Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






التشوش الذهني وتراجع القدرة على التركيز مخاطر الافراط في تناول الأدوية



قال البروفيسور مارتن فيلينج إن كثرة الأدوية قد تؤدي إلى آثار جانبية لدى كبار السن بصفة خاصة؛ نظرا إلى تغير عملية الأيض لديهم، كما أن أعضاء الجسم لدى كبار السن تكون أكثر امتصاصا للعقاقير الدوائية، ما يجعلهم أكثر تأثرا بالآثار الجانبية.





العلم الإلكترونية - الرباط

أوضح مدير معهد الصيدلة السريرية بمدينة مانهايم الألمانية أن الآثار الجانبية لتعاطي الكثير من الأدوية في وقت واحد تتمثل في التشوش الذهني وتراجع القدرة على التفكير والتركيز. كما قد تحدث مشاكل في الكلى ونزيف في الجهاز الهضمي.
 
لذا يتعين على كبار السن أن يستشيروا الطبيب في حال ملاحظة هذه الأعراض الخطيرة من أجل بحث إمكانية استبدال الأدوية المسببة لهذه الآثار الجانبية من ناحية ومراجعة ما إذا كان المريض يتعاطى أدوية تُحدث تفاعلات فيما بينها من ناحية أخرى.
 
ويميل كبارُ السن إلى أخذ الأدوية أكثر من المرضى الأصغر سنا لأنهم أكثر عرضة للإصابة بأكثر من اضطراب مزمن، مثل ارتفاع ضغط الدَّم أو السكّري أو التهاب المَفاصِل.
 
ويجري أخذُ معظم الأدوية التي يستخدمها كبار السن للاضطرابات المزمنة على مدى عدة سنوات. وقد تؤخذ أدوية أخرى لفترة قصيرة فقط لمعالجة بعض الأمراض، مثل العدوى وبعض أنواع الألم والإمساك.
 
والمرضى الذين يبلغون 65 عامًا أو أكثر يأخذ 90 في المئة منهم دواءً واحداً على الأقل في الأسبوع، وأكثر من 40في المئة يتناولون خمسة أدوية مختلفة أسبوعيًا على الأقل، و12 في المئة يتناولون عشرة أدوية أو أكثر في الأسبوع، وتتناول النساء الأدوية أكثر من الرجال عادة.
 
Hicham Draidi