أراضي بخسة ومشروع متوقف… من المسؤول؟؟؟

أراضي بخسة ومشروع متوقف… من المسؤول؟؟؟

أراضي بخسة ومشروع متوقف… من المسؤول؟؟؟

ψ العلم: جبير مجاهد

في الوقت الذي عرفت فيه أسواق العقار ارتفاعا صاروخيا بحيث لم يعد يستطيع معها الموظف البسيط اقتناء بقعة أرضية أو شقة سكنية، لازالت أراضي الدولة تفوت بأثمنة بخسة على مسمع ومرأى من الجميع.

حيث تم تفويت البقعة الأرضية الواقعة أمام مستشفى الحسن الثاني بمدينة خريبكة لشركة تدعى ’’SAMIHA’’ بثمن زهيد لا يتجاوز 300 درهم للمتر المربع، مع العلم أن هذا التفويت لا يستهدف العمل الخيري أو التضامني بل من أجل هدف ربحي ومادي صرف ألا وهو إنجاز مجمع سكني يفوق 200 شقة سكنية. 

لكن هذا المشروع لم يرى بعد النور بسبب توفقه لعدة سنوات، حيث أكدت بعض المصادر أن هذا التوقف راجع بالأساس إلى مخالفة الشركة لدفتر التحملات والتي تتجلى في عدم مطابقة البناية لما هو مجسد في التصميم، ليبقى المشروع معلقا إلى إشعار آخر.

وللإشارة فإن المشروع الأول ’’الفردوس’’ المجاور لهذا المشروع قد لقي هو الآخر مشاكل متعددة أجلت ربط المشروع السكني بشبكتي الماء والكهرباء لعدة سنوات.

أراضي بخسة ومشروع متوقف… من المسؤول؟؟؟


اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا