الرئيسية / من الاقاليم / وجدة.. يوم تواصلي يبحث سبل تأهيل مختلف القطاعات الحيوية بجهة الشرق

وجدة.. يوم تواصلي يبحث سبل تأهيل مختلف القطاعات الحيوية بجهة الشرق

آخر تحديث :2016-09-04 09:33:43

نظم مجلس جهة الشرق، اليوم السبت بوجدة، يوما تواصليا تم خلاله التداول بشأن مختلف القطاعات الحيوية بجهة الشرق وسبل تأهيلها.

وقال وزير الفلاحة والصيد البحري السيد عزيز أخنوش، في كلمة بالمناسبة، إن جهة الشرق شهدت قفزة نوعية، وتستشرف آفاقا مستقبلية واعدة في مجال الاستثمار، مؤكدا أنه تم بذل مجهودات جبارة للنهوض بالقطاع الفلاحي في هذه الجهة.

وأبرز الوزير أن البرامج التي أطلقت في إطار مخطط المغرب الأخضر، بهذه الربوع، سجلت نجاحا لافتا، وتجاوزت التوقعات في الكثير من الأحيان.

وذكر، في هذا الصدد، بأن الجهة الشرقية تنتج 14 في المئة من الحوامض على الصعيد الوطني و10 في المئة من الزيتون و8 في المئة من اللحوم الحمراء.

من جانبه، توقف وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي السيد مولاي حفيظ العلمي عند مخطط التسريع الصناعي، مشيرا إلى أن هذا المخطط الوطني يتوخى إحداث 500 ألف منصب شغل جديد في أفق 2020

وبعد أن سجل أن جهة الشرق تحتاج لإحداث مناصب شغل جديدة، على غرار باقي الجهات، أكد الوزير أن ميثاق الاستثمار منح أبعادا جديدة للجهات، حيث سيكون لكل جهة منطقة حرة من شأنها أن تساهم في دعم المقاولات، قبل أن يعرب عن استعداد وزارته لدعم الجهة بهذا الخصوص.

وبدوره، أكد والي جهة الشرق، عامل عمالة وجدة أنجاد، السيد محمد مهيدية أن مسار التنمية بجهة الشرق انطلق مع المبادرة الملكية لتنمية الجهة الشرقية التي أرسى دعائمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطابه التاريخي ل 18 مارس 2003، حيث مكنت هذه المبادرة السامية من تحقيق طفرة تنموية كبرى للجهة، وخلق دينامية اقتصادية جهوية ارتكزت على أسس واقعية للتنمية، ووضعت اللبنات الأساسية لجعل العرض الترابي متنوعا ومتجانسا و قادرا على تحسين مستوى جاذبية الجهة ورفع قدرتها لاستقطاب الاستثمارات.

وفي هذا السياق، يضيف الوالي، تمكنت الجهة من وضع اللبنات الأساسية بغية تحقيق إقلاع اقتصادي صناعي ارتكز على ثلاثة دعائم هي القطب التكنولوجي لوجدة، والقطب الفلاحي لبركان، والمنطقة الصناعية بسلوان.

وأشار إلى أن هذه البنيات الصناعية تعرف حاليا إقبالا لا بأس به من طرف المستثمرين حيث وصلت نسبة التسويق بالنسبة للقطب الصناعي لوجدة 27 في المئة، وبالقطب الفلاحي لبركان 33 في المئة، والمنطقة الصناعية لسلوان 15 في المئة. ج/سط

عن العلم

شاهد أيضاً

القضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات المجتمع المدني بسطات

القضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات المجتمع المدني بسطات

Last updated on يونيو 1st, 2018 at 12:53 صالقضية الفلسطينية حاضرة ضمن الأنشطة الرمضانية لفعاليات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *