Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






احتفال الجالية المغربية بعيد الاستقلال وذكرى المسيرة الخضراء



في ظروف استثنائية جدا بسبب جائحة كورنا (كوفيد 19) نظمت “مؤسسة الصداقة “ بالديار الهولندية أول أمس حفلا متنوعا وذلك احتفاء بمناسبة عيد الاستقلال المجيد وذكرى المسيرة الخضراء المظفرة، وهو الحفل الذي حضره القنصل العام للمملكة المغربية بأمستردام محمد متوكل ومستشار سفير صاحب الجلالة بلاهاي عبدو القادري وثلة من الوجوه المغربية البارزة في سماء هولندا.





وتميز الحفل بتنوع فقراته المتمثلة في تكريم نشطاء وفاعلين داخل مؤسسة الصداقة، فضلا عن تكريم الطباخة المتميزة السيدة عائشة التي تعد شعلة منيرة ونشيطة داخل المؤسسة، على المستوى الداخلي أو الخارجي وأيضا في كل الأنشطة والمناسبات والاحتفالات التي تقيمها مؤسسة الصداقة.

وقد عرف هذا الحفل البهيج أيضا جملة من الأنشطة التي تميزت وتنوعت بين تقديم وصلات غنائية وطنية وخلق جو من الفرح والابتهاج والسرور في نفوس الحاضرين.

 وقال القنصل المغربي محمد متوكل كلمة أثرت في نفوس الحاضرين مشيرا "عيد الاستقلال يحمل رمزية خاصة عند المغاربة وهو رباط بين الماضي والحاضر ومحطة تاريخية لا يمكن نسيانها نحو مغرب جديد وعهدا جديد من البناء والازدهار والوحدة الترابية للمملكة المغربية بفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله". 

وأشار القنصل أن الأحداث الأخيرة بالأقاليم الجنوبية ستزيد المغاربة تمسكا وقوة ودعم نحو الوحدة الوطنية بالقيادة الرشيدة لصاحب الجلالة وحنكة الجيش المغربي".

 ومن ناحية أخرى أشار عضو  “مؤسسة الصداقة” المصري السيد علي منسى  ”نتمنى من الله أن يكون هذا الحفل قد أسعد قلوب الحاضرين بكل تجلياته المتنوعة، وعسى أن نلتقي العام المقبل ونحن أكثر عدد من الآن، وتكون هذه الأزمة الصحية التي يعانيها العالم بأسره قد انتهت وولت”. 

 
العلم الإلكترونية: أمستردام - أ.محمد

Hakima Louardi