Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







القصر الكبير : طبيبة بمركز صحي حضري تشتكي ما تتعرض له من مضايقات



توصل موقع " العلم " بشكاية من السيدة حوريا الشرايبي قعدود الطبيبة الرئيسية بالنيابة بالمستوصف الحضري مولاي علي بوغالب القصر الكبير





العلم الإلكترونية - محمد كماشين 

تؤكد المعنية أنها وضعت شاكية لدى السيد وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية لنفس المدينة ، ترتب عنها الاستماع لأقوالها لدى الضابطة القضائية بتاريخ 28 يونيو 2021 في مواجهة المشتكى به ( أ . ح ) الممرض المتعدد التخصصات المكلف بمهمة خلال مرحلة التلقيح ضد (anti covid19) بالمستوصف الذي تزاول به مهامها
  
وتضيف المشتكية أنها استفادت من رخصة مرضية بتاريخ 23 يونيه 2021 تركت خلالها مفاتيح مكتب التلقيح التي في عهدتها - باعتبارها مسيرة حملة التلقيح بمركز مولاي علي بوغالب- لحارس الأمن الخاص ، الذي سلم المفاتيح للمشتكى به بأمر منه، بالرغم من أنه يتوفر على نسخة من نفس المفاتيح ، ولقد اتصلت بالمعني بالأمر خلال نهاية الأسبوع على رقم هاتفه الخاص في شأن المفاتيح لكنه لم يرد على مكالمتها...
 
وتشير المشتكية أنه فور انتهاء رخصتها المرضية والتحاقها بالعمل طلبت من المشتكى به ( أ . ح ) شخصيا تسليمها المفاتيح ، فرفض ....
 
 لقد حاول المعني فتح باب مكتب التلقيح فطلبت منه مجددا تسليمها المفاتيح من جديد ونزعها من مرلاج باب المكتب إلا أن المشتكی به ارتمى عليها و قام بلي يدها بقوة مسببا لها آلاما حادة وسوف تتبث ذلك بشهادة طبية مسلمة من طرف طبيب مختص. 
 
وتضيف المشتكية من جديد أن المشتكي به امتنع تسليمها المفاتيح صائحا في وجهها " من تكوني أنت ؟ " ، مصرحا أنه ينفذ أوامر رؤسائه ، متناسيا أن المشتكية رئيسته في العمل!!
 
وتشير الطبيبة المشتكية أنه ترتب عن اعتداء المشتكى به عليها تمكينها من شهادة طبية شرعية لمدة 26 يوما أدلت بها لمندوبية وزارة الصحة بالعرائش من أجل الاستفادة من رخصة مرضية , لكنها تفاجأت - وبعد 15 يوما - برفض الشهادة الطبية المرضية الشرعية من طرف مندوبية وزارة الصحة بمبرر صلاحيتها امام المحكمة ، أما إدريا فإنها مطالبة بشهادة طبية مرضية .
 
وتتساءل المعنية هل بالإمكان الحصول على الشهادة الطبية المرضية التي طلبتها مندوبية الصحة بالعرائش بأثر رجعي ؟ ، وهو ما تعتبر مخالفة قانونية ... كما تتساءل مرة أخرى لماذا لم يبلغها مندوب الصحة بضرورة الإدلاء بشهادة أخرى إلا بعد مرور 15 يوما بالرغم من أن ادارتها تتواصل قانونيا بالمراسلات ، فهل ذلك يرتبط بمحاولة تعجيزها ...
 
وتتحدث الطبيبة المشتكية عن كون المندوب السابق للصحة لم يستسغ وبشدة حقها في مراسلة السيد وزير الصحة دفاعا عن قرار تنقيلها سابقا ، من مقر عملها إلى مستوصف مولاي علي بوغالب بالرغم من توفرها على شروط البقاء بمقر عملها لحصولها على شهادة " المنظار " في بعثة الى دولة الهند ، وكونها طبيبة امرأة تفضل المريضات أن تكشف عليهن .
 
وتضيف المشتكية أنها ساقت ذلك لكون مندوب الصحة بالنيابة حاليا بالعرائش ، كان يشغل في السابق طبيبا رئيسا لجميع مستوصفات الإقليم وبالتالي لم يستسغ هو الآخر دفاعها عن نفسها ومراسلتها للسيد وزير الصحة .
 
وتختم المشتكية أنها تضع ثقتها في نزاهة المؤسسة القضائية التي انصفتها من خلال اعتبار الشكاية عدد2011/2110/73 جنحية ( العنف ضد النساء ) .
 
Hicham Draidi