الرئيسية / سياسة / واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية: تبادل الاتهامات بين مسؤولي البوليساريو والبعض يبحث عن الآخر لتعليق فشلهم الذريع

واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية: تبادل الاتهامات بين مسؤولي البوليساريو والبعض يبحث عن الآخر لتعليق فشلهم الذريع

آخر تحديث :2017-09-05 20:14:50

واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية

تبادل الاتهامات بين مسؤولي البوليساريو والبعض يبحث عن الآخر لتعليق فشلهم الذريع

  • العلم: الرباط

ما وقع لجبهة البوليساريو الانفصالية في المؤتمر الدولي لطوكيو بمابوتو عاصمة الموزمبيق ما بين 23 و25 غشت، لم يكن في حسبان أعداء الوحدة الترابية للمملكة المغربية، حتى أن العديد من الدول ومن بينها اليابان رفضت السماح بحضور الجمهورية الصحراوية الوهمية في هذا المؤتمر الشيء الذي أربك حسابات خصوم الوحدة الترابية، الى درجة تبادل فيها  مسؤولون في الجمهورية الوهمية التهم فيما بينهم.

وعلق من يطلق عليه وزير الخارجية وكذلك مستشار برئاسة الجمهورية الوهمية فشلهم الذريع على مشجب الذراع الاعلامي لهذه الجمهوية، ووصفوا هذا الإعلام بأقبح الأوصاف والنعوت ووجهوا انتقادات لاذعة لما يسمى عندهم ب «وكالة الأنباء الصحراوية».

واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية
واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية

وطالب هؤلاء المسؤولين من هذه الوكالة العمل على تغليط الرأي العام الدولي من خلال الحديث عما وقع بنوع من التشويه.

وفي هذا الصدد طالب ولد السالك الذي يعتبر وزير خارجية الجمهورية الوهمية وكالتهم الاخبارية بتغيير طريقة تعاملها، مؤكدا  أنها تقتصر حسب قوله «فلانة عملت هك وافلان امشى هك».

وفي هذا الصدد أكد اليابان أن شكل المؤتمر الدولي لطوكيو حول تنمية افريقيا (تيكاد) لا يضم الجمهورية الصحراوية الوهمية، وأوضح وزير الشؤون الخارجية الياباني كونو طارو أن موقف بلاده بخصوص عدم دعوة الكيان الوهمي لحضور اشغال مسلسل «نيكاد» لم يتغير، مجددا موقف طوكيو الرافض للاعتراف «بالجمهورية الصحراوية الوهمية».

واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية
واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية

وأعرب المسؤول الياباني عن اندهاشه «لتحايل  سلطات الموزمبيق على إجراءات الولوج من أجل إدخال اعضاء البوليساريو» غير المدعوين عبر باب جانبي ورفضها في الوقت ذاته ولوج وفود تتوفر على شارات وحصلت مسبقا على اعتماد رسمي، مشيرا إلى أن أعضاء في السفارة اليابانية تعرضوا بدورهم للتعنيف.

وتخلل الاجتماع الوزاري لمتابعة «تيكاد» وقوع العديد من الأحداث فرغم رفض اليابان أي حضور للكيان الوهمي وذلك وفقا للشرعية الدولية والممارسة الجاري بها العمل ضمن «تيكاد» منذ 1993، سعت السلطات الموزمبيقية في هذا الاجتماع إلى فرض حضور هذا الكيان الوهمي، الذي لم توجه له الدعوة من قبل الجانب الياباني.

واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية
واقعة الموزمبيق بعثرت أوراق الجمهورية الصحراوية الوهمية: تبادل الاتهامات بين مسؤولي البوليساريو والبعض يبحث عن الآخر لتعليق فشلهم الذريع

عن العلم

شاهد أيضاً

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال

بدأ الشطر الثاني من برنامج رحلات مشجعي الأسود إلى المونديال   أعلنت وزارة الشباب والرياضة، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *