Quantcast

2022 يوليوز 5 - تم تعديله في [التاريخ]

استمرار ‬استنزاف‭ ‬العاملات‭ ‬المغربيات ‬بمزارع‭ ‬وحقول‭ ‬إسبانيا

العاملات‭ ‬أجبرن‭ ‬على‭ ‬التوقيع‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬دون‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬نسخ‭ ‬مما‭ ‬وقعن‭ ‬عليه


العلم الإلكترونية  - أنس الشعرة

قضية‭ ‬استغلال‭ ‬النساء‭ ‬المغربيات‭ ‬العاملات‭ ‬موسميا‭ ‬بحقول‭ ‬جني‭ ‬الفواكه‭ ‬بإسبانيا،‭ ‬ليست‭ ‬جديدة،‭ ‬ومسلسل‭ ‬الاستنزاف‭ ‬والاستغلال،‭ ‬ليس‭ ‬له‭ ‬شكل‭ ‬محدد‭ ‬أو‭ ‬وضع‭ ‬وحيد،‭ ‬بل‭ ‬هو‭ ‬متعدد‭ ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬متمددا،‭ ‬وهاهي‭ ‬إحدى‭ ‬حلقاته،‭ ‬منذ‭ ‬سنين‭ ‬عديدة‭ ‬والبنك‭ ‬الإسباني‭ ‬الشهير‭ ‬Caixabank‭ ‬وشركة‭ ‬Atlantic‭ ‬Blue‭ ‬  يقومان‭ ‬بعملية‭ ‬اختلاس‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬حق‭ ‬العاملات‭ ‬المغربيات،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬فرض‭ ‬اقتطاعات‭ ‬لرسوم‭ ‬طبية‭ ‬وهمية،‭ ‬ودون‭ ‬تقديم‭ ‬أي‭ ‬فواتير‭ ‬أو‭ ‬معلومات‭ ‬عن‭ ‬مزايا‭ ‬وفوائد‭ ‬العقد‭ ‬المتفق‭ ‬عليه،‭ ‬وقد‭ ‬بلغت‭ ‬هذه‭ ‬الاقتطاعات‭ ‬أحيانا‭ ‬الى‭ ‬مائتي‭ ‬يورو،‭ ‬بل‭ ‬وهناك‭ ‬من‭ ‬الضحايا‭ ‬اللواتي‭ ‬تعرضن‭ ‬لعملية‭ ‬النصب‭ ‬طيلة‭ ‬سنوات‭ ‬عديدة،‭ ‬علما‭ ‬أن‭ ‬البنك‭ ‬والشركة‭ ‬المشغلة،‭ ‬بعد‭ ‬أسبوع‭ ‬من‭ ‬كشف‭ ‬احتيالهم‭ ‬التزما‭ ‬الصمت‭ ‬وفضل‭ ‬التنصل‭ ‬من‭ ‬أية‭ ‬مسؤولية‭ ‬عن‭ ‬إعطاء‭ ‬تفسيرات‭ ‬وتوضيحات‭ ‬حول‭ ‬هذه‭ ‬الوقائع‭.‬
 
فجرت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬مار‭ ‬دي‭ ‬أنوبا‮»‬‭ ‬في‭ ‬تقرير‭ ‬لها،‭ ‬أول‭ ‬أمس،‭ ‬مفاجأة‭ ‬كبيرة،‭ ‬وبحسب‭ ‬الصحيفة‭ ‬أن‭ ‬صاحب‭ ‬المفاجأة‭ ‬هما‭ ‬البنك‭ ‬الإسباني‭ ‬الشهير‭ ‬‮«‬لا‭ ‬كايكسا‭ ‬بنك‮»‬‭ ‬وشركة‭ ‬‮«‬أتلنتيك‭ ‬بلو‮»‬،‭ ‬التي‭ ‬تقدر‭ ‬قيمتها‭ ‬السوقية‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭‬240‭ ‬ مليون‭ ‬يورو،‭ ‬والمفاجأة‭ ‬بحسبها،‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬قضية‭ ‬استغلال‭ ‬العاملات‭ ‬المغربيات‭ ‬اللواتي‭ ‬يعملن‭ ‬موسميا‭ ‬جني‭ ‬الفواكه،‭ ‬بالمزارع‭ ‬والحقول‭ ‬الإسبانية،‭ ‬بمنطقة‭ ‬لاويلفا‭ ‬‮«‬‭ ‬التي‭ ‬تستقطب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬2500‭ ‬عاملة‭ ‬موسمية‭ ‬خلال‭ ‬حملات‭ ‬الحصاد‮»‬‭.‬
 
تضيف‭ ‬الصحيفة‭ ‬أن‭ ‬الأمر‭ ‬ينطوي‭ ‬على‭ ‬احتيال‭ ‬كبير‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬الشركة‭ ‬المشغلة،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اقتطاعات‭ ‬لخدمات‭ ‬مثل‭ ‬التأمين‭ ‬الصحي‭ ‬وتأمين‭ ‬طبيب‭ ‬الأسنان‭ ‬وتأمينات‭ ‬أخرى‭ ‬غير‭ ‬محددة،‭ ‬دون‭ ‬موافقة‭ ‬مسبقة‭ ‬منهن‭ ‬ودون‭ ‬أن‭ ‬يتلقين‭ ‬أيضًا‭ ‬فواتير‭ ‬عن‭ ‬هذه‭ ‬الاقتطاعات‭ ‬أو‭ ‬السياسات‭ ‬التي‭ ‬تشرح‭ ‬بتفصيلٍ‭ ‬التغطية‭ ‬الصحية‭ ‬المتعاقد‭ ‬عليها‭ ‬والمزايا‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬الحصول‭ ‬عليها،‭ ‬إثرَ‭ ‬هذه‭ ‬الخدمات،‭ ‬وتؤكد‭ ‬الصحيفة‭ ‬‮«‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬ارتكبَ‭ ‬بصفة‭ ‬مستمرة‭ ‬ودونَ‭ ‬توقف‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬2013‭ ‬إلى‭ ‬2019،‭ ‬واعتبارًا‭ ‬من‭ ‬سنة‭ ‬2020،‭ ‬أي‭ ‬في‭ ‬السنة‭ ‬التي‭ ‬تفشى‭ ‬فيه‭ ‬وباء‭ ‬COVID-19،‭ ‬لا‭ ‬توجد‭ ‬أي‭ ‬رسوم‭ ‬متعلقة‭ ‬بالتغطية‭ ‬الصحية‭ ‬للعمال‭ ‬الموسميين‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬البنك‭ ‬الذي‭ ‬تتعامل‭ ‬معه‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬أتلنتيك‭ ‬بلو‮»‬،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬توصلت‭ ‬إليه‭ ‬‮«‬مار‭ ‬دي‭ ‬أنوبا‮»‬‭.‬
 
وتبرز‭ ‬الصحيفة‭ ‬ذاتها،‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬يتم‭ ‬مصادرة‭ ‬واقتطاع‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬أجورهن‭ ‬دون‭ ‬وجه،‭ ‬ووفقًا‭ ‬للتحقيق‭ ‬الذي‭ ‬أجرته‭ ‬الصحيفة‭ ‬في‭ ‬الأسابيع‭ ‬الأخيرة،‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬‮«‬جمعية‭ ‬الأجراء‭ ‬المناضلين‭ ‬في‭ ‬إيولفا‮»‬‭ ‬ونقابة‭ ‬‮«‬عمال‭ ‬الأندلس‮»‬،‭ ‬تقول‭ ‬أن‭: ‬‮«‬العاملات‭ ‬المغربيات‭ ‬أجبرن‭ ‬على‭ ‬التوقيع،‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬ودون‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬نسخ‭ ‬مما‭ ‬قمنا‭ ‬بالتوقيع‭ ‬عليه،‭ ‬ولم‭ ‬يحصلن‭ ‬أيضا‭ ‬على‭ ‬وثائق‭ ‬مختلفة‭ ‬لا‭ ‬يعرفون‭ ‬محتواها‭ ‬وتتعلق‭ ‬عمومًا‭ ‬بـمعرفة‭ ‬أنظمة‭ ‬الحماية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والصحية،‭ ‬ومستندات‭ ‬عن‭ ‬التعويض‭ ‬عن‭ ‬مخاطر‭ ‬العمل‭ ‬وحقوق‭ ‬العاملات‭ ‬في‭ ‬الشركة‮»‬‭.‬
 
وأثناء‭ ‬تحقيقها،‭ ‬كشفت‭ ‬الصحيفة‭ ‬أن‭ ‬أحد‭ ‬مصادرها‭ ‬في‭ ‬شركة‭ ‬في‭ ‬‮«‬أتلانتيك‭ ‬بلو‮»‬،‭ ‬قامَ‭ ‬بتزويدها‭ ‬بمجموعة‭ ‬من‭ ‬الوثائق‭ ‬المختلفة‭ ‬التي‭ ‬وقعتها‭ ‬العاملات‭ ‬المغربيات‭ ‬بالعقود‭ ‬التي‭ ‬اشتركت‭ ‬بموجبها‭ ‬في‭ ‬التغطية‭ ‬الصحية،‭ ‬ويؤكد‭ ‬المصدر‭ ‬ذاته،‭ ‬أن‭ ‬قيمة‭ ‬التأمين‭ ‬تتراوح‭ ‬قيمتها‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬28‭ ‬و‭ ‬200‭ ‬يورو‭ ‬شهريا،‭ ‬والتي‭ ‬تم‭ ‬كان‭ ‬البنك‭ ‬يحصل‭ ‬عليها‭ ‬كمستخلصات‭ ‬لرسوم‭ ‬الحساب‭.‬
 
كما‭ ‬علمت‭ ‬الصحيفة‭ ‬ذاتها،‭ ‬طبقا‭ ‬لمصادرها،‭ ‬أن‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬عمال‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬أتلنتبك‭ ‬بلو‮»‬،‭ ‬كانوا‭ ‬قد‭ ‬اجتمعوا‭ ‬للاحتجاج‭ ‬على‭ ‬الشركة‭ ‬قبل‭ ‬بضع‭ ‬سنوات‭ ‬للمطالبة‭ ‬بإعادة‭ ‬أموالهم‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬الاستيلاء‭ ‬عليها‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬من‭ ‬حساباتهم‭ ‬المصرفية،‭ ‬وتضيف‭ ‬الصحيفة‭ ‬لكنهم‭ ‬لم‭ ‬يظفروا‭ ‬بشيء‭!‬
 
وبحسب‭ ‬‮«‬نجاة‭ ‬باسيت‮»‬،‭ ‬أحد‭ ‬المتضررات‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الاستغلال،‭ ‬وهي‭ ‬مغربية‭ ‬عملت‭ ‬سابقا‭ ‬في‭ ‬الشركة‭ ‬ذاتها،‭ ‬ومقيمة‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬إسبانيا‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬2005،‭ ‬أوضحت‭ ‬يوم‭ ‬الأربعاء‭ ‬الماضي‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬المذياع‭ ‬الوطني‭ ‬الإسباني‮»‬‭ ‬أنهم‭ ‬فيما‭ ‬مضى‭ ‬طالبوا‭ ‬البنك‭ ‬بإلغاء‭ ‬وثائق‭ ‬التأمين،‭ ‬التي‭ ‬وقعوا‭ ‬عليها‭ ‬دون‭ ‬معرفتهم،‭ ‬ويجب‭ ‬عليهم‭ ‬إعادة‭ ‬الأقساط‭ ‬المستخلصة‭ ‬منهم‭ ‬جميعا،‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تحصيلها‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني،‭ ‬لكن‭ ‬البنك‭ ‬رفض‭ ‬ذلك،‭ ‬مؤكدا‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬السياسات‭ ‬كانت‭ ‬نتيجة‭ ‬‮«‬اتفاقية‭ ‬موقعة‭ ‬بين‭ ‬أتلانتيك‭ ‬بلو‭ ‬ولا‭ ‬كايكسا‮»‬‭.‬
 
وتؤكد‭ ‬الصحيفة،‭ ‬أن‭ ‬الشركة‭ ‬والبنك،‭ ‬لم‭ ‬يقوما‭ ‬بتزويد‭ ‬العمال‭ ‬بالفواتير‭ ‬أو‭ ‬المستندات‭ ‬الداعمة‭ ‬للرسوم‭ ‬المفروضة‭ ‬عليهم،‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬2013،‭ ‬ولا‭ ‬توجد‭ ‬نسخة‭ ‬من‭ ‬العقود‭ ‬التي‭ ‬وقعوا‭ ‬عليها،‭ ‬دون‭ ‬علمهم،‭ ‬ولا‭ ‬حتى‭ ‬السياسات‭ ‬المقابلة‭ ‬للترجمة‭ ‬إلى‭ ‬لغتهم،‭ (‬كما‭ ‬هو‭ ‬منصوص‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬جميع‭ ‬اللوائح‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالتعاقد‭ ‬الأصلية‭)‬،‭ ‬والتي‭ ‬توضح‭ ‬بالتفصيل‭ ‬التغطية‭ ‬المتعاقد‭ ‬عليها‭ ‬والفوائد‭ ‬والمزايا‭ ‬التي‭ ‬سيحصلون‭ ‬عليها،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬تشير‭ ‬الصحيفة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬بعض‭ ‬النساء،‭ ‬قد‭ ‬أصبن‭ ‬بالفعل‭ ‬أثناء‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬الحقول‭ ‬ويعانين‭ ‬من‭ ‬أمراض‭ ‬شائعة،‭ ‬وتؤكد‭ ‬الصحيفة‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬إبلاغهن‭ ‬مطلقًا‭ ‬بما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬يحق‭ ‬لهن‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬مساعدة‭ ‬أو‭ ‬تعويض‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬اكتمال‭ ‬وثائقهن‭.‬

وفي‭ ‬محادثة‭ ‬هاتفية‭ ‬أجرتها‭ ‬الصحيفة‭ ‬مع‭ ‬جوليا‭ ‬باريا‭ ‬الأمينة‭ ‬العامة‭ ‬للنقابة‭ ‬في‭ ‬مقاطعة‭ ‬إويلفا،‭ ‬الجمعة‭ ‬الماضية،‭ ‬أكدت‭ ‬هذه‭ ‬الأخيرة‭ ‬على‭ ‬رفضها‭ ‬القاطع‭ ‬لهذه‭ ‬السياسيات‭ ‬الاستغلالية،‭ ‬نافية‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬اتفاقًا‭ ‬بين‭ ‬العمال‭ ‬والشركة‭ ‬المشغلة،‭ ‬وتضيف‭ ‬باريا،‭ ‬يحسب‭ ‬الصحيفة،‭ ‬أن‭ ‬جميع‭ ‬النساء‭ ‬العاملات‭ ‬في‭ ‬جني‭ ‬الفواكه‭ ‬يقدمن‭ ‬مساهمتهن‭ ‬في‭ ‬الضمان‭ ‬الاجتماعي‭ ‬بالفعل،‭ ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬يتم‭ ‬حجبه‭ ‬وإخفائه‭ ‬في‭ ‬كشوف‭ ‬المرتبات‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬مساعدة‭ ‬اجتماعية‭ ‬وصحية‭ ‬تقدمها‭ ‬إسبانيا‭ ‬لهن‮»‬‭.‬
 
وأثناء‭ ‬تصريحها‭ ‬للصحيفة‭ ‬ذاتها،‭ ‬أكدت‭ ‬جوليا‭ ‬باريا،‭ ‬أن‭ ‬النّقابة‭ ‬ستفتح‭ ‬تحقيقًا‭ ‬بحكم‭ ‬موقعها‭ ‬الدفاعي‭ ‬عن‭ ‬حقوق‭ ‬العمال،‭ ‬لمعرفة‭ ‬ملابسات‭ ‬هذه‭ ‬الحادثة،‭ ‬ولماذا‭ ‬تم‭ ‬اقتطاع‭ ‬هذه‭ ‬الأموال‭ ‬من‭ ‬أجور‭ ‬العاملات،‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬قانوني‭ ‬طيلة‭ ‬هذه‭ ‬السنوات،‭ ‬وترى‭ ‬الصحيفة‭ ‬أن‭ ‬الأمينة‭ ‬العامة‭ ‬للنقابة،‭ ‬‮«‬‭ ‬ستقدم‭ ‬على‭ ‬تتبع‭ ‬ودراسة‭ ‬القضية‭ ‬واتخاذ‭ ‬جميع‭ ‬الإجراءات‭ ‬القانونية‭ ‬التي‭ ‬تراها‭ ‬مناسبة‭ ‬لحماية‭ ‬حقوق‭ ‬هؤلاء‭ ‬العمال‭ ‬والعاملات‮»‬‭.‬
 
وفي‭ ‬نهاية‭ ‬التقرير،‭ ‬ذكرت‭ ‬الصحيفة‭ ‬أنه‭ ‬منذ‭ ‬يوم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي،‭ ‬وهي‭ ‬تطلب‭ ‬من‭ ‬بنك‭ ‬‮«‬لا‭ ‬كيكسا‮»‬‭ ‬وشركة‭ ‬‮«‬أتلنتيك‭ ‬بلو‮»‬‭ ‬مهاتفة‭ ‬وكتابة‭ ‬عبر‭ ‬البريد‭ ‬الإلكتروني،‭ ‬توضيحات‭ ‬بشأن‭ ‬المعلومات‭ ‬التي‭ ‬عثرت‭ ‬عليها‭ ‬هذه‭ ‬والشهادات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬جمعها‭ ‬من‭ ‬الضحايا‭ ‬أنفسهن‭ ‬حول‭ ‬هذا‭ ‬الاحتيال‭ ‬الواضح،‭ ‬لكن‭ ‬بحسب‭ ‬الصحيفة‭ ‬لم‭ ‬يستجب‭ ‬أي‭ ‬طرف‭ ‬من‭ ‬الأطراف‭ ‬لتوضيح‭ ‬هذه‭ ‬الوقائع‭.‬
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار