما هي عليه الآن، فإن هذه البنوك ستهيمن خلال السنوات الثلاث المقبلة على 10 في المائة على الأقل من حصة سوق التمويلات العقارية الموجهة إلى الأفراد.

 

 

إتهامات للمجلس العلمي الأعلى بعرقلة عمل البنوك التشاركية
إتهامات للمجلس العلمي الأعلى بعرقلة عمل البنوك التشاركية

عن العلم

شاهد أيضاً

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي   ذكر بلاغ لوزارة الشؤون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *