الرئيسية / slider / فيلم «الحال» في ضيافة فضاء H2 – 61/26 احتفاء بأسطورة الفن المغربي

فيلم «الحال» في ضيافة فضاء H2 – 61/26 احتفاء بأسطورة الفن المغربي

آخر تحديث :2019-05-06 13:54:01

فيلم «الحال» في ضيافة فضاء H2 – 61/26 احتفاء بأسطورة الفن المغربي

 

 

  • العلم السينمائي

 

يستضيف فضاء H2- 61/26 المخرج المغربي أحمد المعنوني صاحب الفيلم الأسطورة ” الحال ” في لقاء خاص ليلقي الضوء في حوار شيق حول كيفية الاشتغال على هذه التحفة الفنية ، وذلك يوم الخميس 9 ماي 2019 بالدار البيضاء .

 

حاول المخرج أحمد المعنوني من خلال هذا العمل رسم المسار الجغرافي والفني لهذه المجموعة، التي حرمت سنة 1974 من أحد أشهر أعضائها بوجميع، الذي وافته المنية في سن 28، والذي تضاربت الآراء حول السبب الحقيقي لوفاته.

 

وكان بوجمعة حكور بوجميع قد استطاع أن يطوع كلمات موسيقية بسيطة ومتداولة في إطار جمالي جعل منها روائع فنية شعبية خالدة تفيض بمعان إنسانية عميقة.

 

وتبدو سيرة هذا الفنان المؤثر، بعد أن ساهم بصوته الشجي وكلماته المثقلة بالمعاني، في تأسيس أسطورة ناس الغيوان، درامية جدا، فقد انخرط بوجميع مبكرا في الفعل الفني والثقافي حيث شارك في التمثيل والإنشاد في مسرحيات مستوحاة من نصوص تراثية ومن فن الملحون قبل أن يقرر رفقة العربي باطما، عمر السيد ومولاي عبد العزيز الطاهري ومحمود السعدي تأسيس مجموعة موسيقية شكلت النواة الأولى لانتشار لون موسيقي جديد ساهم بشكل كبير في نفض غبار الإهمال الذي طال تراث الملحون طوال عدة عقود وأبدع في التعامل معه لحنا وميزانا.

 

وتلعب بطولة الفيلم  المجموعة الأسطورة ناس الغيوان، التي كانت مؤلفة أنذاك من عمر السيد، مولاي عبد العزيز الطاهري، بوجمعة حكور أو “بوجميع”، العربي باطما، ومحمود السعدي.

 

استطاعت مجموعة ناس الغيوان بفضل بوجميع أساسا أن تحفر اسمها في الذاكرة والوجدان وتثري المخزون الفني المغربي، فخاطبت المرأة والأرض والسلام والحرية والحروب والمهاجرين ومعاناة الاغتراب وغيرها من القضايا المستنبتة من الواقع المغربي .

 

“الحال” هو تعبير شعبي وتقليد مقدس لدى مجموعة “كناوة دي ساويرا”، والذي يتحول إلى هذيان عصري لائيكي كما سنشاهد في الفيلم من خلال الحفلات العمومية المصورة بقرطاج وأكادير وباريس، والتي تغنت خلالها مجموعة ناس الغيوان بكلمات كان مصدرها عمق المجتمع، ولم تنسج داخل صالونات فاخرة، أو وراء مكاتب منعزلة.

 

شارك فيلم الحال بمهرجان كان سنة 1981، لكن كان على التقنيين معالجته على مستوى الصوت والصورة من أجل تحسين جودته ومنح جمهور المهرجان فرجة ومشاهدة جيدة .

 

ازداد مخرج هذا العمل الرائع أحمد المعنوني سنة 1944 بالدار البيضاء، أنهى دراسته في العلوم الاقتصادية سنة 1969 بجامعة دوفين بباريس.

 

فيلم «الحال» في ضيافة فضاء H2 - 61/26 احتفاء بأسطورة الفن المغربي
فيلم «الحال» في ضيافة فضاء H2 – 61/26 احتفاء بأسطورة الفن المغربي

عن bourkhisse touhami

bourkhisse touhami

شاهد أيضاً

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل

مكتب المطارات يوقع على اتفاقية لتسهيل التشغيل في إطار برنامج تأهيل     العلم الإلكترونية: …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *