الرئيسية / من الاقاليم / مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية

مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية

آخر تحديث :2017-05-05 16:24:00

Last updated on مايو 6th, 2017 at 07:43 م

مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية

  • العلم: سطات/ بوكركوح محمد جنان

إن الطريق ملك عام، وحمايتها والحفاظ عليها من أي خرق وتجاوز مسؤولية الجميع كل حسب موقعه الاجتماعي، لأن الكل يستعملها ويدرك أهميتها ومالها من دور أساسي في التنمية، بالإضافة إلى ما يتطلبه بناء طريق كانت معبدة أو غير معبدة من تكاليف باهظة، ناهيك عن تكاليف الإصلاح والترميم والتكسية إلى غير ذلك من الأشغال التي يجب القيام بها بشكل مستمر ودائم لحمايتها من الأضرار التي تلحقها، والقيام بالإصلاحات التي يفرضها الوضع الذي تصبح عليه هذه الطريق جراء الإهمال واللامبالاة والتقصير.

نسوق هذا الكلام من موضوع شكاية رفعتها فعاليات المجتمع المدني الى المسؤولين المختصين توصلت جريدة “العلـــم” بنسخة منها تحكي الوضع الذي تعرفه الطريق العام الغير معبدة الرابطة بين ميلس وزاوية سيدي البطاش بجماعة بوكركوح قيادة املال دائرة ابن أحمد اقليم سطات التي تم الترامي عليها من طرف أحد الأشخاص الذي استغل خندقا يعتبر من الارتفاقات التابعة لها والذي يساهم في تصريف مياه الأمطار ويحول دون تلاشي أو إتلافه  وانجراف تربتها، وذلك بواسطة غرس أشجار مختلفة ونبات الصبار علما أن المترامي اشترى أرض محاذية لهذه الطريق بعد انتهاء أشغال بنائها سنة 2002. 

 

مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية

وقد قام السكان منذ بنائها بعمليات الاصلاح والترميم الى أن تمت فكرة تأسيس جمعية النور للتنمية والبيئة ببني ريتون للتتبع والمواكبة والتي أخذت على عاتقها هذه المهمة، حيث تم توجيه تضيف الشكاية رسائل متعددة الى المسؤولين المعنيين وعلى رأسهم قائد المنطقة الذي غض الطرف عن هذا الموضوع ولم يكلف نفسه عناء استدعاء المشتكين لدراسة المشكل القائم والاطلاع على حيثياته الشيء الذي اعتبره المحتجين ضربا صارخا للمقاربة التشاركية التي جاء بها دستور 2011.

الغريب في الأمر يضيف المشتكين أن الأمر قد استفحل وازداد تفاقما وتعقيدا عند مباشرة إحدى الشركات لعملها في مد قنوات الماء الصالح للشرب والتي حاولت تغيير تجاه الخط المرسوم لمد هذه القنوات بتدخل من بعض الأطراف لتلبية رغبتهم، إلا أن الجمعية قامت بواجبها في مراسلة الشركة المعنية عن طريق رئيس الجماعة لاحترام التصميم والحفاظ على عرض الطريق وارتفاقاته ومساعدتها لتسهيل عملها، على اعتبار أن هذه الطريق ستعرف في القريب العاجل إعادة البناء والتعبيد لكون الدراسة أصبحت جاهزة وحتى يكون العمل مبني على أسس علمية وعقلانية يجب الحفاظ على عرض الطريق التي بنيت عليه الدراسة.

      

إن هذا الاختلال جعل المواطنين أنفسهم يتساءلون عن دور المسؤولين المحليين في مراقبة وتتبع مثل هذه المشاريع التي ترصد لها الدولة أموالا باهظة من المالية العمومية ليكون في الأخير مصيرها العبث، مناشدين المسؤول الأول عن الادارة الترابية بالإقليم بالتدخل من أجل إجبار المعني بالأمر الى إرجاع الأمور الى طبيعتها الأولى والتراجع عن احتلال ارتفاقات الطريق لكي تتمكن الشركة من مد القنوات وفق التصميم المصادق عليه، ويطالبون الجهات التي تقع عليها مسؤولية اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق من سولت له نفسه التطاول على الملك العام، بالترامي والتخريب أن تقوم بإجراء بحث وتحقيق دقيق في شكاوي المواطنين.

مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية
مستعملو طريق عام يحتجون ضد الترامي والسلطات المحلية الغائب الأكبر في العملية

عن العلم

شاهد أيضاً

القضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات المجتمع المدني بسطات

القضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات المجتمع المدني بسطات

Last updated on يونيو 1st, 2018 at 12:53 صالقضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *