بحث متقـدم
 
سامسونغ إليكترونيكس تطرح جالاكسي نوت 4 الجديد بالمغرب
تدخل عنيف في حق محتجين على غلاء فواتير الماء والكهرباء: المحتجون رددوا شعارات تندد بالسياسة التفقيرية لحكومة بنكيران..
رئيس الوزراء المصري يدعو اتحاد الصحفيين العرب إلى ميثاق شرف إعلامي عربي موحد..
انتخاب تونس رئيسًا للدورة 61 للجنة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية
هل حقا ستكون 2015 سنة إصلاح المنظومة القانونية المؤطرة للمركز السينمائي المغربي؟
بالفيديو: ظاهرة خطيرة تهدد السلم المجتمعي في بلدنا..
 
 
 
 
  المجلس الانتقالي الليبي يفرض التأشيرة على المغاربة  
   الحزب الشعبي الإسباني يوجه رسائل مطمئنة وأخرى مقلقة إلى المغرب  
   مشروع الطاقة الشمسية الكبرى بالمغرب ينطلق سنة 2012  
  مليارات أمير قطر التي أطاحت بحسني مبارك  
   مهاجر مغربي يذبح طفلة ويقطع جسدها إلى أطراف من أجل طهيها للأكل  
  انسحابات و غليان بالـمخيمات و مؤشرات على انشقاقات داخلية جديدة  
  الشيخ يوسف القرضاوي يصل إلى القاهرة ويزعم أن الشعب المصري يئس من غير الإسلاميين  
  دول خليجية تتقرب للمغرب وتستثمر فيه نحو 3 مليارات دولار  
  القاعدة›› تختطف مهندسين جيولوجيين فرنسيين في شمال مالي و تصيب عقيدا فرنسيا سابقا  
  وزراء وزعماء أحزاب وقيادات نسائية وشبابية في معترك الانتخابات  
 
  شفاء وإنصاف
 عبدو ربه - المغرب
  الله يكون فعون الجزائر
 محمد علي - المغرب
  تزيطين أيت حموبولمان أيت ميمون إقليم الخميسات
 أزوكاغ رشيد - المغرب
  "خبر في تحليل سيدا- ايبولا..."
 محمد - إسبانيا
  بلادنا العزيزة و الله يحفظ لينا كل أفراد مؤسسات نظامنا من بينهم البرلمانيات و البرلمانيون
 المرابط الحريزي - الولايات المتحدة الأميركية

   مؤخرا قرَّرَ المغرب تأجيل كأس إفريقيا للأمم 2015 هل القرار صائب؟

  نعم
  لا
  ممكن
  دون جواب
أرشيف إستطلاع الرآي

 
 
     الحكم في الجزائر بالسجن 15 سنة على مصري بتهمة التجسس...       خيمينيث: علاقة إسبانيا بالمغرب لن تتغير مع الحزب الشعبي ...       البحث عن أفراد شبكة مختصة في تهريب خراطيش الرصاص من مليلية المحتلة إلى شمال المغرب ...       بنكيران يؤكد : مستعدون للتحالف مع أحزاب الكتلة الديمقراطية...       انسحابات و غليان بالـمخيمات و مؤشرات على انشقاقات داخلية جديدة...       القاعدة›› تختطف مهندسين جيولوجيين فرنسيين في شمال مالي و تصيب عقيدا فرنسيا سابقا...  
       خريطة الموقع   اتصال
 الوطـنـية  |    من الأقاليم  |    اقتصــادية  |    قضايا و حوادث  |    المجتمع و الأسرة  |    الحــدث  |    الريــاضة  |    الأخيــرة  |  
        الحــدث

الصفحة الرسمية للمجلس العسكري على الـ"فيس بوك" تفضيل صفحة ضد "الثورة المصرية"
 
فوجئ نشطاء موقع التواصل الإجتماعي الـ"فيس بوك" بأن الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة تفضل صفحة تهاجم الثورة المصرية والثوار ضمن 3 صفحات فقط هي "أدمن-المسئول" الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة ومحبي المجلس الأعلى للقوات المسلحة. وتدعو الصفحة الوحيدة "VTV Villains TV " التي لاقت استحسان المجلس خارج إطار صفحات العسكري ومحبيه معجبيها للنزول لميدان العباسية لتأييد المجلس العسكري. وبعد تداول النشطاء للخبر قامت الصفحة بإلغاء تفضيلها للصفحة.
وبحسب نشطاء على الـ"فيس بوك" فإن صفحة "VTV Villains TV" أصحابها من أتباع مجموعة "إحنا آسفين يا ريس" أنصار مبارك والمعاديين للثورة.
ودعت صفحة "VTV Villains TV" معجبيها "62 ألف معجب" لعدم النزول يوم غد الثلاثاء لميدان العباسية، وتشدد عليهم النزول يوم الجمعة المقبلة ويقول "أدمن" الصفحة في أكثر من منشور: "ما فيش نزول الثلاثاء علشان الإنتخابات بقت يومين إثنين و ثلاثاء النزول إن شاء الله الجمعة اللي جاية بس أي دعوى لنزول ميدان العباسية غير الجمعة القادمة الهدف منها إن الميدان يبقى في أعداد قليلة و الإعلام يركز عليها و يقول إن الميدان في قلة".
وانتقدت الصفحة هجوم متظاهري التحرير على الدكتور "كمال الجنزوري" وقالت "التحرير بيقول أن "الجنزوري" كبير في السن!! هو "البرادعي" لسه واخد التطعيم امبارح ولا إيه؟ مش كفاية جابولنا "شرف".. هم هيقعدوا يجربو فمصر لحد إمتى".
يذكر إنه وبعد تداول النشطاء لما قامت به الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة بدقائق معدودة قامت الصفحة بإلغاء الإعجاب أو التفضيل لهذه الصفحة المعادية للثورة.
ووثقت جريدة "العلم" بالصور واقعة إعجاب العسكري بصفحة الهجوم على الصورة قبل وبعد إلغاء الإعجاب.
وربط نشطاء بين ذلك وبين الإتهامات الموجهة للمجلس الأعلى بقيادة الثورة المضادة وشنوا حملة هجوم على العسكري على الـ"فيس بوك"، وأدانوا ذلك وأكدوا أن "إعجاب العسكري بها" يعني أن الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة تعتبرها الصفحة الوطنية الوحيدة وهي دليل على إنحيازات المجلس على حد إشارة نشطاء في تعليقاتهم على الصفحة.

حكيمة الوردي

28/11/2011
عدد القراءات : 2803
commantaire | imprimer | envoyer à un amie