الرئيسية / slider / الوداد بنفسية سيئة يواجه توغو بور الطوغولي بحثا عن تسيد مجموعته والدفاع الحسني الجديدي وجها لوجه أمام مازيمبي الكونغولي من اجل الانقضاض على المقدمة

الوداد بنفسية سيئة يواجه توغو بور الطوغولي بحثا عن تسيد مجموعته والدفاع الحسني الجديدي وجها لوجه أمام مازيمبي الكونغولي من اجل الانقضاض على المقدمة

آخر تحديث :2018-05-15 10:59:28

الوداد بنفسية سيئة يواجه توغو بور الطوغولي بحثا عن تسيد مجموعته والدفاع الحسني الجديدي وجها لوجه أمام مازيمبي الكونغولي من اجل الانقضاض على المقدمة

دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم ( الليلة برسم الجولة الثانية لدور المجموعات

 

  • العلم الرياضي: عبدالالاه شهبون

يعود اليوم الثلاثاء فريقا الوداد الرياضي والدفاع الحسني الجديدي من جديد لخوض غمار المنافسات القارية، بإجراء الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا. حيث يستضيف الأول ضيفه الطوغولي توغو بور بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء بداية من الساعة السابعة مساء، وفي نفس التوقيت ينتظر الثاني مازيمبي الكونغولي بملعب العبدي بالجديدة. وكان الفريق الأحمر قد عاد بتعادل هام من أمام صن دونز الجنوب إفريقي، ذات النتيجة سجلها فارس دكالة بالجزائر ضد المولودية.

ويعول فريق الوداد على تحقيق الانتصار أمام خصمه الطوغولي، الذي بالكاد فاز على فريق “إسبوار إف سي” في الدور الرابع من كأس الطوغو، والأكيد أن عامل الاستقبال والحضور الجماهيري سيحفزان  اللاعبين على مضاعفة الجهد لحصد النقاط الثلاث، من اجل تسيد المجموعة الثالثة، خصوصا أن الوداديين يراهنون على الذهاب بعيدا في مسار هذه المسابقة القارية والحفاظ على لقبهم، لأنها سبيلهم الوحيد بعد ضياعهم للقب البطولة الاحترافية الذي آل إلى اتحاد طنجة لأول مرة في تاريخه، وأي نتيجة سلبية قد تزيد من غضب الجماهير الودادية،  وتعجل بوضع رقبة المدرب على مقصلة الإقالة.

ويتوجب على أشبال المدرب التونسي فوزي البنزرتي نسيان ضياع لقب البطولة  والتركيز على مباراة اليوم، إن أرادوا تعبيد الطريق نحو الدور المقبل، رغم صعوبة المهمة بحكم أن الفريق الضيف سيخوض بدوره هذه المباراة بروح قتالية عالية بغية العبور إلى  الدور المقبل، طالما انه استعاد لاعبه الطوغولي كوكو كوساغلو، المصاب في مباراة حوريا كوناكري في أولى جولات الـ”CL” الإفريقية.

فريق الوداد الرياضي
فريق الوداد الرياضي

الفريق الأحمر خياره الوحيد الاستفادة من عامل الاستقبال للضرب وبقوة لتصدر مجموعته، وسيساعده على تحقيق هذه الهدف توفره على ترسانة بشرية متمرسة وذات خبرة كبير في مثل هذه المباريات الإفريقية، كما أن لديه مدربا يعرف كيف يسقط الخصوم في فخ الخسارة.

هي إذن مواجهة صعبة بالنسبة للوداد البيضاوي التي مازال يتجرع مرارة إهداره للقب البطولة، مما قد يؤثر على نفسية اللاعبين في لقاء لا يقبل أنصاف الحلول بالنسبة للفريق المغربي، نقطة يمكن أن يستغلها الخصم الطوغولي لقلب الطاولة على مضيفه والعودة بالنقاط الثلاث.

الجماهير الودادية مطالبة بالحضور وبكثافة إلى مركب محمد الخامس لتوفي الدعم والمساندة لفريقها حتى يحقق نتيجة ايجابية  في مباراة سيدخلها الفريق بشعار لابديل عن الفوز فيها.

ويذكر أن الإدارة التقنية للفريق الأحمر، قررت إضافة نجم الفريق زهير المترجي، المعار إلى نادي أولمبيك خريبكة إلى لائحته الإفريقية، بعد فتح مرحلة الانتقالات الصيفية في 10 من يوليوز المقبل، إذ سيكون من حقه المشاركة في الجولة الثالثة من دور المجموعات.

 فريق الدفاع الحسني الجديدي
فريق الدفاع الحسني الجديدي

وكانت إدارة الوداد قد رفضت تفعيل بند شراء عقد اللاعب، مع نظيرتها في الفريق الخريبكي، بحكم المستوى الجيد الذي وقع عليه اللاعب المذكور مع الفريق منذ التحاقه به في بداية الموسم الحالي، بعدما كشف إدارة أولمبيك خريبكة عن رغبتها في التعاقد مع اللاعب بشكل رسمي.

أما فريق الدفاع الحسني الجديدي الذي بصم على تعادل ثمين في الجزائر على حساب المولودية، سيكون في اختبار حقيقي عند استضافته لمازيمبي الكونغولي أحد المرشحين للفوز اللقب.

ففارس دكالة الذي يتطلع للعب ادوار طلائعية في هذه المسابقة القارية،  يراهن على قدرات هدافه حميد أحداد لحصد الفوز الأول، واعتلاء الصدارة أمام خبرات مازيمبي بطل القارة 5 مرات.والفائز في الجولة الأولى على الوفاق الجزائري بأربعة أهداف لواحد.

ويبحث الدفاع الجديدي عن الفوز الأول للدخول بقوة في منافسات التأهل عبر هذه المجموعة، بجانب أن الأجواء الجماهيرية والحماسية ستزيد من صعوبة المواجهة.

واعتبر عبد الرحيم طاليب مدرب الدفاع الجديدي أن مباراة اليوم تبقى جد صعبة، بحكم قوة الفريق الخصم، وقال في تصريح ل “العلم” إن عامل الاستقبال سيكون له دور كبير في حسم نتيجة المباراة لفائدتنا، مضيفا أن جميع اللاعبين جاهزون بدنيا ونفسيا لتقديم عرض يليق بسمعة الكرة المغربية، مضيفا أن فريقه سيلعب بنوع من الحيطة والحذر لتفادي تلقي شباكنا أي هدف قد يبعثر الأوراق، مع المناورة للوصول إلى مرمى الخصم. 

والأكيد أن عودة الدفء لمدرجات ملعب العبدي من طرف الجماهير الجديدية بعد النتائج الجيدة للفريق سواء في البطولة أو المسابقة القارية، سيكون لها وقع ايجابي على هذه المباراة، من خلال مؤازرة الفريق بشتى أنواع التشجيع لزرع الحماس في نفسية اللاعبين لبذل مزيد من العطاء في مواجهة تبقى نتيجتها ملغومة، مادام أن الخصم من العيار الثقيل ولا يمكنه تجاوزه بسهولة.

الوداد بنفسية سيئة يواجه توغو بور الطوغولي بحثا عن تسيد مجموعته والدفاع الحسني الجديدي وجها لوجه أمام مازيمبي الكونغولي من اجل الانقضاض على المقدمة
الوداد بنفسية سيئة يواجه توغو بور الطوغولي بحثا عن تسيد مجموعته والدفاع الحسني الجديدي وجها لوجه أمام مازيمبي الكونغولي من اجل الانقضاض على المقدمة

عن العلم

شاهد أيضاً

بول مانافورت مدير حملة الرئيس دونالد ترامب السابق

استدعاء مدير حملة ترامب السابق أمام القضاء بتهمة جديدة

استدعاء مدير حملة ترامب السابق أمام القضاء بتهمة جديدة   يستدعي القضاء الأمريكي يوم الجمعة المقبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *