الرئيسية / مجتمع / ترويج معلومات مغلوطة بخصوص إغلاق مقر مجموعة مدارس الفاتح بحي ليساسفة

ترويج معلومات مغلوطة بخصوص إغلاق مقر مجموعة مدارس الفاتح بحي ليساسفة

آخر تحديث :2017-01-18 19:36:07

Last updated on يناير 19th, 2017 at 09:52 م

ترويج معلومات مغلوطة بخصوص إغلاق مقر مجموعة مدارس الفاتح بحي ليساسفة بالدارالبيضاء

  • العلم: شعيب. ل

فند مصدر مسؤول، صحة ما يتم الترويج له في بعض المواقع الالكترونية، بكون الشركة المغربية المؤجرة للمقر الذي يحتضن مقر مجموعة مدارس الفاتح بديار المنزه بحي ليساسفة  بالدارالبيضاء، تربطها شراكة  تجارية مع الشركة التركية المسيرة لمجموعة مدارس الفاتح.

وبعد تأكد السلطات المعنية من عدم صحة تلك الأخبار، حصلت جريدة العلم على نسخة من عقد الإيجار الموقع في سنة 2014، بين “شركة بروكريس بات” المغربية المالكة للمبنى، وشركة “محرويان” لصاحبها ابراهيم  اكطاش ذا الجنسية التركية، الذي هو في نفس الوقت مدير مجموعة مدارس الفاتح بالمغرب، وتبين أن الأمر لا يتعدى علاقة مكري ومكتري.

وحسب المادة 3 من عقد الإيجار  الموثق لدى أحد مكاتب الاستشارة القانونية بالدارالبيضاء، فإن العقار المؤجر لفائدة مجموعة مدارس الفاتح، مخصص لمؤسسة تعليمية خصوصية تضم حضانة، ابتدائي، اعدادي وثانوي، بناء على ترخيص وزارة التربية الوطنية، وأن مدة الإيجار محددة  في 16 سنة.

وتساءل  مصدر قريب من الشركة المغربية المالكة للعقار، عن خلفيات الترويج لمعلومات مغلوطة يعاقب عليها القانون، سواء عن جهل أو عن وعي، في الوقت الذي لا تتحمل فيه الشركة مسؤولية الإغلاق، وأنه  لا علاقة لها بقرار الإغلاق، الذي هو قرار سيادي اتخذته السلطات المغربية، يقول ذات المصدر.

ومن جهة أخرى توالت احتجاجات آباء وأولياء تلاميذ مجموعة مدارس الفاتح بالدارالبيضاء، على قرار إغلاق 3 مدارس للمجموعة بكل من حي  ليساسفة بعمالة الحي الحسني و حي بولو ، وحي لكريمات بعمالة عين الشق، وقرروا رفع  دعوى ضد الشركة المسيرة لمجموعة مجموعة مدارس الفاتح  أمام المحكمة الإدارية لإيقاف التنفيذ، وإلغاء القرار.

كما عقد المدير التربوي المغربي، لقاء مع المسئولين بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدارالبيضاء – سطات اقترح  عليهم تغيير إسم المجموعة، وذلك  مقابل اقتراح  الوزارة، بتوزيع التلاميذ على المؤسسات التعليمية المجاورة.

ويذكر، أن وزارة الداخلية، قررت إغلاق جميع المؤسسات التعليمية التابعة لـ”مجموعة محمد الفاتح”، لمنظرها فتح الله غولن، زعيم جماعة “الخدمة” التركية، والموجودة منذ 1993 بكل من طنجة، تطوان، فاس، الجديدة والدارالبيضاء

وقد حددت  وزارة الداخلية أجلا أقصاه شهر واحد ، ينتهي يوم 4 فبراير المقبل ،  للمسؤولين عن المؤسسات التعليمية لمجموعة محمد الفاتح من أجل الإغلاق، وأن  وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ستعمل على إعادة انتشار كافة التلاميذ الذين يتابعون دراستهم على مؤسسات مدرسية أخرى.

ترويج معلومات مغلوطة بخصوص إغلاق مقر مجموعة مدارس الفاتح بحي ليساسفة بالدارالبيضاء
ترويج معلومات مغلوطة بخصوص إغلاق مقر مجموعة مدارس الفاتح بحي ليساسفة بالدارالبيضاء

عن العلم

شاهد أيضاً

جلالة الملك يدشن مركزا للدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب بابن مسيك بالدار البيضاء

جلالة الملك يدشن مركزا للدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب بابن مسيك بالدار البيضاء

جلالة الملك يدشن مركزا للدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب بابن مسيك بالدار البيضاء   …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *