الرئيسية / الاخيرة / إنطلاق الأيام الثقافية الإماراتية في بيلاروسيا

إنطلاق الأيام الثقافية الإماراتية في بيلاروسيا

آخر تحديث :2017-10-28 16:55:12

خلال افتتاح الأيام الثقافية الإماراتية في بيلاروسيا:

فنون الإمارات تبهر جمهور مينسك، والتراث بطل حفل الافتتاح

 

 

  • العلم الإلكترونية: الاحساء – زهير الغزال

وسط حضور جماهيري وإعلامي لافت، افتتح “يوري بوندار” وزير الثقافة البيلاروسي يرافقه سعادة حكم الهاشمي وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة للثقافة والفنون والآثار وسعادة أحمد منقوش السفير الإماراتي ببلاروسيا و12 سفير عربيا وأجنبيا لدى بيلاروسيا وعدد من القيادات الفكرية والثقافية المحلية، أيام الإمارات الثقافية ببيلاروسيا بقاعة  ميخائيل سافيتسكي والتي تستمر على مدار 5 أيام بالعاصمة مينسك، ومدينة موغيليوف، والتي تضم  معرض الخط العربي، ومعرض الفنون التشكيلية، والقرية التراثية (الحرفيين، حنة، مطبخ شعبي، معروضات تراثية وإكسسوارات)، والمرسم الحر، ومعرض للأزياء التراثية الإمارتية، وعروض الفرقة الوطنية للفنون الشعبية، حيث بدأ الحفل في بهو القاعة بعروض للفرقة الوطنية للفنون الشعبية ثم تم الافتتاح الرسمي بكلمات لمعالي الوزير البيلاروسي ثم كلمة وزارة الثقافة وتنمية المعرفة التي ألقاها وليد الزعابي مدير إدارة التراث والفنون ونائب رئيس الوفد الإماراتي، ثم كلمة السفير الإماراتي، وعقب الكلمات تجول الحضور لمتابعة عروض الأيام الثقافية التي تزيد على 50 فعالية تراثية وفنية وثقافية مختلفة.

 

وعبر معالي وزير الثقافة البيلاروسي عن سعادته بافتتاح الأيام الثقافية الإماراتية مرحباً بالوفد الإماراتي وسفراء الدول المشاركين في الافتتاح، ومؤكداً أن السنوات الأخيرة شهدت تنشيطاً وتطوراً كبيراً في العلاقات البلاروسية الإماراتية في مختلف المجالات بما فيها قطاع الثقافة والمعرفة، حيث تتمتع هذه العلاقات بديناميكية عالية برغم بعد المسافة بين البلدين، مؤكداً أن إقامة هذه الأيام الثقافية الإماراتية بالعاصمة مينسك هي إحدى تجليات هذه العلاقة القوية والتي سبقها العديد من الفعاليات التي شارك من خلالها فنانون بلاروس في احتفاليات مختلفة بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.

وأضاف الوزير أن هذه الفعالية تتوافق مع احتفال البلدين الصديقين بمرور 25 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما، مؤكداً أن الفنون تمتلك القدرة على تقارب الشعوب من بعضها البعض حيث يتم التواصل عبر اللوحات والألوان والكتابات والموسيقي وغيرها، معبراً عن عظيم تقديره لفنون وتراث الإمارات التي تتمتع بتنوع ثقافي ضخم، داعياً الجمهور البيلاروسي إلى زيارة الأيام الثقافية ومتابعة الفنون التشكيلية وعبقريات الخط العربي والزخرفة الإسلامية والاستمتاع بالفلكلور الإماراتي، والأزياء التقليدية الإماراتية، وغيرها من الفنون التي تقدمها هذه الفعالية الكبرى.

انبهار الوزير البيلاروسي بالخط العربي
انبهار الوزير البيلاروسي بالخط العربي

ومن جانبه أكد السفير أحمد منقوش أن الأيام الثقافية الإماراتية بما تحتويه من زخم ثقافي ومعرفي وتراثي ضخم تعبر عن الثراء الثقافي الاماراتي، وتقدم بانوراما مصغرة للمشهد الثقافي الإماراتي للشعب البيلاروسي الصديق لكي يتعرف عن قرب على ثقافتنا وحضارتنا التي لا تقل ثراء عن المشهد الاقتصادي والاستثماري الذي تشتهر به الامارات، مضيفاً أن الشعب الإماراتي فخور بتراثه ويعمل على إحيائه وتقديمه لكافة شعوب العالم كجزء من الحضارة الإنسانية، متمنياً أن تحقق الأيام الثقافية هدفها بتحقيق تواصل مباشر بين شعبي البلدين في ظل اهتمام قيادتيهما الرشيدة بالعمل على تصويرها في كافة المجالات.

وأشاد أحمد منقوش بالجهود التي بذلتها وزارة الثقافة البيلاروسية بالتعاون مع وزارة الثقافة الإماراتية لتخرج هذه الاحتفالية بهذا النجاح اللافت وبما يليق بقيمة العلاقات المتميزة بين البلدين، مؤكدا أن الفعالية تضم نجوماً في الخط العربي كالخطاط محمد مندي والفنون التشكيلية مثل الفنان سالم الجنيبي وفي الموسيقى والغناء سيشارك في الفعاليات الفنان جاسم محمد والفنانة فاطمة الهاشمي، إضافة إلى الفرقة الوطنية للفنون الشعبية وعدد كبير من خبراء التراث الإماراتي، مرحبا بمشاركة وزير الثقافة البيلاروسي وسفار الدول في حفل الافتتاح. 

ومن جهة أخرى قال وليد الزعابي  في كلمته للجمهور يشرفنا أن نكون معكم في بيلاروسيا حاملين رسالة التسامح والانفتاح والإخاء الإنساني من الإمارات العربية المتحدة، قيادةً وشعباً إلى قيادة وشعب بلدكم الصديق الذي نكنُّ له كلّ الود والتقدير، وكل هدفنا هو العمل على توطيد وتعميق العلاقات الثقافية بين بلدينا، والرغبة في بناء منصات جسور التواصل وتبادل الخبرات الفنية والثقافية، وتطوير أدوات التواصل الثقافي والحوار الفكري والمعرفي بيننا، لأنه بالمعرفة والثقافة والفكر تتخلص البشرية من نزعات التطرف والتعصّب ودعوات الانغلاق، ولأن بالثقافة وحدها يكون الوعي المشترك لقيمنا الوطنية والإدراك المشترك والواعي لخصوصياتنا الثقافية”.

حرص الجمهور على ارتداء الثوب التقليدي الإماراتي
حرص الجمهور على ارتداء الثوب التقليدي الإماراتي

 

وأضاف الزعابي أن الأسبوع الثقافي الإماراتي الذي تنظمه وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، هو  نافذة على ثقافة وتراث وتاريخ الإمارات وما تمتلكه من إبداع استلهمه كتابها وفنانوها من سحر صحرائها وكنوز ماضيها العريق، مؤكداً أن الأيام الثقافية بمثابة المنصة التفاعلية بين جمهور بيلاروسيا والمشاركين في الفعاليات من الجانب الإماراتي لاستكشاف كوامن النفس الإنسانية التواقة إلى التلاقي الحضاري والفكري والمعرفي، والإنساني أولاً وأخيراً.

وأوضح الزعابي أن إقامة عرض الأوركسترا الموسيقي المشترك غدا بين الإمارات وبيلاروسيا (فلهارمونيكا) بمصاحبة الأوركسترا البيلاروسية وفاطمة الهاشمي، محمد الجهوري، ابراهيم الجنيبي، وجاسم محمد يؤكد على قدرة المبدعين بالبلدين على التعاون في مختلف المشاريع الفنية والثقافية المختلفة، مضيفاً أن هدفنا الرئيسي هو إطلاع الجمهور في بيلاروسيا على ثقافتنا وتراثنا وحضارتنا وتاريخنا، لما لذلك من دور كبير في دعم العلاقات الثقافية والمعرفية بين دولة الإمارات المتحدة والعالم، إضافة إلى تعزيز تبادل الخبرات والتعريف بالإبداع الإماراتي فنياً وثقافياً وتراثياً على المستوى العالمي، مشيراً إلى أن إطلاق الأيام الثقافية بدولة بيلاروسيا الصديقة له خصوصيته، لما يربط البلدين من علاقات وطيدة في كافة المجالات.

 

إنطلاق الأيام الثقافية الإماراتية في بيلاروسيا
إنطلاق الأيام الثقافية الإماراتية في بيلاروسيا

عن العلم

شاهد أيضاً

صدمة مديحة يسرى بتأميم ممتلكاتها ولم تأخذ من فيلتها الا صورتها فقط ورحلت مديونة

صدمة مديحة يسرى بتأميم ممتلكاتها ولم تأخذ من فيلتها الا صورتها فقط ورحلت مديونة  

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *