الرئيسية / slider / الإمارات تؤكد دعمها لمغربية الصحراء وتدين إرهاب البوليساريو وحزب الله

الإمارات تؤكد دعمها لمغربية الصحراء وتدين إرهاب البوليساريو وحزب الله

آخر تحديث :2018-05-23 13:56:43

الإمارات تؤكد دعمها لمغربية الصحراء وتدين إرهاب البوليساريو وحزب الله

  • العلم: الرباط

أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة على تأييدها لمغربية الصحراء، منددة بالأنشطة الإرهابية لكل من “حزب الله و”البوليساريو”.

 

وشددت في المحضر الختامي لأشغال اللجنة المغربية- الإماراتية المشتركة في دورتها الخامسة التي التأمت بأبوظبي برئاسة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، ونظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان يوم الثلاثاء الأخير،  على “مغربية الصحراء وعلى أن أي حل لهذا النزاع الإقليمي المفتعل لا يمكن أن يكون إلا في إطار سيادة المملكة المغربية ووحدتها الترابية».

وجددت الإمارات من هذا المنطلق، تنديدها بالأنشطة الإرهابية التي تجمع بين حزب الله الشيعي وجبهة البوليساريو الانفصالية، وسعيهما للمس بأمن واستقرار المملكة ووحدتها الترابية”.

 

كما نوهت بالدور الريادي للملك محمد السادس في تثبيث دعائم التنمية المستدامة وتدعيم أسس السلم والأمن والاستقرار بالقارة الإفريقية بما يتجاوب مع تطلعات شعوبها في التقدم والنماء.

وجاء انعقاد هذ الدورة تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، خلال الزيارة الملكية للإمارات في 11 نونبر الماضي.

وأشاد المغرب والإمارات، بمستوى التعاون القائم بين البلدين في مختلف المجالات، وذلك تجسيدا للروابط المتينة والعلاقات التاريخية والأخوية التي تجمعهما.

كما أبرزا التعاون القائم بين البلدين في مجالات الثقافة والتعليم والأوقاف والشؤون الإسلامية وكذا في الميدان التنموي وتكنولوجيا المعلومات والاتصال علاوة على التعاون في المجال القنصلي.

ناصر بوريطة وزير الخارجية المغربية ونظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان
ناصر بوريطة وزير الخارجية المغربية ونظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان

عن العلم

شاهد أيضاً

بول مانافورت مدير حملة الرئيس دونالد ترامب السابق

استدعاء مدير حملة ترامب السابق أمام القضاء بتهمة جديدة

استدعاء مدير حملة ترامب السابق أمام القضاء بتهمة جديدة   يستدعي القضاء الأمريكي يوم الجمعة المقبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *