Quantcast

2022 يناير 17 - تم تعديله في [التاريخ]

أخنوش يدخل على الخط في جريمة الاعتداء على السائحة البلجيكية في أكادير

رئيس الحكومة المغربية يستنكر الاعتداء الشنيع ويعلن تضامنه مع الضحية


العلم الإلكترونية - الحبيب اغريس

عقب الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له مواطنة بلجيكية مقيمة بأكادير، تدخل عزيز أخنوش رئيس الحكومة المغربية على الفور لمتابعة حالة الضحية، التي هاجمها أحد الأشخاص بالسلاح الأبيض أول يوم أمس بأحد المقاهي بكورنيش مدينة أكادير، .
 
وحسب بلاغ أورده مجلس جماعة أكادير، فقد بادر عزيز أخنوش بالاتصال بالمواطنة البلجيكية من أجل الاطمئنان على صحتها والتعبير لها عن تضامنه المطلق معها.
 
وشدد أخنوش خلال مكالمته الهاتفية مع الضحية على إدانته الشديدة لهذا الفعل الشنيع مهما كانت أسبابه ودوافعه وأكد لها أن السلطات المحلية سوف تسهر على تتبع حالتها الصحية خلال الأيام القادمة إلى حين شفائها التام، هذا وعبر لها عن تمنياته لها بالشفاء العاجل.  
 
من جهته قام مصطفى بودرقة نائب أخنوش على جماعة أكادير رفقة أحمد حجي والي جهة سوس ماسة و رشيد بوخنفر نائب رئيس جهة سوس ماسة بزيارة تفقدية للمواطنة البلجيكية التي ترقد بقسم العناية المركزة بالمركز الإستشفائي الجهوي الحسن الثاني، وذلك للوقوف على حالتها الصحية حيث صرح الطاقم الطبي المشرف على تتبع حالة الضحية أن حالتها الصحية جد مستقرة.
 
وجدد أخنوش، رفضه القاطع لهذه الجريمة النكراء التي تتنافى مع القيم الإنسانية والحق المقدس في الحياة، مؤكدا على العمل جاهدا من موقعه للإبقاء على حاضرة أكادير أرضا لحسن الضيافة والتعايش السلمي.
 
 















MyMeteo




Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار