الرئيسية / الاخيرة / شجار في الحرم المكي بين الأم والزوجة.. سبب طلاق هشام بهلول! – صور

شجار في الحرم المكي بين الأم والزوجة.. سبب طلاق هشام بهلول! – صور

آخر تحديث :2017-08-04 18:32:57

Last updated on أغسطس 6th, 2017 at 12:53 ص

شجار في الحرم المكي بين الأم والزوجة.. سبب طلاق هشام بهلول! – صور

  • العلم الإلكترونية

أعاد الفنان المغربي هشام بهلول، فجر اليوم الجمعة، على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” نشر صورة توثق لمحادثة تجمع “طليقته”، سميرة مستاري، مع إحدى المعجبات، وهي تهاجمه فيها، وتوضح أن سبب تطليقه لها هو مشاكل مع عائلته.

المحادثة المنتشرة في صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، تقول فيها سميرة مستاري، ردا على ما قالته المتحدثة معها: “إن سبب الخلاف ليس رغبتها في التحكم، وإنما خلاف مع والدته، التي شتمتها بعد استفادة بهلول من التعويض الصحي، إضافة إلى أنها نعتتها بأوصاف قدحية أثناء تواجدهم في الحرم المكي، وعندما أرادت الدفاع عن نفسها طلقها”.

المحادثة نفسها، قالت فيها طليقة بهلول:” إنها من تكفلت بمصاريف علاجه، ومتطلبات عائلته، أثناء مرضه، وتخلت عن عملها لمدة شهر ونصف الشهر من أجل الوقوف إلى جانبه في محنة مرضه، لكنه لم يتقبل دفاعها عن نفسها في خلافها مع والدته”.

وأوضحت سميرة مستاري أن الكلام، الذي قالته ما هو إلا توضيح للمتحدثة معها، غير أن المحادثة الخاصة سربت على مواقع التواصل الاجتماعي، فأعاد الفنان هشام بهلول نشرها، وعلق عليها بعبارة “حسبي الله ونعم الوكيل”.

عن العلم

شاهد أيضاً

نجاح كبير للدورة السادسة للأيام الوطنية لنزهة الملحون بسلا

نجاح كبير للدورة السادسة للأيام الوطنية لنزهة الملحون بسلا

Last updated on مايو 13th, 2018 at 09:58 منجاح كبير للدورة السادسة للأيام الوطنية لنزهة …

تعليق واحد

  1. دابا ملي طلقتيها نشرتي داكشي للي كتبات باش دعم طلاقك فضحتي راسك كثر كون غير سكتي حسن
    اذا كانت هي مخطىة انت تعديتيها
    تنظن هاد المشكل كون حليتيه معاها شخصيا وهدشي اللي كتبات راه كتباتو وحدة مصدومة
    حتى طلاق تسرع كبير ما كاين حتى شي حاجة مادية تخلي مرا غاضبة كون المعاملة اللي ناقصة والانصاف مكاينش.
    راه كاين كثر من هادشي ومزالين مزوجين غير نتوما كبرتو الامور تا واحد متعامل بروية وطول بال، الحاصول الله يدير لكوم شي تاويل واللي فيه الخير ويا ربي ما يكونوش الولاد بيناتكم والصلح خير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *