الرئيسية / سياسة / مكتب الخيام يكشف بالأرقام عدد المغاربة بالمنطقة السورية العراقية

مكتب الخيام يكشف بالأرقام عدد المغاربة بالمنطقة السورية العراقية

آخر تحديث :2016-10-20 11:11:22

• ناصر الكواي

كشف مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عبد الحق الخيام،  يوم الأربعاء المنصرم، أن المصالح الأمنية المغربية المعنية بمكافحة الإرهاب، رصدت وجود  1622 مقاتلا مغربيا بالمنطقة السورية العراقية، بينهم 864 مقاتلا يوالون تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، و50 مقاتلا يوالون تنظيم جبهة النصرة، الذي تحول إلى تنظيم “فتح الشام”.

وأضاف، الخيام، خلال افتتاح المؤتمر العاشر للتضامن، الذي تنظمه اللجنة الوطنية للسلم والتضامن ومنظمة تضامن الشعوب الإفريقية والآسيوية، بالرباط تحت شعار “معا ضد الإرهاب” أن 198 مقاتلا مغربيا عادوا من المنطقة السورية العراقية، كان آخرهم 3 مقاتلين عادوا يوم الثلاثاء الأخير، جاء ذلك في معرض تقديمه لحصيلة مرقمة للمقاربة، التي يعتمدها المغرب في مكافحة الإرهاب وتشكل جوهر استيراتيجيته النموذجية في مكافحة مد الإرهاب والتصدي للمخططات الإرهابية.

و بلغة الأرقام دائما أوضح نفس المسؤول، أن  55 مقاتلا بذات المنطقة قضوا. هذا فيما  كشف أن عدد النساء المغربيات الملتحقات بالمنطقة السورية العراقية، سواء الملتحقات بأزواجهن أو العازبات، يبلغ 226 امرأة عادت من ضمنهن 52 امرأة. أما عدد الأطفال المغاربة الموجودين بذات المنطقة فيسجل 329 طفلا عاد منهم 15 طفلا.

عن العلم

شاهد أيضاً

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية القدرة الشرائية والتشغيل وتأخذ بالاعتبار إمكانيات التنفيذ والانعكاسات المالية

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية القدرة الشرائية والتشغيل وتأخذ بالاعتبار إمكانيات التنفيذ والانعكاسات المالية

في لقاء صحافي للفريق الاستقلالي بالبرلمان لتقديم مذكرة موجهة إلى رئيس الحكومة: المذكرة تتناول مشاكل الدخل وحماية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *