Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






الصحافة العالمية تفقد "اثنين من مراسليها" بهجوم على دورية في "بوركينا فاسو"



فقدت الصحافة العالمية اثنين من مراسليها بهجوم شنه مسلحون على دورية بحرية في بوركينا فاسو، فيما لم يتم تأكيد جنسية قتيل ثالث يشتبه بأنه إيرلندي.





 

وقتل صحفيان بين ثلاثة أوروبيين على أيدي مسلحن في بوركينا فاسو حسب مصدر أمني بارز ورئيس الوزراء الإسباني الثلاثاء، بهجوم استهدف دورية لمكافحة الصيد غير القانوني في هذا البلد غرب إفريقيا.


وأكد رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز مقتل إسبانيين في الهجوم، وكتب في تغريدة على تويتر: "تأكدت أسوأ الأخبار.. كل مشاعرنا مع أقارب دافيد برياين وروبرتو فرايلي اللذين قتلا في بوركينا فاسو" مشيدا بـ"بمن يمارسون على غرارهما صحافة شجاعة وأساسية من مناطق الصراع".
 

 

وقال مصدر أمني في بوركينا فاسو إن القتيل الثالث مواطن إيرلندي.

وقال مصدر أمني رفيع المستوى في بوركينا فاسو: "هذا أمر مؤسف للغاية، الغربيون الثلاثة أعدموا على أيدي إرهابيين".
 

 

ولم تؤكد إيرلندا ما إذا كان الضحية الثالث من مواطنيها، لكنها قالت إنها تعمل مع مسؤولين في بوركينا فاسو لمعرفة مزيد من التفاصيل.


وقالت ناطقة باسم الخارجية الإيرلندية: "الوزارة على علم بالتقارير وتجري اتصالات مكثفة مع الشركاء الدوليين للوقوف على الوضع".


العلم الإلكترونية - وكالات
Hakima Louardi