الرئيسية / رياضة / الفتح الرباطي يشد الرحال غدا صوب أوغندا تأهبا لمواجهة كامبالا سيتي.. غيابات وازنة تقلق المدرب الركراكي

الفتح الرباطي يشد الرحال غدا صوب أوغندا تأهبا لمواجهة كامبالا سيتي.. غيابات وازنة تقلق المدرب الركراكي

آخر تحديث :2017-06-28 19:33:24

الفتح الرباطي يشد الرحال غدا صوب أوغندا تأهبا لمواجهة كامبالا سيتي.. غيابات وازنة تقلق المدرب الركراكي

كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الجولة الخامسة)

 

  • العلم الرياضي: عبد الالاه شهبون

ستشد بعثة فريق الفتح الرياضي غدا الخميس الرحال صوب أوغندا لملاقاة نادي كامبالا سيتي يوم الأحد المقبل في تمام الساعة الرابعة عصرا (التوقيت المحلي) بملعب فيليب أوموندي برسم الجولة الخامسة لمسابقة كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

وسيكون الإقلاع من مطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء في الساعة الثانية بعد الزوال في رحلة جوية مباشرة صوب كامبالا تستغرق أكثر من خمس ساعات، على أن يكون الوصول في منتصف الليل، علما أن العودة إلى الرباط في الاثنين 3يوليوز.

وتضم بعثة الفتح التي سيرأسها علي أرزان احد أعضاء المكتب المسير حوالي 35 فردا ضمنهم 20 لاعبا، إضافة إلى الأطقم الطبية والتقنية والإدارية .

ويعاني الفريق الرباطي خلال مباراته أمام كامبالا من غيابات بالجملة، أبرزها المدافع أس مانداو بسبب الإصابة، ومحمد الناهيري والمهدي الباسل وبدر بولهرود ومحمد البحري ويوسوفا انجي وأيوب سكومة لحصولهم على البطاقات الصفراء، والأكيد أن هذه الغياب ستضع المدرب وليد الركراكي في موقف حرج يتطلب منه البحث عن قطع غيار بديلة لسد الخصاص، سيما أن الفريق إلى الدور الموالي يعول على الفوز ضد الخصم الأوغندي لتسيد المجموعة الأولى، وبالتالي تسهيل عبوره إلى الدور الموالي، طالما انه يتطلع إلى المنافسة على اللقب الإفريقي ولم لا تكرار سيناريو 2010 عندما توج الفتح بالكأس الإفريقية رفقة الإطار الوطني الحسين عموتة.

وبرمج وليد الركراكي حصتين تدريبيتين هناك الأولى الجمعة لإزالة العياء لدى اللاعبين، والثانية والأخيرة السبت بملعب فيليب أوموندي بكامبالا الذي سيحتضن مباراة الأحد لاستئناس العناصر الفتحية بأرضيته، كما سيركز خلالها المدرب على الجانب النفسي للمجموعة، وهي فرصة لوليد الركراكي لوضع التشكيل الرسمي الذي سوف يعتمد عليه .

وتبقى مباراة الأحد أمام كامبالا مصيرية بالنسبة لأشبال المدرب الركراكي، ومطالب فيها بالفوز إن أراد الانفراد بصدارة المجموعة وتقوية حظوظه في العبور إلى الدور الموالي، علما أن الفتح بزعم المجموعة بست نقاط يليه النادي الإفريقي بنفس الرصيد، ويحتل ريفرز يونايتد النجيري الرتبة الثالثة بست نقاط ، في حين  فريق كامبالا في المركز الأخير بذات الرصيد .علما أن الفتح كان قد تغلب على كامبالا في الذهاب بالرباط  بثلاثية نظيفة. وسيحاول الخصم الأوغندي استغلال عامل الاستقبال لتحقيق نتيجة ايجابية بملعبه لرد الاعتبار ، ما يصعب المهمة أمام الفريق الرباطي .

واعتبر وليد الركراكي مدرب الفتح أن مباراة فريقه ضد كامبالا بأنها لن تكون سهلة، بحكم أن الخصم عاد للواجهة من جديد بدليل انه رغم احتلاله للمركز الأخير فانه يوجد في رصيده ست نقاط، والفوز يعني بالنسبة له تسيد المجموعة ، وقال في تصريح ل”العلم” نحن سندخل المواجهة بشعار وحيد وهو الانتصار من اجل الانفراد بالصدارة، لان أي نتيجة عكسية ستقلل كثيرا من حظوظنا في التأهيل.

وأوضح بان لاعبيه استعدوا جيدا للمباراة وتحدوهم رغبة كبيرة في قلب الطاولة على كامبالا والعودة بالنقاط الثلاث، مشيرا إلى أن الضغط سيكون على الفريق الخصم المطالب برد دين الذهاب، وهي نقطة سوف نستغلها لإرباكه وبعثرة أوراقه وبالتالي الوصول إلى الشباك. وتأسف الركراكي للغيابات الكثيرة في صفوف فريقه مؤكدا انه سوف يتعامل مع هذا الإكراه بالاعتماد على عناصر جديدة يثق في إمكانياتها، كما أنها قادرة على تقديم الأفضل في لقاء الأحد .

وكانت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم قد قامت بتعيين طاقم تحكيمي من زيمبابوي لإدارة مباراة الفتح الرياضي ومضيفه كامبالا سيتي الأوغندي، يتكون من نورمان ماتيرا بمساعدة  توماس كوسوسا وبرايتون نييكا فيما الحكم الرابع هو بيلان نكوب.

ومن جهة أخرى جدد الفتح الرياضي عقد حارسه يونس الزيادي لمدة 3 مواسم مقبلة، إذ سيرتبط يونس الزيادي بالفريق إلى غاية يونيو2021.

ويعتبر الزيادي واحدا من أبناء مدرسة الفريق الذي لعب لموسمين في فريق اتحاد تمارة في  القسم الوطني الثاني، قبل أن يطلب وليد الركراكي مدرب الفريق، عودة الزيادي للفريق وتوقيع عقد احترافي له في عام 2015 امتد لموسمين، قبل أن يجدده الفريق ليمتد إلى  2021 .في حين أكدت بعض المصادر أن اللاعب عبد السلام بنجلون أصبح قريبا من مغادرة القلعة الفتحية ن بعد انتهاء عقده مع الفريق، ومن المرجح أن تكون الوجهة أما الكوكب المراكشي أو الرجاء البيضاوي. خصوصا أن اللاعب يرغب في تغيير الاجواء.

الفتح الرباطي يشد الرحال غدا صوب أوغندا تأهبا لمواجهة كامبالا سيتي.. غيابات وازنة تقلق المدرب الركراكي
الفتح الرباطي يشد الرحال غدا صوب أوغندا تأهبا لمواجهة كامبالا سيتي.. غيابات وازنة تقلق المدرب الركراكي

عن العلم

شاهد أيضاً

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال   أعلنت وزارة الشباب والرياضة، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *