Menu

المحطة الطرقية بالعرائش على ردار جماعة تزنيت



وفد من مسؤولي مجلس جماعة تيزنيت الترابية يقوم بزيارة للمحطة الطرقية الجديدة بالعرائش، لتبادل التجربة الإدارية والتدبيرية للمحطة من طرف الجماعة الترابية بالعرائش.





العلم الإلكترونية - العرائش

حل بالعرائش صباح اليوم الجمعة وفد مكون من رئيس قسم المصالح الإدارية ورئيس قسم تدبير الموارد المالية، ورئيس قسم المصالح العمومية، وتقني بجماعة تزنيت للوقوف على التجربة الناجحة التي حققتها المحطة الطرقية الجديدة بالعرائش في التدبير الذاتي لهذا القطاع الحيوي المهم بالمدينة منذ انطلاق العمل بها وإمكانية نقلها وتنفيذها بجماعة تيزنيت.

وقال محمد المحمدي المدير الاداري والمالي للمحطة في تصريح للعلم أن التجربة التدبيرية الذاتية للمحطة بالعرائش، أعطت الغلة بثلاث إلى أربع أضعاف كمداخيل للجماعة مقارنة مع ما كانت ستجنيه لو فوت القطاع للخواص، وخص بالذكر على أن الأسلوب التدبيري المتبع في مراقبة الحافلات الوافدة والأخرى التي ترتكز انطلاقها من المحطة من خلال شباك أوتوماتيكي موحد، عوض الاعتماد على شبابيك الوكالات، ساعد في ضبط واستخلاص واجبات المحطة من تكاليف فاتورة التنقل التي يؤديها الزبون، واستخلاصها مباشرة قبل تحصيلها من شركات النقل الوافدة بحافلاتها على المحطة، مما رفع سقف مداخيل هذا القطاع مضاعفة رغم تفشي الجائحة.

ويضيف المحمدي أن الاهتمام بنظافة ورونق الجو العام للمحطة، وحماية حقوق المالك والنستهلك على حد سواء، والحرص على توفير جو استقبال مريح، كفيل بجعل هذا المرفق العمومي قبلة للركاب وشركات النقل، لأن مستقبل هذا القطاع واستمراريته يفرض على الإدارة الوقوف على أدق التفاصيل وحتى الصغيرة منها.

وقال زكرياء الناه ناه رئيس قسم المصالح الإدارية أن هذه التجربة ولو أنها حديثة العهد بالعرائش، إلا أنها شدت اهتمام مجلس جماعة تزنيت، بحسب ما تناقله روادها من أخبار نجاح تجربة التدبير الذاتي، الأمر الذي وقفنا عليه فعليا بالعرائش، بعد التنسيق مع مدير المحطة، حيث نطمح أن نحذو حذوها في محطة تيزنيت، لأن التدبير الذاتي الناجع والمسؤول يكون سبيلا وخيارا أفضل من تفويت المرفق إلى الخواص، لما قد يدره من عائدات مهمة إلى الصندوق الجماعي، المدينة أحوج إليه من غيرها.


الجمعة 18 ديسمبر 2020
Hicham Draidi




مختصرات

​«فرنسا» تستعد لفرض «إغلاق ثالث» لمواجهة تفشي «كورونا»

 
تشهد فرنسا ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد في الآونة الأخيرة، ما دعى الحكومة الفرنسية إلى طرح عدة خطط لاحتواء الوباء وتقليل وتيرة انتشاره، وذلك بفرض "إغلاق جديد" حتى لا يتكرر سيناريو "بريطانيا" في البلاد، والقرار على وشك الدخول حيز التنفيذ.
 

​انخفاض في حركة النقل الجوي بالمغرب

 
سجلت حركة  النقل الجوي انخفاضاً في سنة 2020 بنسبة 71,48 مقارنةً مع سنة 2019 وذلك على الصعيد الوطني. 
 

"سلطنة عُمان" تُعلن عن تَوْطِينْ عدد من مهن القطاع الخاص

 
أعلنت "سلطنة عُمان" الأحد، توطين عدد من المهن في بعض القطاعات في منشآت القطاع الخاص، لتصبح للعُمانيين فقط. وكشفت وزارة العمل العُمانية عن أنها لن تُجَدِّدَ تراخيص مزاولة العمل للعاملين حاليا بعد انتهائها، وأوضحت أن قرار التوطين سيدخل حيز التنفيذ بعد نحو 6 أشهر.
 

روسيا ترفع دعاوى قضائية ضد منصات التواصل الاجتماعي


رفعت السلطات الروسية دعاوى قضائية ضد منصات التواصل الاجتماعي مثل "تيك توك" و"كونتكتس" بتهمة الترويج للتظاهر، وذلك على خلفية المظاهرات التي اندلعت في "روسيا" دعما للمعارض المعتقل "أليكسي نافالني" والتي رفعت شعارات تطالب برحيل الرئيس الروسي" فلاديمير بوتين".






الاشتراك بالرسالة الاخبارية



بث مع الآخرين