Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






إغلاق محطة أوكايمدن السياحية يخلف استياء وسط ساكنة المنتجع وأرباب النقل السياحي



قررت اللجنة الإقليمية لليقظة المكلفة بتدبير جائحة فيروس كورونا برئاسة عامل إقليم الحوز ، إغلاق محطة أوكايمدن، وذلك خلال عطلة منتصف السنة الدراسية ابتداء من يوم الأحد 24 يناير إلى الأحد 31 يناير 2021.





العلم الإلكترونية - نجاة الناصري

يأتي هذا القرار تنفيذا لقرار الحكومة بتمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من يوم الثلاثاء 19 يناير على الساعة التاسعة ليلا. 
 
وكان بلاغ للحكومة، قد أكد أن القرار يأتي على إثر التطور الوبائي لفيروس كورونا على الصعيد العالمي وذلك بظهور سلالات جديدة من هذا الفيروس في بعض الدول المجاورة، وفي إطار المجهودات المتواصلة لتطويق رقعة انتشار هذا الوباء والحد من انعكاساته السلبية
 
ويشار أن مهنيو النقل السياحي بمدينة مراكش توجهو بطلب إلى والي جهة مراكش آسفي ، من أجل عقد لقاء عاجل لتدارس الأزمة الخانقة التي يعيشها القطاع وإيجاد حلول سريعة لإنقاذه.
 
وعبر المهنيون من خلال المراسلة الموجهة إلى والي الجهة عن التذمر واليأس الذي يخيم عليهم، جراء طول مدة تطبيق الإجراءات التي اعتمدتها الحكومة المغربية من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا خاصة على قطاع النقل السياحي دون باقي وسائل النقل الأخرى.
 
واستنكرت المراسلة الحيف الذي يعيشه القطاع، بسبب منع عرباتهم من العبور إلى المناطق السياحية المجاورة للمدينة الحمراء ، في الوقت الذي يسمح فيه لسيارات الأجرة والنقل المزدوج ونقل المسافرين والنقل السري بالمرور دون تعقيدات ودون مراقبة مدى احترامها للشروط الوقائية اللازمة، كما وقع الأسبوع الماضي عند مدخل منتجع أوكايمدن.
 
وطالبت ذات المراسلة بضرورة فتح الطريق أمام الجميع، مع تشديد المراقبة بما يضمن للمسافرين تنقل سليم وآمن، داخل عربات تحترم الشروط الوقائية، بهدف إنعاش القطاع السياحي بالمنطقة ككل.
 
هذا وقد عبر العديد من ساكنة منتجع أوكايمدن في تصريح للجريدة عن استيائهم من هذا القرار الذي لم يراعي الوضع الإقتصادي والإجتماعي لساكنة المنطقة التي أصبحت تعيش أوضاعا مزرية علما أن المحطة تنتعش فقط في هذا الوقت من السنة.
 
وأكد بعض المواطنين أن وضعهم الإجتماعي أصبح كارتيا والدي تفاقم أكثر بسبب الإجراءات التي فرضها الفيروس خصوصا وان المورد الوحيد لساكنة منتجع أوكايمدن مرتبط بهذه الفترة من فصل الشتاء .
 
كما طالبوا من الجهات المعنية الأخذ بعين الاعتبار ظروفهم المعيشية القاسية والتي أصبحت من سيء لأسوء منذ إعلان الحجر الصحي بالمغرب، علما أن الإقليم يعرف إنخفاضا ملحوظا للحالة الوبائية.
 
وكانت المصالح الصحية بجهة مراكش آسفي، أحصت خلال 24 ساعة الأخيرة، 61 إصابة جديدة بكورونا المستجد، لترتفع الحصيلة التراكمية لعدد الإصابات بالجهة إلى 37283 حالة، حتى الساعة السادسة من عشية يوم الثلاثاء 19 يناير الجاري.
 
ووفق المعطيات الأخيرة الصادرة عن وزارة الصحة، فإن عمالة مراكش تصدرت إصابات كورونا الجديدة على مستوى الجهة، بـ46 إصابة جديدة، 6 بآسفي، و3 حالات بكل من اليوسفية، قلعة السراغنة، وشيشاوة.
 
Hicham Draidi