Quantcast
2023 غشت 15 - تم تعديله في [التاريخ]

الجامعة الوطنية للتخييم تدخل على خط فضيحة شاطئ الجديدة


العلم الإلكترونية - الرباط

حمّلت الجامعة الوطنية للتخييم المسؤولية إلى السلطات المحلية، فيما يتعلق بفضيحة شاطئ الجديدة التي تورط فيها رئيس جمعية رياضية من خلال "اعتداء جنسي" على طفل كان يشارك في "مخيم صيفي" بالمدينة.

وأوضحت الجامعة في بيان لها، أن مسؤولية السلطات المحلية تكمن في السماح للأطفال والمعني بالأمر بحركية تنقل ونقل من مدينة لأخرى أو بنقطة الاستقرار وتكدسهم داخل شقة، دون التقصي والبحث في الجوانب القانونية والتربوية المتعلقة بحماية هؤلاء الأطفال والضحايا.

وحملت الجامعة في بيانها، المسؤولية أيضا للأسر التي قامت بالزج بأطفالها وتسجيل أبنائها في هذه "الرحلة" دون الإحاطة والتقصي في ظروف تنظيمها القانونية والتربوية والمادية.

وأكدت، بأن الأمر لا يتعلق بـ"مخيم" وفق ما ينص عليه المرسوم المتعلق بتنظيم مراكز التخييم التابعة للسلطة الحكومية المكلفة بالشباب، معتبرة ما قام به المعني بالأمر هو اختطاف مقنع وتغرير بقاصرين تحت يافطة "رحلة"، للعبث بالأطفال وهتك عرضهم والاعتداء عليهم.

وطالبت الجامعة الوطنية للتخييم، بتشديد العقوبة على مرتكب هاته الجريمة الخطيرة، ليكون عبرة لكل من يعبث بالأطفال، وبشكل يضمن كافة حقوق الضحايا، وخصوصا الأطفال الذين يتعرضون لمثل هذه الأفعال الإجرامية الشنيعة.

تجدر الإشارة، إلى أن مصالح الأمن بالجديدة فتحت بحثا قضائيا السبت الأخير، من أجل تحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة لشخص يبلغ من العمر 57 سنة، يشتبه في تورطه في قضية هتك عرض طفل قاصر.

وتوصلت المصالح المذكورة بشكاية أسرة طفل قاصر تنسب فيها للمشتبه فيه، الذي يسير جمعية رياضية خاصة، تعريض ابنها البالغ من العمر تسع سنوات لهتك عرض، وذلك خلال اصطحابه في رحلة رياضية إلى شاطئ بضواحي مدينة الجديدة. 

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

وكذا التحقق مما ورد من وشايات في محتويات وتسجيلات فيديو تم نشرها بخصوص هذه القضية.

              
















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار