الرئيسية / سياسة / حقوقيون يدينون استضافة الـ”كوب 22″ للصهاينة، مشاهير مغاربة في إسرائيل

حقوقيون يدينون استضافة الـ”كوب 22″ للصهاينة، مشاهير مغاربة في إسرائيل

آخر تحديث :2016-11-09 13:09:11

Last updated on نوفمبر 10th, 2016 at 06:40 م

• الرباط: عبدالناصر الكواي

بعد الجدل الذي أثارته زيارة وفد من الصحافيين المغاربة إلى إسرائيل، ندد الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان بقوة، بما وصفه بقبول بلادنا استضافة الكيان الصهيوني في المؤتمر الدولي للتغييرات المناخية “كوب 22”.

وقال في بلاغ تلقت “العلم” نسخة منه، إنه “في الوقت الذي تستمر فيه جرائم الكيان الصهيوني الغاصب في حق الشعب الفلسطيني على امتداد أكثر من ستة عقود، وهي الجرائم المصنفة كجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية حسب القانون الدولي الإنساني..، نشهد هنا في المغرب رفع العلم الصهيوني، بساحة باب إيغلي بمدينة مراكش بمناسبة انعقاد المؤتمر الدولي للتغييرات المناخية “كوب 22″، إلى جانب أعلام دول العالم المشاركة في هذا المؤتمر.

وهو ما اعتبر نفس البلاغ، أنه “يشكل قمة الاستفزاز للشعب المغربي، ولكافة الشعوب المناهضة لكل أشكال الاستعمار والاحتلال وانتهاك حقوق الإنسان وحقوق الشعوب، وتطبيعا مكشوفا بعدما كان يتخذ أشكالا ملتوية في محاولة لتضليل الرأي العام المغربي..، في وقت يتابع فيه الرأي العام استمرار حصار قطاع غزة، وتوسيع الاستيطان، وقمع سكان القدس الذين يقاومون تغيير معالمها بقصد تهويدها، والقتل اليومي لشباب يقاوم الاحتلال من أجل الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني في الاستقلال والعودة وتقرير المصير وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس على كامل التراب الفلسطيني”.

الصحافيون المعنيون

وروجت مصادر مطلعة أن أن الصحافيين الستة المقيمين بالمغرب الذين قاموا بزيارة إلى إسرائيل يوم الاثنين المنصرم، بدعوة من جمعية أسسها إسرائيليون من أصول مغربية بالقدس، يتكون من 5 صحفيات وصحافي واحد، وهم: مراسل جريدة ” le parisien” بالمغرب، ومراسلة ” le devoir” الكندية، ومراسلة مجلة بلجيكية تهتم بحوار الثقافات، بالإضافة إلى ثلاثة صحافيات فرنسيات.

وأضافت نفس الصادر، أن المغربي الذي توسط بين الجمعية الإسرائيلية والصحافيين الستة المقيمين في المغرب، اتصل في البداية بصحافيين مغاربة عارضا عليهم زيارة القدس، لكن بعضهم رفض ذلك بشدة انطلاقا من موقف مبدئي من إسرائيل المحتلة، فيما رفض البعض الآخر الزيارة خوفا من الفضيحة.

مشاهير مغاربة زاروا إسرائيل

ومن بين المشاهير المغاربة الذين سبق لهم أن زاروا إسرائيل، حسب عدة مصادر متطابقة، هناك خالد الجامعي، الصحافي والسياسي، وكذا المهدي القطبي الفنان التشكيلي الحاصل على وسام الشرف في فرنسا، وفاطمة الوكيلي الإعلامية بين القناتين الأولى والثانية، وحكيمة الحيطي الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة، والفنان عبد الرحيم الصويري، ويونس العيناوي لاعب كرة المضرب الشهير، والصحافية في القناة الثانية، غزلان الطيبي، والمخرج والمسرحي الراحل، الطيب الصديقي.

عن العلم

شاهد أيضاً

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية القدرة الشرائية والتشغيل وتأخذ بالاعتبار إمكانيات التنفيذ والانعكاسات المالية

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية القدرة الشرائية والتشغيل وتأخذ بالاعتبار إمكانيات التنفيذ والانعكاسات المالية

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *