Quantcast

2022 أبريل 13 - تم تعديله في [التاريخ]

الطب‭ ‬النفسي‭ ‬وحده‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬فهم‭ ‬هذا‭ ‬التصرف‭ ‬الغريب‭

فرنسيون‭ ‬مقيمون‭ ‬في‭ ‬المغرب‭ ‬صوتوا‭ ‬لفائدة‭ ‬مرشحي‭ ‬اليمين‭ ‬الفرنسي‭ ‬المتطرف‭


العلم الإلكترونية - الرباط

لم تخل نتائج الانتخابات الرئاسية الفرنسية المعلن عنها بالمغرب، والتي جرت فوق التراب المغربي و شارك فيها مواطنون فرنسيون مقيمون في المغرب من مفاجآت مثيرة للدهشة و الاستغراب، حيث حصل مرشحو اليمين واليمين المتشدد على عدد لا يستهان به من الأصوات .
 
و هكذا صوت 1152 فرنسي مقيم في المغرب لصالح مرشح اليمين الفرنسي المتشدد إيريك زمور الذي لم يذخر جهدا في تجسيد معاداته للأجانب و للإسلام ، في حين صوت 782 مواطن فرنسي آخر مقيم بدوره في المغرب لفائدة مرشحة اليمين الفرنسي مارين لوبين المعروفة بعنصريتها المفرطة ضد الأجانب ، في حين حصل مرشح اليسار جاك لوك ميلينشون على المرتبة الأولى في المغرب بأكثر من 6947صوت ، و حل ثانيا مرشح الوسط الفرنسي إيمانويل ماكرون على أكثر من 6538 صوت.
 
ووصل عدد المصوتين من الفرنسيين المقيمين في المغرب 17262، و هي نسبة تصويت ضعيفة جدا بالنظر إلى أن عدد الفرنسيين المقيمين في المغرب يتجاوز 40 ألف مواطن فرنسي .
 
المفاجأة الجديرة بالاهتمام و الدراسة و البحث ، تكمن في أن حوالي 8 بالمائة من المواطنين الفرنسيين المقيمين في المغرب و المشاركين في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية هنا في المغرب يتبنون فكر و مواقف اليمين الفرنسي المتشدد ، و الذي يتوعد في برامجه الانتخابية بطرد الأجانب من التراب الفرنسي و محاربة الإسلام ، و يعلن صراحة معاداته للمهاجرين و للآخر بصفة عامة.
 
ورغم أن هؤلاء الذين صوتوا لليمين المتشدد يقيمون في بلد أجنبي و هم في مقام الأجانب المهاجرين و ينطبق عليهم ما ينطبق على الأجانب في فرنسا ، و مع ذلك فهم يتبنون الفكر اليميني المتطرف المعادي للأجانب و يتطلعون إلى أن يصل مرشح هذا الفكر إلى قصر الإليزيه بباريس ليطبق برنامجه العنصري .
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار