الرئيسية / تقارير / دراسة تكشف عن أوضاع مأساوية لمغاربة استفادوا من القروض الصغرى: السلفات تعطى للقاصرين وحالات كثيرة وصلت ملفاتها أمام المحاكم

دراسة تكشف عن أوضاع مأساوية لمغاربة استفادوا من القروض الصغرى: السلفات تعطى للقاصرين وحالات كثيرة وصلت ملفاتها أمام المحاكم

آخر تحديث :2017-03-13 13:00:09

دراسة تكشف عن أوضاع مأساوية لمغاربة استفادوا من القروض الصغرى: السلفات تعطى للقاصرين وحالات كثيرة وصلت ملفاتها أمام المحاكم

  • العلم: الرباط

أكدت دراسة حول نظام القروض الصغرى بالمغرب. أعدتها منظمة مدنية أن مؤسسات القروض الصغرى تمنح السلفات لجميع الفئات العمرية ومنهم القاصرون.

ولاحظت الدراسة أن الفئة العمرية الأكثر إقبالا على السلفات الصغرى، في صفوف الرجال هي الفئة التي يتراوح عمرها ما بين 30 و 40 سنة بنسبة 34,88  % بينما يتراوح عمر هذه الفئة في صفوف النساء ما بين 40 و 50 سنة بنسبة 24,94، وتشكل غالبية المستفيدين والمستفيدات من السلفات الصغيرة من الفئة العمرية البالغة ما بين 30 و 50 سنة، حيث تصل هذه النسبة إلى 60,24  %

وذكرت الدراسة ذاتها أن ما يثير الانتباه هو أن هؤلاء الأشخاص هم في أوج متوسط عمرهم، وفي الوقت الذي ينبغي فيه أن يتوفروا على عمل قار يتوجهون إلى السلفات الصغرى، ولاحظت أيضا أن الفئة المتراوحة أعمارها ما بين 40 و 50 سنة هي الأكثر إقبالا على القروض الصغرى بالنسبة لكل الجنسين، بنسبة 34,94 :%:

واعتبرت أن ثقل أعباء الأشخاص المتزوجين يرتبط بعدد الأطفال لكل أسرة حيث يتبين أن غالبية الأسر هي كبيرة من حيث عدد أفرادها، والحال أن الوضع سيكون أكثر هشاشة بالنسبة للأشخاص المطلقين والنساء اللواتي فقدن شركاء حياتهن.

وأوضحت أن 34 %  ممن شملتهم هذه الدراسة هم في وضع بطالة، منهم 72  % هن نساء، ربات بيوت وليست لهن مداخيل، في حين يشتغل 19 % منهم لحسابه الخاص أو في تجارة خاصة به، وتضم هذه الفئة الصناع التقليديين، خبازين ميكانيكيين أو نساء يشتغلن على سبيل المثال في الخياطة.

وخلصت إلى  أن قرابة ثلث القروض مرتبطة بتنمية نشاط فلاحي كتربية الماشية أو تنمية نشاط تجاري، وفقط 57 % هي مجموع نسبة القروض الموجهة لنشاط مدر للدخل.

ولاحظت أن جزءًا من القروض الموجهة لنشاط مدر للدخل  عكس ما تروج له وكالات التمويل، وجزءًا من هذه القروض يخصص للاستهلاك، بحيث تصل هذه النسبة إلى أكثر من 40 % وترتفع عندما يتعلق الأمر بالنساء  حيث تبلغ 61 % بالنسبة لهذا التصنيف الأخير.

ويتبين أن أكثر من 40 % من القروض الممنوحة أدنى من 6 آلاف درهم وأن أزيد من 70 %  من هذه القروض أدنى 10 آلاف درهم وأن ما يناهز 60 % من الأشخاص يؤدون معدلات  فائدة تتراوح ما بين 10  %  و 30 %  وهو ما يمكن أن ينسجم مع المعايير المعمول بها على الصعيد العالمي والوطني.

وتبين الدراسة أن نسبة 44 %  من  الذين شملتهم الدراسة ليسوا في حالة نزاع مع مؤسسات التمويل الأصغر، وهذا لا ينفي وجود صعوبات لديهم في التسديد ووصلت الحالات الموجودة في حالة نزاع 56 %  واعتبرتها الدراسة شبه كبيرة في حين أسفرت 49  %  من المستجوبين عن حالة نزاع دائم مع مؤسسات التمويل الأصغر، ويتعلق الأمر بتعرض 36 % منهم لتهديدات شفهية بالمتابعة وتحرشات بمقرات السكنى من قبل المستخدمين المكلفين «بالتحصيل» بينما لجأت مؤسسات السلطات الصغيرة في حالة  13 % منهم إلى المحكمة.

عن العلم

شاهد أيضاً

المؤتمر الدولي السادس للطاقة المتجددة والمستدامة يستضيف الرواد العالميين في المجال

المؤتمر الدولي السادس للطاقة المتجددة والمستدامة يستضيف الرواد العالميين في المجال

المؤتمر الدولي السادس للطاقة المتجددة والمستدامة يستضيف الرواد العالميين في المجال العلم الإلكترونية: متابعة يستضيف المغرب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *