الرئيسية / المغرب / ‎تعيين رئيس جديد لبعثة «المينورسو» قد يكون مصدر قلق للمغاربة

‎تعيين رئيس جديد لبعثة «المينورسو» قد يكون مصدر قلق للمغاربة

آخر تحديث :2017-12-04 21:35:06

اشتغل في أديس أبابا في زمن معاداة المغرب وتكلف بتدبير الإنفصال في تيمور الشرقية

‎تعيين رئيس جديد لبعثة «المينورسو» قد يكون مصدر قلق للمغاربة

  • العلم الإلكترونية

كما توقعت جريدة « العلم « في عدد سابق ، فقد عين الأمين العام للأمم المتحدة السيد كولن ستيوارت ممثلا خاصا له في الصحراء المغربية ورئيسا لبعثة الأمم المتحدة في الصحراء المغربية خلفا للسيدة كيم بولدوك التي نقلها المسؤول الأول عن الأمم المتحدة وعينها على وجه السرعة نائبة للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لبعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديموقراطية، وستشغل في نفس الوقت مهمة منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية و الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي .

والسيد كولن ستيوارت من جنسية كندية على غرار سلفه السيدة كيم بولدوك  ، ومهم أن نستحضر المهام التي شغلها المسؤول الأممي الجديد في الصحراء المغربية بالنظر لطبيعتها و التي قد تكون لها تأثيرات على أداء مهامه الجديدة . فهو قد شغل منصب نائب رئيس مكتب الأركان في مكتب الأمم المتحدة لدى الإتحاد الإفريقي في أديس أبابا في الوقت الذي كان هذا الاتحاد يصرف مواقف عدائية متطرفة ضد الوحدة الترابية للمغرب . كما شغل السيد ستيوارت مهمة رئيس الشؤون السياسية لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة في تيمور الشرقية خلال الفترة الممتدة من 2007 إلى ينة 2009 . كما عمل إلى غاية سنة 2004 على التوالي مع بعثة الأمم المتحدة في تيمور الشرقية وإدارة الأمم المتحدة الإنتقالية في تيمور الشرقية و في بعثة الأمم المتحدة لتقديم الدعم في تيمور الشرقية . و غني عن التذكير في هذا الصدد بأن تيمور الشرقية انتهى بها المطاف إلى الإنفصال عن أندونيسيا . و كان للمسؤول الأممي الجديد في الصحراء المغربية دورا مهما في هذا الإنفصال و ساهم في الإدارة الانتقالية لهذا الإقليم الذي اقتطع من جغرافية دولة إسلامية .

و الأكيد أن التساؤل حول إقدام الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتريس على تعيين هذه الشخصية بتجربة أممية تناقض تماما المهمة التي يجب أن يطلع بها في قضية النزاع المفتعل في الصحراء المغربية يصبح مشروعا . و قد يكون مصدر تخوف للمغاربة الذين يراهنون على دور للمنتظم الأممي يثبت الحقائق المشروعة ويحقق نهاية سريعة لهذا النزاع المفتعل الذي عمر أكثر من اللازم .

ويذكر أن تعيين رئيس جديد لبعثة المينورسو في الصحراء المغربية جاء مباشرة بعد الجولة التي قام بها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة السيد كوهلر هورست و التي قادته إلى عواصم الدول المعنية بهذا النزاع و إلى مخيمات لحمادة . و يجهل ما إذا كان لهذا التعيين الجديد علاقة بما جرى خلال هذه الجولة ؟.

عن العلم

شاهد أيضاً

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي

استئناف المفاوضات المتعلقة بإبرام اتفاق الصيد بين المغرب والاتحاد الأوروبي   ذكر بلاغ لوزارة الشؤون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *