الرئيسية / متابعات / صحيفة أمريكية تصنف المغرب ضمن البلدان الأكثر استقرارا في المنطقة

صحيفة أمريكية تصنف المغرب ضمن البلدان الأكثر استقرارا في المنطقة

آخر تحديث :2016-09-01 11:26:59

«بلد مستقر في محيط إقليمي يعرف تقلبات و توترات سياسة، يستقطب عددا كبيرا من السياح والمستثمرين منذ فترة طويلة، نظرا للنمو المستمر والتوازن الاقتصادي” هي عبارات كتبتها كاميليا لحريشي، الأمريكية من أصول مغربية، في جريدة”The wall street” الأمريكية، في سياق تقديم مجموعة من النصائح للراغبين في زيارة المغرب أو العيش فيه، حيث شجعت الوافدين الجدد على الاستقرار به معتبرة الأمر فكرة رائعة.

ميزت الصحفية بين مدن المغرب من حيث الجمالية ومستوى المعيشة، حيث اعتبرت السكن في المدن الكبرى باهظ الثمن، كمدينة الدار البيضاء التي شبهتها بمدينة “بوسطون” أو تفوقها من حيث تكلفة السكن، كما قرنت قيمة عقارات مدينة مراكش بمدن أوروبا الغربية، ناصحة ذوي الدخل المحدود بالتوجه إلى المدن الصغيرة، نظرا لجمالها ورخص أسعار السكن، كمدينة الصويرة.

وخلافا لباقي الدول العربية يعرف المغرب تنوعا ثقافيا خاصا، بمشارب عربية إفريقية بربرية وامتداد أوروبي، مما يكسب ساكنتها إمكانية الانفتاح على مجموعة من اللغات كالفرنسية والإسبانية والإنجليزية، وهو ما يسهل على كل أجنبي زائر التواصل بلغته.

أما عن المجتمع المغربي فاعتبرته مجتمعا تقليديا محافظا على قيمه، يمنع ويستنكر شعبه المعاشرة الجنسية لغير المتزوجين زواجا قانونيا، كما يرفض المثلية الجنسية كسلوك مشين وغير مقبول. إلا أنها حذرت الزائرين الأجانب من عدم احترام الطقوس الرمضانية بالمغرب، ونبهت من بعض التشنجات الراجعة إلى سلوكات عصبية وعدم ضبط النفس.

وعلى صعيد آخر اعتبرت المساطر الإدارية المغربية صعبة من حيث طول أمدها، وتعقيد إجراءاتها، التي تحتاج إلى صبر وحكمة، وتهييئ نفسي جيد. كما تحدثت عن النظام الملكي المغربي، وخصوصياته التاريخية، إضافة إلى الاحترام و التوقير الذي يفرضه الدستور للملك، كضامن لوحدة الوطن واستقراره.

عن العلم

شاهد أيضاً

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال   أعلنت وزارة الشباب والرياضة، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *