الرئيسية / رياضة / حسنية أكادير في مباراة رد الدين أمام نهضة بركان والرجاء يعول على الفوز ضد أولمبيك خريبكة للرفع من معنويات لاعبيه قبل موقعة كأس «الكاف»

حسنية أكادير في مباراة رد الدين أمام نهضة بركان والرجاء يعول على الفوز ضد أولمبيك خريبكة للرفع من معنويات لاعبيه قبل موقعة كأس «الكاف»

آخر تحديث :2019-03-06 08:06:22

Last updated on مارس 7th, 2019 at 03:34 م

حسنية أكادير في مباراة رد الدين أمام نهضة بركان والرجاء يعول على الفوز ضد أولمبيك خريبكة للرفع من معنويات لاعبيه قبل موقعة كأس «الكاف»

البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول (الجولة العشرون)

 

 

  • العلم الرياضي – عبد الالاه شهبون

 

تقام الأربعاء 6 مارس آخر مباراتين عن الجولة العشرين من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول، اذ تجمع الأولى الرجاء البيضاوي بضيفه بضيفه أولمبيك خريبكة بالملعب البلدي برشيد عوض الاب جيكو بالدار البيضاء وبدون جمهور في الثالثة بعد الزوال، بينما يستضيف فريق حسنية أكادير نظيره نهضة بركان على أرضية ملعب أدارا بأكادير في الساعة السابعة مساء.

وسيكون فريق الرجاء البيضاوي في مواجهة ملغومة أمام فارس الفوسفاط، مطالب فيها بتحقيق فوز يداوي به جراحه التي لم تندمل بعد إثر الخسارة ضد الجيش الملكي في كلاسيكو العاصمة، وكذا التعادل المخيب للآمال أمام نهضة بركان في مسابقة كاس الكنفدرالية الافريقية لكرة القدم، من أجل إحداث مصالحة مع جماهيره الغاضبة من النتائج المتواضعة لفريقها والتي كانت تتوق لرؤيته ينافس على درع البطولة وكاس الكاف.

والأكيد أن النسور الخضر سيدخلون المباراة ورغبتهم كبيرة في الإطاحة بالخصم الخريبكي، مادام ان الرجاء الفريق المستقبل، لان أي نتيجة غير الفوز ستثير المزيد من الانتقادات على الطاقم التقني للفريق خصوصا المدرب الفرنسي كارتيرون الذي بات مستقبله رهينا بنتيجة اللقاء.

وسَيُحرم الفرنسي باتريس كارتيرون، مدرب الرجاء، من خدمات لاعبه محمود بنحليب، لمدة ثلاثة أسابيع، بسبب الالام التي عاودته أمام أولمبيك اسفي. حيث أكدت الفحوصات الطبية التي خضع لها اللاعب من طرف الطاقم الطبي للفريق معاناته من تفاقم الإصابة وحاجته إلى الخلود للراحة.

جميع القراءات ترجح كفة الفريق المحلي لحصد نقاط ثلاث، قد تساعده في مغادرة الرتبة الرابعة التي يحتلها برصيد 28نقطة، وإنهاء الموسم في أحد المراكز المؤدية للمشاركة في المنافسات القارية، طالما أمر اللقب قد حسم بنسبة كبيرة من طرف غريمه الوداد البيضاء المتصدر للترتيب بما مجموعه 48نقطة وبفارق 18نقطة عن أقرب المطاردين اتحاد طنجة.

ويبقى الانتصار عز الطلب بالنسبة لأصدقاء العميد بدر بانون للرفع من معنويات اللاعبين المقبلين على خوض نزال لن يكون سهلا الأسبوع المقبل ضد الحسنية بملعب مراكش برسم الجولة الخامسة من دور المجموعات لكاس الاتحاد الافريقي.

في حين أن فريق أولمبيك خريبكة الذي يعيش أزمة نتائج طيلة الموسم الجاري، رمت به الى المركز 13بما مجموعه 21نقطة ، سيحاول لاعبوه الدفاع عن حظوظهم للخروج بنتيجة إيجابية لتعويض تواضعهم داخل الميدان أمام حسنية أكادير الدورة الماضية وبالتالي إنقاذ الفريق من النزول الى القسم الاحترافي الثاني، علما أن الاختبار سيكون صعبا بالنسبة للمدرب رشيد الطاوسي الذي يتوجب عليه إعداد العدة لإسقاط الفريق الأخضر في فخ الهزيمة ، والأكيد أن إجراء المباراة بدون جمهور بسبب العقوبة المفروضة على الرجاء من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وذلك على خلفية أحداث الشغب التي أعقبت لقاءه ضد الجيش الملكي لحساب الجولة 19 . سيساعد لاعبي الفريق الضيف على اللعب بدون ضغط عامل قد يحفزهم للوصول الى شباك الحارس أنس الزنيتي لتحقيق الفوز. مما يوحي بمواجهة حارقة وملغومة بين فريقين بطموحات متباينة.

 ومن جهته يستضيف فريق حسنية أكادير العائد لتوه من خسارة مفاجئة أمام اوتو دويو الكونغولي برسم الجولة الرابعة من كأس “الكاف” خصما عنيدا اسمه نهضة بركان ظاهرة الموسم الجاري بامتياز، بدليل تموقعه في الرتبة السابعة في الترتيب العام للبطولة برصيد 27نقطة، وتصدره للمجموعة الأولى ب 8 نقاط في المسابقة القارية.

الفريق الأكاديري يعول على هذه المباراة لرد الاعتبار، وسيساعده على تحقيق ذلك عاملي الأرض والجمهور الذي يحضر بكثافة لملعب ادرار، لدعم ومؤازرة فريقه لحصد النقاط الثلاث التي ستقربه من كوكبة المطاردة خصوصا أنه يطمح الى إنهاء الموسم في احدى الرتب التي تخوله المشاركة في المنافسات القارية.

وسيفتقد فريق الحسنية خلال هذه المواجهة لخدمات لاعبه كريم البركاوي الذي مازال يعاني من إصابة تعرض لها في وقت سابق.

وكان فريق غزالة سوس قد عاد من رحلته الى الكونغو الاثنين، واكتفى لاعبوه بإجراء تدريبات خفيفة، همت بالأساس الجانب النفسي للاعبين، لم له من دور كبير في مثل هذه الظروف التي يعيشها الفريق بعد الخسارة أمام أوتو دويو، والتي قلصت من حظوظه في الاستمرار بالمسابقة الافريقية.

المهمة تبدو ليست بالسهلة لأشبال المدرب غاموندي عند ملاقاتهم للفريق البركاني، المرغم أخيرا على نتيجة التعادل داخل ملعبه ضد الرجاء البيضاوي، والأكيد أن أبناء المدرب منير الجعواني لن يفرطوا في النقاط الثلاث التي ستساهم في تحسين وضعية الفريق في ترتيب البطولة، معطى سيحفزهم لبذل مزيد من الجهد لتقديم عرض جيد أداء ونتيجة لاقتناص فوز يقوي من عزيمتهم في خوض اللقاءات القادمة بثقة أكبر في النفس لحصد الانتصارات، خصوصا أن ممثل مدينة بركان متصدر المجموعة الأولى مقبل على مواجهة  فاصلة ضد أوثو دويو الكونغولي أحد الأندية التي تنافس على حجز بطاقة العبور الى المربع الذهبي لكاس “الكاف”.

هي إذن مواجهة رد الاعتبار بالنسبة لحسنية أكاديرمن الخسارة في كاس “الكاف”، وتأكيد الذات بالنسبة لنهضة بركان، مما يؤشر على أنها ستكون على صفيح ساخن، سيما أن المحليين سيسعون الى الفوز باعتبارهم الفريق المستقبل، لكن عامل المفاجأة يبقى حاضرا من جانب الزوارالذين سيحاولون قلب الطاولة على خصمهم والعودة بالنقاط الثلاث، خصوصا ان النهضة البركانية سيلعب المباراة بدون مركب نقص.  

البرنامج:

الأربعاء 6 مارس 2019

الرجاء البيضاوي – أولمبيك خريبكة: (الملعب البلدي ببرشيد:س 15,00)

حسنية أكادير – نهضة بركان: (ملعب أدرار بأكادير:س 19,00)

 

حسنية أكادير في مباراة رد الدين أمام نهضة بركان والرجاء يعول على الفوز ضد أولمبيك خريبكة للرفع من معنويات لاعبيه قبل موقعة كأس «الكاف»
حسنية أكادير في مباراة رد الدين أمام نهضة بركان والرجاء يعول على الفوز ضد أولمبيك خريبكة للرفع من معنويات لاعبيه قبل موقعة كأس «الكاف»

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

الجزائر تنتفض في الجمعة 14.. مسيرات ضخمة وهتافات قوية

الجزائر تنتفض في الجمعة 14.. مسيرات ضخمة وهتافات قوية

الجزائر تنتفض في الجمعة 14.. مسيرات ضخمة وهتافات قوية  

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *