الرئيسية / متابعات / هل تسببت حركة « مالي » في كارثة بيئية بالرباط؟

هل تسببت حركة « مالي » في كارثة بيئية بالرباط؟

آخر تحديث :2017-11-28 21:04:37

هل تسببت حركة « مالي » في كارثة بيئية بالرباط؟

تلويث مياه النافورات فيه تهديد لحياة الأطفال و الطيور 

  • العلم الإلكترونية

نسب بلاغ صادر عن ولاية الرباط  “ الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية “ المعروفة اختصارا بحركة “ مالي “ بتعييب منشآت عمومية مخصصة للزينة. وأوضح البلاغ في هذا الصدد أن “ هؤلاء الأشخاص قاموا بتلويث مياه أربع نافورات على مستوى شارع محمد الخامس وساحة باب الأحد و وضع ملونات وصباغات حمراء بها “ و يبدو أن المسؤولين في حركة “ مالي “ اختاروا التعبير عن احتجاجهم على الاضطهاد الممارس على النساء بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد النساء بصب كميات من الصباغة والملونات على مياه النافورات الموجودة في وسط العاصمة.

وإذا كانت مصالح ولاية الرباط قد أعلنت عن فتح تحقيق في هذه النازلة، فإن الرأي العام يتساءل عن فعالية هذه الصيغة الغريبة في تخليد يوم عالمي من خلال تلويث مياه النافورات بمنتوج يهدد سلامة المواطنين والطيور. ذلك أن النافورات التي وقع تلويثها تعرف إقبالا كبيرا للطيور والعصافير التي ترتوي منها، وأن شربها لمياه ملوثة يهدد سلامتها و حياتها مما يهدد لا قدر الله بكارثة بيئية خطيرة. ثم إن الأطفال الصغار الذين يقبلون على هذه النافورات سواء مع أقاربهم أو بدونهم يلعبون بهذه المياه و بعضهم يضعها في فمه، و هنا تتجلى الخطورة البالغة على صحة وسلامة الأطفال.

فمن يكون هذا “ العبقري “ الذي “ أبدع “ هذه الصيغة الخطيرة؟ وكيف قبلت هذه الحركة الإقدام على هذه الخطوة الطائشة؟

عن العلم

شاهد أيضاً

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن

وصول الشحنة الثانية من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن   حطت، بعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *