الرئيسية / الاخيرة / عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

آخر تحديث :2017-08-15 23:12:11

Last updated on أغسطس 18th, 2017 at 01:45 ص

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

 

  • العلم: من صفحة الأخيرة

عبد الكريم غلاب يعد من أحد الصحفيين المغاربة المرموقين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية، مستعرضا في هذا الإطار بعض المحطات البارزة التي مر منها في مجال الكتابة الصحفية، لاسيما بجريدة (العلم) التي عرف من خلالها بعموده «مع الشعب»، وصحيفة (رسالة المغرب) التي اشتغل فيها كرئيس للتحرير.

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

متحدثا في السياق ذاته، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي الموريتاني، عبد الله ولد باه، أن إحدى أبرز السمات التي تميز الكتابة الصحفية لدى عبد الكريم غلاب تتمثل في الالتزام بالموضوعية، بالنظر إلى أنه لم يكن متأثرا بأي حال من الأحوال بالتجاذبات السياسية التي لم تجد طريقها إلى أعمدته ومقالاته، مضيفا أن السمة البارزة الأخرى التي طبعت أدائه الإعلامي هي عنصر الجرأة التي تبتعد عن معنى الإثارة.

مسار أدبي وإعلامي حافل بالعطاء

«إنه ولا شك أحد أبرز رواد الحركة الأدبية في المغرب»، هكذا تحدثوا عنه مجايليه، وسبروا الجوانب المشرقة في العمل الإبداعي الذي جادت به قريحتة، على امتداد قرابة خمسين سنة من البذل والعطاء. وآثار الأستاذ غلاب لامست أبرز وأصعب الفنون الإبداعية، من رواية وقصة وسيرة ذاتية وتدوين رحلات، «فهو ليس منتجا عاديا لتلك الأجناس الأدبية، ولكنه مؤصلها ومطورها ومجددها»، مشيرا إلى أنه استحق نظيرا لذلك وبجدارة، صفة «مؤسس الرواية المغربية الحديثة، على اعتبار أن عمله السردي الرائد «دفنا الماضي» يعد بإجماع من درسوه، أول رواية مغربية حديثة ومكتملة الشروط الفنية».

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

وتعد هذه الرواية، »وثيقة وصفت بمهارة فنية عالية أطوار الصراع والانتقال في المجتمع المغربي وهو يحاول التخلص من أغلال الماضي وقيوده التي استحقت الدفن، لينخرط في الزمن الحاضر بمشاكله وتعقيداته وليعانق المستقبل بآماله وتطلعاته»، مضيفا في هذا الصدد، أن جرد مؤلفات الأستاذ غلاب المطبوعة والمنشورة «يبعث على الإعجاب بالموسوعية والقدرات الفائقة التي تنم عن إخلاص يندر مثيل له بين عموم الكتاب».

ظل دائما وفيا للمبادئ النبيلة

إن عبد الكريم غلاب ظل دائما وفيا للمبادئ النبيلة التي طبعت شخصيته، على الرغم من تقلده لعدد من المناصب السياسية الرفيعة، وعلى اعتبار أنه ظل من أبرز المناضلين من أجل تعزيز الديمقراطية والاعتراف بالحريات الأساسية والدفع قدما بمسلسل الحداثة.

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

كما أن هذا المناضل الكبير عرف بانحيازه لتطلعات الشعب واستماتته في الدفاع عن القضايا العادلة للأمة، متشبعا بقيم الديمقراطية والتعددية وقبول الرأي الآخر، وهو من هذا المنطلق يتوفر على حس استشرافي وقدرة فريدة على مواكبة التحولات.

يشار إلى أن هذه الندوة، التي حضرتها صفوة من الكتاب والباحثين والإعلاميين المغاربة والعرب، تنظم في إطار سلسلة من لقاءات التكريم والاحتفاء برموز وأقطاب الثقافة والفكر والأدب من المغرب والعالم العربي وإفريقيا وباقي دول العالم.

عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء
عبد الكريم غلاب أحد الصحفيين الذين ساهموا بقسط وافر في رسم المعالم الأولى للمنظومة الإعلامية الوطنية ومساره حافل بالعطاء

عن العلم

شاهد أيضاً

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن   حطت، بعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *