الرئيسية / مجتمع / ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

آخر تحديث :2018-04-29 16:56:55

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

  • العلم: سطات / ابن أحمد محمد جنان

لقد استبشر الباعة المتجولين والفراشة وساكنة المدينة عامة خيرا ببناء سوق نموذجي الهدف منه إيواء الحرفيين وتأطيرهم وتنظيمهم بعيدا عن الفوضى واحتلال الأزقة والشوارع، لكن سرعان ما خاب أملهم وحلمهم بعد أن وجدوا أنفسهم بين مطرقة الإقصاء والعزلة عن المدينة والتي ساهمت في الركود التجاري، وسندان البنية التحتية للسوق الذي تحول الى برك مائية ملوثة بفعل التساقطات المطرية الأخيرة التي شهدتها المنطقة مؤخرا نتيجة إغلاق قنوات الصرف الصحي لهذا السوق النموذجي الذي شيد حديثا بموقع منحدر في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية مما يطرح العديد من التساؤلات حول عمل لجن التتبع والمراقبة لمثل هذه المشاريع التي تنزف أموالا طائلة من المالية العمومية.

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

 

وقد أكدت مصادر “العلـــــم” أن مجموعة من الباعة المتجولين أصبحوا يهددون بالرجوع والعودة إلى احتلال الأزقة والشوارع الرئيسية ،إذا لم يتم الاستجابة الى مطالبهم التي يعتبرونها مشروعة وعادلة والرامية إلى إيجاد حلول واقعية في إطار مقاربة تشاركية تخدم المصلحة العامة، معتبرين هذا المشروع بالفاشل من حيث الموقع الذي شيد فيه والذي سيزيد من محنة الباعة الجائلين والمتسوقين لعزلته خارج المدينة.

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

 

هذا وقد أصبح الوضع القائم بالمنطقة فوق فوهة بركان مهدد بالانفجار في أية لحظة خاصة أنه وقعت في الأسابيع القليلة الماضية عملية انتحار لأحد الباعة المتجولين الذي تناول أقراص تستعمل في إبادة القوارض، وعدم تمكن السلطات المحلية من امتصاص غضب المتضررين الذين انسحبوا من لقاء عقد من أجل بسط ومناقشة المشاكل المتعلقة بتجارة القرب مع رئيس المجلس البلدي بمقر الجماعة بالإضافة إلى أننا على مشارف دخول شهر رمضان الأبرك وما يتطلبه من مصاريف مالية وحركة تجارية واقتصادية مهمة تستدعي تخل الجهات المختصة لدعوة الأطراف المتداخلة في هذا الملف إلى طاولة الحوار بغية إيجاد حلول واقعية تخدم المصلحة العامة وتجنب المنطقة حالة الاحتقان والاحتجاجات والاعتصامات التي مازالت متواصلة إلى حد كتابة هذه الأسطر.

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي
ابن أحمد: الباعة المتجولون يخوضون اعتصاما أمام مقر الجماعة ويهددون بالعودة لاحتلال الشوارع دفاعا عن ملفهم المطلبي

عن العلم

شاهد أيضاً

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن   حطت، بعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *