أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / قرار رسمي من قطر بخصوص المغرب.. التفاصيل مفاجأة!

قرار رسمي من قطر بخصوص المغرب.. التفاصيل مفاجأة!

آخر تحديث :2019-03-14 09:35:50

قرار رسمي من قطر بخصوص المغرب.. التفاصيل مفاجأة!

 

 

  • العلم الإلكترونية: متابعة

 

أعلنت قطر يوم أمس الأربعاء، أنها وقعت عقدا للاستحواذ على حصص في 12 منطقة تنقيب في المغرب.

 

وكشفت شركة “قطر للبترول” على موقعها الإلكتروني، عن أنها وقعت اتفاقیة مع شركة “إيني” الإيطالیة تستحوذ بموجبھا على 30 % من امتیاز طرفاية للاستكشاف البحري في المیاه الضحلة بمنطقة تقع قبالة شواطئ المملكة المغربیة على المحیط الأطلسي.

 

وذكرت أنه “بعد الحصول على موافقة الجھات الحكومیة المعنیة في المملكة المغربیة، ستكون حصص المشاركة في امتیاز الاستكشاف في طرفاية موزعة بواقع 45% لشركة إيني (المشغل)، و30 %لقطر للبترول، و25% للمكتب الوطني للھیدروكاربورات والمعادن المغربي”.

وقال المھندس سعد بن شريده الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئیس التنفیذي لشركة “قطر للبترول”، إن “الاتفاقیة تمثل معلما رئیسیا ھاما على خارطة طريق شراكتنا مع شركة إيني، كما أنھا تعزز من علاقتنا المتمیزة والأخوية مع المملكة المغربیة”.

 

وتابع: “كلنا أمل بتحقیق نتائج إيجابیة في جھود الاستكشاف، ونتطلع إلى العمل مع شركة إيني وللھیدروكاربورات والمعادن في ھذا الامتیاز. كما أود أن أنتھز ھذه الفرصة لأتقدم بالشكر إلى السلطات المغربیة على دعمھا وتعاونھا”.

 

وأكدت الشركة أن امتیاز طرفاية للاستكشاف البحري في المیاه الضحلة يغطي مساحة إجمالیة تبلغ حوالي 900,23 كیلو متر مربع في میاه يصل عمقها 1000 متر.

 

وستشمل المرحلة الأولى من الاستكشاف، التي تنتھي عام 2020، عددا من الدراسات الجیولوجیة والجیوفیزيائیة بھدف تقییم لمناطق الاستكشاف.

قرار رسمي من قطر بخصوص المغرب.. التفاصيل مفاجأة!
قرار رسمي من قطر بخصوص المغرب.. التفاصيل مفاجأة!

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

الرباط تحضر محطة جنيف 2 بنفس الثقة والزخم الإيجابي

الرباط تحضر محطة جنيف 2 بنفس الثقة والزخم الإيجابي.. حقائق جديدة واعترافات انفصالية تفند مزاعم الحياد الجزائري تجاه النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية

الرباط تحضر محطة جنيف 2 بنفس الثقة والزخم الإيجابي حقائق جديدة واعترافات انفصالية تفند مزاعم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *