الرئيسية / slider / ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

آخر تحديث :2019-06-17 13:53:14

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***
عبد الله البقالي مدير جريدة العلم ونقيب الصحافيين المغاربة

 

‎نعيش فصلا آخر من الاحتجاجات القطاعية التي تشد إليها أنفاس الرأي العام، ويتعلق الأمر هذه المرة بطلبة كلية الطب الذين يبدو أنهم اضطروا إلى تصعيد مواقفهم بعدما فشلت الحكومة في استيعاب هذه الحركة الاحتجاجية من خلال الحوار والتفاوض.

وقبل أسابيع قليلة كانت نيران الخلافات ملتهبة بين الحكومة والأساتذة المتعاقدين التي يبدو أنها لم تجد حلولا جذرية لها لحد الآن.

 

‎لا أدري ما إذا كانت الحكومة تعي وتدرك جيدا معنى أن تفرض سنة بيضاء في كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان في بلادنا؟ لا ندري ما إذا كانت الحكومة تعلم أن سنة بيضاء في هذه الكليات تعني سد الأبواب أمام الطلبة الجدد الذين حصلوا على معدلات مرتفعة في امتحانات الباكالوريا هذه السنة ومنعهم من الالتحاق بكليات الطب، وتعني أيضا إلغاء امتحانات السنة السابعة، وتعني كذلك إلغاء جهد آلاف الطلبة في كليات الطب ببلادنا، وتعني أخيرا حرمان بلادنا من تخرج دفعة جديدة من الأطباء في الوقت الذي تعرف فيه بلادنا خصاصا كبيرا جدا في الأطباء.

لا نجد تفسيرا لما يحدث غير القول بأن الحكومة فاشلة في تدبير الحوار مع مختلف الفئات الشعبية، ولا نملك القول أيضا غير التأكيد على أن بنية الوسائط السياسية والنقابية والحقوقية في بلادنا تهالكت وأضحت متجاوزة، لذلك تضطر كثير من الفئات والشرائح إلى التعبير عن مطالبها في إطارات فئوية بديلة لا يمكن توقع مساراتها، وفي ذلك إشارة خطيرة يجب استيعاب رسائلها القوية.

*** بقلم // عبد الله البقالي ***

للتواصل مع الكاتب:

bakkali_alam@hotmail.com

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل     العلم الإلكترونية: …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *