Quantcast

2022 يونيو 7 - تم تعديله في [التاريخ]

أوساط‭ ‬إسبانية‭ ‬ما‭ ‬زالت‭ ‬تتطلع‭ ‬لاستئناف‭ ‬تجارة‭ ‬التهريب

اليوم‭ ‬تجتمع‭ ‬في‭ ‬مدريد‭ ‬اللجنة‭ ‬الوزارية‭ ‬المشتركة‭ ‬لاستكمال‭ ‬فتح‭ ‬معبري‭ ‬سبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلتين


العلم الإلكترونية - لحسن الياسميني

ذكرت‭ ‬صحيفة‭ ‬الباييس‭ ‬الإسبانية‭ ‬أن‭ ‬اللجنة‭ ‬الوزارية‭ ‬المشتركة‭ ‬المغربية‭ ‬الإسبانية‭ ‬ستجتمع‭ ‬اليوم‭ ‬بمدريد‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬استكمال‭ ‬مسلسل‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬معبري‭ ‬سبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلتين‭ ‬اللذين‭ ‬فتحا‭ ‬في‭ ‬السابع‭ ‬عشر‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬ماي‭ ‬المنصرم،‭ ‬وحسب‭ ‬ما‭ ‬ذكرت‭ ‬الصحيفة‭ ‬،‭ ‬فإنه‭ ‬سيجري‭ ‬التشاور‭ ‬في‭ ‬مسألة‭ ‬عبور‭ ‬الأشخاص‭ ‬والسلع‭ .‬

ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬الاجتماع‭ ‬تجسيدا‭ ‬لروح‭ ‬مضمون‭ ‬الاتفاق‭ ‬بين‭ ‬الحكومتين‭ ‬خلال‭ ‬زيارة‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬بيدرو‭ ‬سانشيز‭ ‬للمغرب‭ ‬في‭ ‬السابع‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬أبريل‭ ‬المنصرم،‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بتطبيع‭ ‬مرور‭ ‬السلع‭ .‬

وكان‭ ‬افتتاح‭ ‬المعبرين‭ ‬بالنسبة‭ ‬للأشخاص‭ ‬قد‭ ‬هم‭ ‬إلى‭ ‬غاية‭ ‬الواحد‭ ‬والثلاثين‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬ماي‭ ‬المنصرم‭ ‬حاملي‭ ‬تأشيرات‭ ‬شينغن‭  ‬من‭ ‬الجانبين،‭ ‬ليشمل‭ ‬لاحقا‭  ‬العمال‭ ‬المغاربة‭ ‬الذين‭ ‬يعبرون‭ ‬الحدود،‭ ‬واللذين‭ ‬لازالوا‭ ‬يتوفرون‭ ‬على‭ ‬عقود‭ ‬عمل‭ ‬سارية‭ ‬المفعول،‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬سبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلتين،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬لم‭ ‬يسمح‭ ‬لباقي‭ ‬المواطنين‭ ‬المغاربة‭ ‬الذين‭ ‬اعتادوا‭ ‬المرور‭ ‬إلى‭ ‬المدينتين‭ .‬

وكان‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬قد‭ ‬دفع‭ ‬مئات‭ ‬من‭ ‬العمال‭ ‬المغاربة،‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي‭ ‬إلى‭ ‬الخروج‭ ‬في‭ ‬مظاهرة‭ ‬تم‭ ‬تنظيمها‭ ‬في‭ ‬الفنيدق،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬المطالبة‭ ‬بالسماح‭ ‬لهم‭ ‬بدخول‭ ‬سبتة‭ ‬دون‭ ‬تأشيرة‭. ‬وبحسب‭ ‬وكالة‭ ‬الأنباء‭ ‬الإسبانية‭ ‬إيفي،‭ ‬فقد‭ ‬تزامنت‭ ‬هذه الوقفة‭ ‬مع‭ ‬المرحلة‭ ‬الثانية‭ ‬من‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬المعابر‭ ‬الحدودية‭ ‬بين‭ ‬المغرب‭ ‬وسبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلتين،‭ ‬والتي‭ ‬بقيت‭ ‬مغلقة‭ ‬لمدة‭ ‬عامين‭ ‬بسبب‭ ‬وباء‭ ‬كورونا‭ ‬والأزمة‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭.‬

فبعدما‭ ‬تقرر‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬المعابر‭ ‬الحدودية،‭ ‬في‭ ‬17‭ ‬ماي،‭ ‬فقط‭ ‬للمقيمين‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬والأشخاص‭ ‬الحاصلين‭ ‬على‭ ‬تأشيرة‭ ‬شينغن،‭ ‬تم‭ ‬يوم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي‭ ‬فتح‭ ‬المعابر‭ ‬في‭ ‬وجه‭ ‬العمال‭ ‬المغاربة‭ ‬الذين‭ ‬يعبرون‭ ‬الحدود،‭ ‬واللذين‭ ‬لازالوا‭ ‬يتوفرون‭ ‬على‭ ‬عقود‭ ‬عمل‭ ‬سارية‭ ‬المفعول،‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬سبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلتين‭ .‬

وحضرت‭ ‬هذه‭ ‬المظاهرة،‭ ‬التي‭ ‬نُظمت‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬شوارع‭ ‬المدينة،‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬اللائي‭ ‬لن‭ ‬يتمكن‭ ‬من‭ ‬الدخول‭ ‬إلى‭ ‬سبتة‭ ‬المحتلة‭ ‬،‭ ‬إلا‭ ‬بعد‭ ‬حصولهن‭ ‬على‭ ‬عقد‭ ‬عمل،‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬ما‭ ‬كانت‭ ‬عليه‭ ‬الأمور‭ ‬قبل‭ ‬إغلاق‭ ‬الحدود،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬آلاف‭ ‬الأشخاص‭ ‬من‭ ‬مدينتي‭ ‬تطوان‭ ‬والناظور،‭ ‬يعبرون‭ ‬إلى‭  ‬سبتة‭ ‬مليلية‭ ‬المحتلتين‭ ‬للعمل‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني،‭ ‬بفضل‭ ‬الإعفاء‭ ‬من‭ ‬التأشيرة،‭ ‬التي‭ ‬أصبحت‭ ‬إلزامية‭ ‬الآن‭.‬

‭ ‬وفيما‭ ‬يخص‭ ‬مرور‭ ‬السلع‭ ‬فإنه‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬بعض‭ ‬الأوساط‭ ‬في‭ ‬المدينتين‭ ‬المحتلتين‭ ‬تتطلع‭ ‬إلى‭ ‬منح‭ ‬المغرب‭ ‬تسهيلات‭ ‬لمرورها،‭ ‬فإن‭ ‬المغرب‭ ‬أكد‭ ‬العزم‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬العودة‭ ‬نهائيا‭ ‬لتجارة‭ ‬التهريب‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬نشطة‭ ‬قبل‭ ‬إغلاق‭ ‬المعبرين‭.‬

وكانت‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬قد‭ ‬تعرضت‭ ‬لانتقادات‭ ‬الحكام‭ ‬المحليين،‭ ‬حيث‭ ‬انتقد‭ ‬زعيم‭ ‬حزب‭ ‬فوكس‭ ‬في‭ ‬مليلية‭ ‬المحتلة‭ ‬خابير‭ ‬دييغو‭ ‬الاتفاق‭ ‬بين‭ ‬بلاده‭ ‬وبين‭ ‬المغرب،‭ ‬معتبرا‭ ‬أن‭ ‬الحكومة‭ ‬في‭ ‬رأيه‭ ‬تخلط‭ ‬بين‭ ‬الحليف‭ ‬وبين‭ ‬العدو،‭  ‬مطالبا‭  ‬حكومة‭ ‬بلاده‭ ‬بمعاملة‭ ‬المغرب‭ ‬بالمثل‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بدخول‭ ‬السلع‭ ‬إلى‭ ‬البلدين،‭ ‬حيث‭ ‬انتقد‭ ‬حسب‭ ‬زعمه‭ ‬السماح‭ ‬للسلع‭ ‬المغربية‭ ‬بالدخول‭ ‬إلى‭ ‬إسبانيا،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬تمنع‭ ‬فيه‭ ‬السلطات‭ ‬المغربية‭ ‬دخول‭  ‬سلع‭ ‬صغيرة‭ ‬عبر‭ ‬معبري‭ ‬سبتة‭ ‬ومليلية‭ ‬المحتلين‭.‬

وأشار‭ ‬زعيم‭ ‬فوكس‭ ‬المحلي‭ ‬هنا‭ ‬إلى‭ ‬عدم‭ ‬سماح‭ ‬المغرب‭ ‬مجددا‭ ‬بدخول‭ ‬السلع‭ ‬المهربة‭ ‬من‭ ‬معبري‭ ‬المدينتين‭ ‬المحتلتين،‭ ‬واشتراط‭  ‬المغرب‭ ‬مرورها‭ ‬عبر‭ ‬الجمارك‭  ‬الاسبانية‭ ‬عوض‭  ‬المعبرين‭ ‬،‭ ‬وربما‭ ‬أن‭ ‬الزعيم‭ ‬اليميني‭ ‬المحلي‭ ‬يخلط‭ ‬بين‭ ‬التجارة‭ ‬القانونية‭ ‬وبين‭ ‬التهريب‭ ‬الذي‭ ‬قرر‭ ‬المغرب‭ ‬عدم‭ ‬العودة‭ ‬إليه‭ ‬بشكل‭ ‬نهائي‭.‬

وعلاقة‭ ‬بالموضوع‭ ‬نقلت‭ ‬صحيفة‭ ‬الباييس‭ ‬عن‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬للجمارك‭ ‬المغربية‭ ‬نبيل‭ ‬لخضر‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يجر‭ ‬لحد‭ ‬الآن‭ ‬إقامة‭ ‬البنيات‭ ‬التحتية‭ ‬للمصالح‭ ‬الجمركية‭ ‬،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الأمر‭ ‬أمر‭ ‬سياسي‭ ‬من‭ ‬اختصاص‭ ‬وزيري‭ ‬داخلية‭ ‬البلدين‭ ‬،‭ ‬وأنه‭ ‬عندما‭ ‬يتفق‭ ‬هؤلاء‭ ‬حول‭ ‬الموضوع‭ ‬،‭ ‬فإن‭ ‬مصالح‭ ‬الجمارك‭ ‬ستعمل‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬الاتفاقات‭ ‬بين‭ ‬الحكومتين‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن‭.‬
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار