الرئيسية / متابعات / تطورات مثيرة في أحداث الحسيمة: أوساط جزائرية تدخل على الخط

تطورات مثيرة في أحداث الحسيمة: أوساط جزائرية تدخل على الخط

آخر تحديث :2017-02-09 20:04:45

Last updated on فبراير 10th, 2017 at 09:13 م

تطورات مثيرة في أحداث الحسيمة: أوساط جزائرية تدخل على الخط ونقل دركيين في حالة خطيرة إلى الرباط

العلم: الحسيمة

لا تزال الأوضاع ببوكيدارن التابعة لإقليم الحسيمة، تشهد المزيد من التصعيد وحالة احتقان شعبي جراء ما عرفته المواجهات بين المحتجين وقوات الأمن التي ازدادت رقعتها لتشمل منطقة بوكيدارن والجماعات المجاورة. 

في هذا السياق، تفيد أخبار بنقل دركيين إلى المستشفى العسكري بالرباط في حالة خطيرة، إثر إصابتهما في المواجهات، إلى جانب إصابة نحو 26 عنصرا آخرين.

مواجهات رافقتها خرجات شعبية منددة باستعمال القوة و العنف و إلحاق أضرار نفسية ومادية في الممتلكات بعد أن عمدت الفرق  الامنية الى محاولة قطع الانارة العمومية وتعطيل العدادات في العديد من التجمعات السكنية والدواوير التي عبرت ساكنتها عن استغرابها من عودة بعض الممارسات البائدة التي تذكرهم بسنوات المواجهات والشد والجذب في نهاية الخمسينيات واواسط الثمانينات.

هذا وتستمر الوقفات والمظاهرات عبر عدة مناطق بالريف تضامنا مع ساكنة بوكيدارن التي عرفت إنزالا للقوة العمومية احترازا لتنامي وتيرة الاحتجاج الناتجة عن تأزم الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية وضعف الخدمات العمومية وانعدام فرص الشغل وهي مطالب تنضاف إلى أخرى سابقة رفعتها ساكنة في الحراك الذي تلا مقتل بائع الأسماك محسن فكري.

وفي خضم هذه التطورت كشفت مصادر من داخل الفعل المدني بالناظور والحسيمة أن بعض وسائل الاعلام الجزائرية حاولت ربط الاتصال مع نشطاء و إعلاميين بهدف نقل وقائع الإحتجاجات والتعليق عليها وهو ما تعاطوا معه بحذر شديد ورفض أي توجه إعلامي جزائري يتوخى الركوب على الحدث واستثماره في حملة للنيل من الحصيلة الحقوقية للمغرب العائد بقوة إلى الاتحاد الإفريقي.

من جهة أخرى حملت الأخبار الواردة من قرى ودواوير بوكيدارن أن حالة الترقب الشديد تبقى السمة الغالبة على الحياة اليومية بالمنطقة مع تسجيل ركود وتخوف داخل اوساط التجار بالاضافة الى ذلك شهدت جامعة محمد الاول بوجدة، احتجاجا للطلبة تنديدا بما يقع ببوكيدارن بالرغم من الزيارة الخاطفة والمستعجلة التي قام بها الوزير المنتدب في الداخلية الشرقي ضريس إلى الحسيمة وعقده للقاء بهدف احتواء الوضع.

وكانت  السلطات المحلية لإقليم الحسيمة، أصدرت بيانا عممته على الصحف إثر قيام مجموعة من الأشخاص بتنظيم وقفات احتجاجية يوم  الأحد 05 فبراير 2017 بمركز «بوكيدارن»، دون استيفاء الشروط الواجبة قانونا لتنظيمها، وتعمدهم قطع الطريق العام، تدخلت السلطات العمومية، في امتثال تام للضوابط والأحكام القانونية، لفض هذه التجمهرات وإعادة حركة السير والمرور.

تطورات مثيرة في أحداث الحسيمة: أوساط جزائرية تدخل على الخط ونقل دركيين في حالة خطيرة إلى الرباط
تطورات مثيرة في أحداث الحسيمة: أوساط جزائرية تدخل على الخط ونقل دركيين في حالة خطيرة إلى الرباط

عن العلم

شاهد أيضاً

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن   حطت، بعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *