أخبار عاجلة
الرئيسية / حديت اليوم / ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

آخر تحديث :2018-12-23 12:10:35

Last updated on ديسمبر 24th, 2018 at 01:27 م

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

 

أحد أهم الملفات الثقيلة التي وجدها المسؤولون الجدد في مجلس المنافسة هو بكل تأكيد ملف أسعار المحروقات في السوق الوطنية. فقد كثر اللغط و اللغو في هذا الموضوع حتى لم نعد نتبين الخيط الأبيض من الأسود، وجربنا العديد من الصيغ لإيجاد حلول مقنعة تحفظ حقوق جميع الأطراف بما في ذلك تشكيل لجنة نيابية استطلاعية، لكننا عجزنا لحد الآن على فهم واستيعاب ما يجري وظل ركام من الأسئلة الحارقة يحاصرنا.

الحكومة جربت من جهتها حلولا ترقيعية من قبيل «محطتي» ومن قبيل التلويح المتكرر بعصا التسقيف، لكنها في نهاية المطاف لم تفلح في لجم الأطماع، واضطر الوزير الوصي على القطاع للاصطفاف إلى جانب المستائين مما يحصل، وتحول إلى ما يشبه الفاعل الجمعوي المدني، معلنا بشكل واضح عن فشل الحكومة الذريع في تدبيرها لمرحلة ما بعد تحرير أسعار المحروقات.

لذلك لم يبق للمغاربة من أمل غير المعالجة الموضوعية لمجلس المنافسة الذي يجب أن يدرك مسؤولوه عمق وأهمية المسؤولية الملقاة على عاتقهم في هذا الصدد، وأن معالجة هذا الملف تمثل في قناعة الرأي العام امتحانا حقيقيا لمصداقية وجدية هذه المؤسسة الدستورية التي ظلت جامدة لحد الآن، معالجة تحفظ حقوق جميع الأطراف بما في ذلك شركات التوزيع، لأن الأمر لا يتعلق باستعداء جهة ما أو الحقد عليها، بقدر ما يهم الإطمئنان والثقة فيما يسري ويسود.

*** بقلم // عبد الله البقالي ***

للتواصل مع الكاتب:

bakkali_alam@hotmail.com

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***
***عبد الله البقالي ***

عن العلم

شاهد أيضاً

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***   ما أن تعلن الحكومة عن إجراء ضريبي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *