الرئيسية / كتاب الرآي / هذاما تفتقده قنواتنا التلفزية..

هذاما تفتقده قنواتنا التلفزية..

آخر تحديث :2016-11-02 14:33:59

… للرفع من شأن الثقافة والفن بقنواتنا التلفزية مازالت هذه الأخيرة لم تهتد إلى فكرة إقامة صالونات أدبية وفنية ضمن  برامجها تستضيف فيها فنانا أو مثقفا بحضورة أساتذة ومهتمين وإعلاميين وعينات من الجمهور لمجالسةالضيف المحتفى به والتطرق لمختلف جوانب حياته الأدبية أو الفنية لتمكين المشاهدين من التعرف عليه أكثر خاصة وأن الجيل الجديد يجهل كل شيء عن الرواد في مجال الثقافة والفن الذين وضعوا أسس هذين المجالين وظلتعطاءاتهم حبيس الناس الذين جايلوهم.

علما بأن إعداد هذه الصالونات لا يتطلب الشيء الكثير بحكم أن الأطقم الصحفية بقنواتنا لها من القدرة على التنقيب والاعداد لحلقات متنوعة انصافا لهؤلاء الرواد المغاربة في مجالات متعددةولنا أن نأخذ عبرة من القنوات الخارجية والعربية منها على وجه الخصوص التي تنبه إلى أهمية هذه الصالونات التلفزية التي تربط بها الماضي بالحاضر وبالتالي جلب المزيد من المشاهدين لها وخاصة المغاربة الذين يتساءلون عنغياب هذه البرامج بقنواتنا حتى الآن.

عن بقلم: محمد بلفتوح

شاهد أيضاً

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة..

إن يسألونك عن نكبة فلسطين… قل لهم المقاومة مستمرة.. بقلم // محمد أديب السلاوي -1- تابع العالم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *