الرئيسية / تكنوولوجيا و علوم / حرب إلكترونية باردة تستعر في الشرق الأوسط

حرب إلكترونية باردة تستعر في الشرق الأوسط

آخر تحديث :2017-11-03 12:54:42

حرب إلكترونية باردة تستعر في الشرق الأوسط

العلم – وكالات

وضعت قمة عن الأمن الإلكتروني، نظمتها مؤسسة “رويترز″، منطقة الشرق الأوسط أمام حقيقة أنها باتت واقعة بين قوتين عدوانيتين كبريين في “العنف” الإلكتروني هما إيران وإسرائيل، وسط غياب مشروع عربي قويّ بما يكفي للتصدّي لهجمات تشن إيران أغلبها خصوصا على مؤسسات حكومية وشركات خليجية كبرى.

وتدور حرب إلكترونية “باردة” في المنطقة تستهدف الشركات والبنى التحتية للدول والمؤسسات في محاولة شلّ أو تعطيل أعمالها، بالإضافة إلى حرب معلوماتية وإعلامية تستهدف المواطنين بالأخبار والتقارير السياسية الحقيقية والمفبركة التي تخدم أجندات متعارضة. ووصلت السعودية، التي تضم أكبر عدد من مستخدمي “إنترنت الأشياء” في المنطقة، إلى قناعة تقوم على السير على خطى مشروع أمنيّ خليجيّ تأسس بالفعل لتقويض التفوق الإيراني-الإسرائيلي، من شأنها أن تحد من انكشاف المؤسسات والمواطنين الخليجيين أمام عمليات التجسس الإيرانية شبه اليومية.

وأطلقت دولة الإمارات في عام 2012 “الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني”، وهي هيئة حكومية تشرف على تطوير الأمن الإلكتروني وتوسيع نطاق التعليم الإلكتروني، وخلق ثقافة قبول والتكيف مع أحدث التقنيات الإلكترونية في المجتمع الإماراتي. وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن أمرا ملكيا صدر بإنشاء هيئة جديدة للأمن السيبراني (الإلكتروني)، وتعيين وزير الدولة مساعد بن محمد العيبان رئيسا لمجلس إدارتها ممّا يعزز الأمن في المملكة.

وقالت الوكالة في وقت متأخر الثلاثاء إن الهيئة الوطنية للأمن السيبراني ستتألّف من رئيس أمن الدولة ورئيس الاستخبارات العامة ونائب وزير الداخلية ومساعد وزير الدفاع. وأضافت أن الهيئة ستكون مرتبطة بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وأنه جرى تشكيلها بهدف “تعزيز الأمن السيبراني للدولة وحماية مصالحها الحيوية وأمنها الوطني والبنى التحتية الحساسة فيها”.

وستساهم الهيئة في حماية الشبكات وأنظمة تقنية المعلومات وأنظمة التقنيات التشغيلية ومكوناتها من أجهزة وبرمجيات. وجاء القرار السعودي بعيد ساعات من تحذير أطلقته الرياض وأبوظبي للشركات والمؤسسات السعودية والإماراتية من فيروس “الأرنب السّيء”، الذي ضرب قبل أيام أجهزة كمبيوتر في روسيا وأوكرانيا وأنحاء مختلفة من أوروبا، ما أدى إلى تشفيرها وتعطيلها.

حرب إلكترونية باردة تستعر في الشرق الأوسط
حرب إلكترونية باردة تستعر في الشرق الأوسط

عن العلم

شاهد أيضاً

الداخلية السعودية تكشف تفاصيل مقتل رجل أمن في الطائف

الداخلية السعودية تكشف تفاصيل مقتل رجل أمن في الطائف

الداخلية السعودية تكشف تفاصيل مقتل رجل أمن في الطائف   في أول تعليق رسمي على …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *