الرئيسية / كتاب الرآي / كلِّ‭ ‬دي‭ ‬إشاعات..

كلِّ‭ ‬دي‭ ‬إشاعات..

آخر تحديث :2016-10-27 20:51:26

استسمح مطربتنا سميرة بنسعيد عن استعارة هذه العبارة منها… حقوق التأليف محفوظة، كلها باستثناء حقوق تأليف القصص والروايات عن التحالفات الممكنة والمستحيلة لتشكيل الحكومة عندنا عقب نتائج الانتخابات التشريعية المعلومة والغنية عن التعليق.

تأليف الحكومة وحلها ثم إعادة تشكيلها بمجموعات جديدة صار رياضة وطنية نتعاطاها في المقاهي والمنتديات الفعلية والافتراضية. الأمر برمته رياضة ذهنية شيقة تشغلنا عن أشياء أمر وأدهى، ولا ضير في ذلك.

لا مشكلة في أن نشغل أنفسنا لبرهة من الزمان بتأليف سيناريوهات التشكيلة الحكومية بأحزابها وأسمائها ومرشحي بعض الحقائب الوزارية، سيادية وغير ذلك، وما بينهما وما إلى ذلك من النعوت المرتبطة بحقائب اليد والكتف والظهر… حسب ثقل المسؤولية التي ستلقى على عاتق حاملها إن كان يعلم.

قلت إن حقوق تأليف هذه السيناريوهات ليست محفوظة لأنها تنطلق من مصادر شبه مجهولة وتسري سريان النار في الهشيم وتنتقل من جهة إلى أخرى بسرعة الضوء. متخصصون نحن في ديباجة نسخ الحكومات المتعاقبة علينا تعاقب الليل والليل، أو النهار والنهار. متخصصون في فن تشبيك الخيوط وفكها، وهذا يكفينا للإحساس ولو مرحلياً بأننا أصحاب الحل والعقد فيما يتعلق بمصيرنا وبقضيتنا على وجه البسيطة.

ومتخصصون أكثر في الإشاعات التي تطلق على العواهن، وفي اختلاق لقاءات لم تتم بين لاعبي سيرك السياسة ببلادنا، وفي سرد حوارات وهمية جرت بينهم بأدق تفاصيلها كأننا كنا نتصنت عليهم من المطبخ!

وهكذا تتفق عبقريتنا القحة عن أفلام تجمع بين الحركة وألعاب الخفة والرقص على الحبلين، دون إغفال التصوير البطيء حين يخاطب فلان علانا بكلام لم يُقَلْ ومن المستبعد أن يقال!

لكن ز كلِّ دي إشاعاتس، إلى أن تتحقق أو يثبت العكس، وإن غدا لناظره قريب وكل حكومة وأنتم في الحفظ والصون!

عن بقلم: زكية حادوش

شاهد أيضاً

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة..

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة.. بقلم // محمد أديب السلاوي -1- تابع العالم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *