الرئيسية / كتاب الرآي / المناسبة‭ ‬شرط: الفاهم،‭ ‬يفهم‭..!‬

المناسبة‭ ‬شرط: الفاهم،‭ ‬يفهم‭..!‬

آخر تحديث :2016-11-23 18:30:01

المناسبة‭ ‬شرط: الفاهم،‭ ‬يفهم‭..!‬

*بقلم // محمد بلفتوح
من‭ ‬عجاب‭ ‬الزمن‭ ‬المغربي‭ ‬الذي‭ ‬نعيشه‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬العزوف‭ ‬عن‭ ‬الإنخراط‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬له‭ ‬إرتباط‭ ‬بالحركة‭ ‬الثقافية‭ ‬والفنية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬بعض‭ ‬الإحصائيات‭ ‬والترصد‭ ‬لمعطيات‭ ‬الأنشطة‭ ‬في‭ ‬هذين‭ ‬المجالين‭ ‬والتي‭ ‬تفيد‭ ‬أن‭ ‬نسب‭ ‬اقتناء‭ ‬الكتب‭ ‬والاقبال‭ ‬على‭ ‬المسرحيات‭ ‬والسهرات‭ ‬الفنية‭ ‬الجادة‭ ‬واقتناء‭ ‬الجرائد‭ ‬اليومية‭ ‬وحضور‭ ‬الندوات‭ ‬الفكرية‭ ‬والجلسات‭ ‬الشعرية‭ ‬جد‭ ‬متدنية،‭ ‬مما‭ ‬يحيل‭ ‬على‭ ‬التساؤل‭ ‬عن‭ ‬دواعي‭ ‬هذا‭ ‬العزوف‭ ‬لعباد‭ ‬الله‭ ‬المغاربة،‭ ‬وعن‭ ‬البديل‭ ‬الذي‭ ‬يعوضون‭ ‬به‭ ‬هذه‭ ‬الآفة‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬إلى‭ ‬زمن‭ ‬ليس‭ ‬بالبعيد‭ ‬متجذرة‭ ‬في‭ ‬مجتمعنا‭ ‬بشكل‭ ‬ملفت،‭ ‬بالإقبال‭ ‬على‭ ‬الكتب‭ ‬والمسارح‭ ‬ودور‭ ‬السينما‭ ‬وجميع‭ ‬الملتقيات‭ ‬الثقافية‭ ‬بدون‭ ‬استثناء،‭ ‬مما‭ ‬اعتبر‭ ‬معه‭ ‬هذا‭ ‬الإقبال‭ ‬بالزمن‭ ‬الذهبي‭ ‬للثقافة‭ ‬والفن‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬البلد‭.‬
وكأن‭ ‬مبدعي‭ ‬ذلك‭ ‬الزمن‭ ‬بعد‭ ‬رحيلهم‭ ‬أخذوا‭ ‬معهم‭ ‬بركتهم‭ ‬كما‭ ‬قول‭ ‬العامة،‭ ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬لا‭ ‬ينفي‭ ‬أن‭ ‬لكل‭ ‬زمن‭ ‬رجال‭ ‬ومبدعوه‭ ‬الذين‭ ‬حملوا‭ ‬المشعل‭ ‬وواصلوا‭ ‬السير‭ ‬على‭ ‬درب‭ ‬السلف،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الفرق‭ ‬الحاصل‭ ‬والمبهم‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬هو‭ ‬العزوف‭ ‬حاليا،‭ ‬وبوضع‭ ‬الأنشطة‭ ‬الثقافية‭ ‬والفنية‭ ‬في‭ ‬آخر‭ ‬اهتماماته‭.‬
وللتقرب‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬الفئات‭ ‬المجتمعية،‭ ‬وللوقوف‭ ‬من‭ ‬وراء‭ ‬هذه‭ ‬الآفة‭ ‬أي‭ ‬العزوف،‭ ‬اتضح‭ ‬لي‭ ‬أن‭ ‬من‭ ‬أسبابها‭ ‬الإرهاق‭ ‬المادي‭ ‬الذي‭ ‬يعاني‭ ‬منه‭ ‬الكثير‭ ‬بفعل‭ ‬ارتفاع‭ ‬كلفة‭ ‬المعيشة‭ ‬اليومية‭ ‬وغلاء‭ ‬فاتورات‭ ‬الماء‭ ‬والكهرباء‭ ‬ومصاريف‭ ‬الولوج‭ ‬للعلاج‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬له‭ ‬ارتباط‭ ‬بالحاجيات‭ ‬الضرورية‭ ‬للعيش،‭ ‬بمعنى‭ ‬وبحسب‭ ‬قول‭ ‬الكثير‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬السيول‭ ‬من‭ ‬المصاريف‭ ‬والزيادات‭ ‬مع‭ ‬مطلع‭ ‬شمس‭ ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬تصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬انفاقات‭ ‬كمالية‭ ‬في‭ ‬رأيهم‭ ‬من‭ ‬قبيل‭ ‬الأنشطة‭ ‬الثقافية‭ ‬والفنية‭ ‬واقتناء‭ ‬كتب‭ ‬بل‭ ‬حتى‭ ‬شراء‭ ‬جرائد‭ ‬يومية‭ ‬التي‭ ‬أصبحت‭ ‬تقدم‭ ‬لزبناء‭ ‬المقاهي‭ ‬رفقة‭ ‬فنجان‭ ‬القهوة‭ ‬وكأس‭ ‬الماء‭.‬
لقد‭ ‬أثرت‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬العزوف‭ ‬المحبط‭ ‬لرجال‭ ‬الثقافة‭ ‬والفن‭ ‬الذين‭ ‬يعانون‭ ‬في‭ ‬صمت،‭ ‬أما‭ ‬العزوفات‭ ‬الأخرى‭ ‬فحدث‭ ‬ولاحرج‭ ‬والفاهم‭ ‬يفهم‭.‬

عن بقلم: محمد بلفتوح

شاهد أيضاً

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة..

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة.. بقلم // محمد أديب السلاوي -1- تابع العالم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *