Quantcast

2022 يوليوز 18 - تم تعديله في [التاريخ]

الصحراء‭ ‬المغربية‭ ‬توحد‭ ‬الحكومة‭ ‬والمعارضة‭ ‬الإسبانية‭ ‬ب 252 ‬صوتا‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬333‭ ‬صوت‭ ‬

البرلمان‭ ‬الإسباني‭ ‬يدعم‭ ‬موقف‭ ‬الحكومة‭ ‬ويرسخ‭ ‬أسبقية‭ ‬مخطط‭ ‬الحكم‭ ‬الذاتي‭


العلم الإلكترونية - الرباط

وجه‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬الإسباني،‭ ‬الغرفة‭ ‬السفلى‭ ‬بالبرلمان،‭ ‬الخميس‭ ‬المنصرم‭ ‬صفعة‭ ‬جديدة‭  ‬لأعداء‭ ‬الوحدة‭ ‬الترابية‭ ‬المغربية‭ ‬داخل‭ ‬إسبانيا‭ ‬وخارجها‭ ‬بدعمه‭ ‬لموقف‭ ‬حكومة‭ ‬بيدرو‭ ‬سانشيز‭ ‬بشأن‭ ‬قضية‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية،‭ ‬مؤكدا‭ ‬بذلك‭ ‬الدعم‭ ‬الواسع،‭ ‬داخل‭  ‬لمؤسسات‭ ‬الدستورية‭ ‬الإسبانية‭ ‬والأحزاب‭ ‬السياسية‭ ‬الرئيسية،‭ ‬للمقترح‭ ‬المغربي‭ ‬للحكم‭ ‬الذاتي‭.‬

فقد‭ ‬صوت‭ ‬هذا‭ ‬البرلمان‭  ‬بالرفض‭  ‬بأغلبية‭ ‬كبيرة‭  ‬ب252‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬333‭ ‬صوت‭ ‬ـ‭ ‬‮«‬المقترح‭ ‬قرار‮»‬‭ ‬يطلب‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬مراجعة‭ ‬موقفها‭ ‬بشأن‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية،

وقد‭ ‬شكل‭ ‬هذا‭  ‬التصويت‭ ‬نقطة‭ ‬توحد‭ ‬هامة‭  ‬للقوى‭ ‬السياسية‭ ‬الإسبانية‭ ‬الرئيسية‭ : ‬الحزب‭ ‬الاشتراكي‭  ‬العمالي‭ ‬الموجود‭ ‬في‭ ‬الحكومة،‭ ‬والحزب‭ ‬الشعبي‭ ‬الموجود‭ ‬في‭ ‬المعارضة‭ ‬بخصوص‭ ‬قضية‭ ‬الصحراء‭.‬

هذا‭ ‬وإن‭ ‬كان‭ ‬حزب‭ ‬بيدرو‭ ‬سانشيز‭ ‬قد‭ ‬وجد‭ ‬المعارضة‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬ائتلافه‭ ‬الحكومي‭ ‬الهش‭ ‬المكون‭ ‬أساسا‭ ‬من‭ ‬أحزاب‭ ‬قومية‭ ‬انفصالية،‭ ‬وهي‭ ‬حزب‭ ‬اليسار‭ ‬الكطلاني‭ ‬وحزب‭ ‬بيلدو‭ ‬وانفصاليو‭ ‬الباسك،‭ ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬التصويت‭ ‬جاء‭ ‬ليظهر‭ ‬الموقف‭ ‬العلني‭ ‬للحزب‭ ‬الشعبي‭ ‬الذي‭ ‬عارض‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬التحول‭ ‬الذي‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬بخصوص‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تأييدها‭ ‬لمقترح‭ ‬الحكم‭ ‬الذاتي‭ ‬المغربي،‭ ‬فإنه‭ ‬بهذا‭ ‬التصويت‭ ‬يصطف‭ ‬مع‭ ‬سانشيز‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ ‬الحساس‭ ‬بالنسبة‭ ‬للمغرب‭ ‬،‭ ‬والذي‭ ‬يشكل‭ ‬النقطة‭ ‬المحورية‭ ‬في‭ ‬العلاقات‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭.‬

هذا‭ ‬التصويت‭ ‬يبدد‭ ‬بعضا‭ ‬من‭ ‬الغموض‭ ‬الذي‭ ‬بثته‭ ‬تصريحات‭  ‬زعيمه‭  ‬الجديد‭ ‬نونيز‭ ‬فيوخو‭ ‬الذي‭ ‬أدلى‭ ‬بتصريحات‭ ‬ملتبسة‭ ‬حول‭ ‬موقفه‭ ‬من‭ ‬الخطوة‭ ‬التي‭ ‬أقدم‭ ‬عليه‭ ‬سانشيز‭ ‬بتأـييده‭ ‬للحكم‭ ‬الذاتي‭ ‬المغربي‭. ‬

فمن‭ ‬خلال‭ ‬رفضه‭ ‬بأغلبية‭ ‬كبيرة‭ (‬252‭ ‬من‭ ‬أصل‭ ‬333‭ ‬صوتا‭) ‬لـ‭ ‬‮«‬مقترح‭ ‬قرار‮»‬‭ ‬يطلب‭ ‬من‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬مراجعة‭ ‬موقفها‭ ‬بشأن‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية،‭ ‬فإن‭ ‬البرلمان‭ ‬الإسباني‭ ‬يدعم‭ ‬بشكل‭ ‬واضح‭ ‬وحاسم‭ ‬النهج‭ ‬المتخذ‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة،‭ ‬بيدرو‭ ‬سانشيز،‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬أكد،‭ ‬شهر‭ ‬مارس‭ ‬الماضي،‭ ‬في‭ ‬رسالة‭ ‬وجهها‭ ‬إلى‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬محمد‭ ‬السادس،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬بلاده‭ ‬‹›تعتبر‭ ‬المبادرة‭ ‬المغربية‭ ‬للحكم‭ ‬الذاتي،‭ ‬الأساس‭ ‬الأكثر‭ ‬جدية،‭ ‬واقعية‭ ‬ومصداقية‭ ‬لحل‭ ‬الخلاف‮»‬‭ ‬حول‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية‭.‬

وأكد‭ ‬هذا‭ ‬التصويت‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬القوتين‭ ‬الرئيسيتين‭ ‬في‭ ‬إسبانيا،‭ ‬من‭ ‬الأغلبية‭: ‬الحزب‭ ‬الاشتراكي‭ ‬العمالي‭ ‬الإسباني،‭ ‬ومن‭ ‬المعارضة‭: ‬الحزب‭ ‬الشعبي‭ ‬اللذين‭ ‬صوتا‭ ‬ضد‭ ‬نص‭ ‬القرار،‭ ‬على‭ ‬موقف‭ ‬التشكيلات‭ ‬السياسية‭ ‬الكبرى‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬على‭  ‬تقارب‭ ‬وجهة‭ ‬نظرها‭ ‬بخصوص‭ ‬الانفصال‭ ‬داخليا‭ ‬وخارجيا،‭ ‬وعلى‭ ‬تقارب‭ ‬الموقف‭ ‬من‭ ‬قضية‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية،‭ ‬وعلى‭ ‬تقارب‭ ‬الموقف‭ ‬أيضا‭ ‬من‭  ‬العلاقات‭ ‬مع‭ ‬المغرب‭ .‬

ولم‭ ‬يؤيد‭ ‬المقترح‭ ‬المعادي‭ ‬للمغرب‭ ‬سوى‭ ‬من‭ ‬تقدموا‭ ‬به‭ ‬الأقليات‭ ‬الانفصالية‭ ‬من‭ ‬الأحزاب‭ ‬القومية‭ ‬الصغيرة‭ ‬داخل‭ ‬البرلمان‭ ‬الإسباني،‭ ‬والتي‭ ‬تريد‭ ‬أن‭ ‬تجعل‭ ‬من‭ ‬تأييد‭ ‬أية‭ ‬مبادرة‭ ‬

داخل‭ ‬البرلمان‭ ‬الإسباني‭ ‬بخصوص‭ ‬الصحراء،‭ ‬سابقة‭ ‬تدعم‭ ‬بها‭ ‬مواقفه‭ ‬الانفصالية‭ ‬الداخلية‭.‬

وهي‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص‭ ‬من‭ ‬اليسار‭ ‬الجمهوري‭ ‬الكاتالاني‭ ‬وانفصاليو‭ ‬الباسك‭ ‬من‭ ‬تحالف‭ ‬‮«‬بيلدو‮»‬‭.‬

وتأتي‭ ‬هذه‭ ‬الصفعة‭ ‬الجديدة‭ ‬لداعمي‭ ‬الانفصاليين،‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬وضع‭ ‬الأمور‭ ‬في‭ ‬نصابها‭ ‬الصحيح‭ ‬وتعزيز‭ ‬موقف‭ ‬حكومة‭ ‬السيد‭ ‬سانشيز،‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬أقر‭ ‬ضمن‭ ‬الرسالة‭ ‬الموجهة‭ ‬إلى‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬‹›بأهمية‭ ‬قضية‭ ‬الصحراء‭ ‬بالنسبة‭ ‬للمغرب‮»‬،‭ ‬مشددا‭ ‬على‮»‬‭ ‬الجهود‭ ‬الجادة‭ ‬وذات‭ ‬المصداقية‭ ‬التي‭ ‬يبذلها‭ ‬المغرب‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬قصد‭ ‬إيجاد‭ ‬حل‭ ‬مقبول‭ ‬من‭ ‬الطرفين‮»‬‭ ‬لهذا‭ ‬النزاع‭.‬

وعلى‭ ‬هذا‭ ‬الأساس،‭ ‬فإن‭ ‬الموقف‭ ‬المتخذ‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬الإسباني‭ ‬يكرس‭ ‬دعم‭ ‬السيادة‭ ‬التامة‭ ‬والكاملة‭ ‬للمملكة‭ ‬على‭ ‬أقاليمها‭ ‬الجنوبية‭ ‬وللجهود‭ ‬الجادة‭ ‬التي‭ ‬تبذلها‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تسوية‭ ‬النزاع‭ ‬حول‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية‭.‬

وتجهز‭ ‬هذه‭ ‬النكسة‭ ‬الجديدة،‭ ‬التي‭ ‬أتت‭ ‬على‭ ‬آمال‭ ‬الانفصاليين‭ ‬ومؤيديهم‭ ‬القلائل،‭ ‬بشكل‭ ‬نهائي،‭ ‬على‭ ‬الأطروحات‭ ‬المفلسة‭ ‬المساندة‭ ‬للانفصاليين،‭ ‬والتي‭ ‬يتردد‭ ‬صداها‭ ‬لدى‭ ‬أقلية‭ ‬ضئيلة‭ ‬تبحث‭ ‬عن‭ ‬مصالح‭ ‬واهية‭.‬

ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬النص‭ ‬لتوجيه‭ ‬ضربة‭ ‬قاسية‭ ‬لانفصاليي‭ ‬‮«‬البوليساريو‮»‬،‭ ‬الذين‭ ‬يزدادون‭ ‬عزلة‭ ‬أكثر‭ ‬فأكثر‭ ‬ويجدون‭ ‬أنفسهم‭ ‬في‭ ‬وضعية‭ ‬الاضمحلال‭ ‬واليأس‭ ‬بإسبانيا‭.‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬المناورات‭ ‬اليائسة‭ ‬والمفلسة‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬‮«‬البوليساريو‮»‬‭ ‬والجزائر،‭ ‬فإن‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬تواصل‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬أهمية‭ ‬ورجاحة‭ ‬قرارها‭ ‬بشأن‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية،‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬نتيجة‭ ‬‹›تفكير‭ ‬وتقييم‭ ‬للوضع‭ ‬العام‮»‬‭.‬

ولا‭ ‬تؤدي‭ ‬التصريحات‭ ‬والمواقف‭ ‬الواضحة‭ ‬المتخذة‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬المسؤولين‭ ‬الإسبان‭ ‬لصالح‭ ‬مغربية‭ ‬الصحراء‭ ‬المغربية‭ ‬إلا‭ ‬إلى‭ ‬إرباك‭ ‬الانفصاليين،‭ ‬الذين‭ ‬يرون‭ ‬دعمهم‭ ‬في‭ ‬إسبانيا‭ ‬يتقلص‭ ‬كل‭ ‬يوم،‭ ‬حتى‭ ‬صار‭ ‬ضربا‭ ‬من‭ ‬ضروب‭ ‬الوهم،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬فرضت‭ ‬فيه‭ ‬مبادرة‭ ‬الحكم‭ ‬الذاتي‭ ‬تحت‭ ‬السيادة‭ ‬المغربية‭ ‬نفسها‭ ‬كحل‭ ‬وحيد‭ ‬لهذا‭ ‬النزاع‭ ‬الإقليمي‭. ‬
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار