Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







المعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط ينفي شبهة التلاعب بلوائح المترشحين للماستر



بعد تلقيها ملاحظات حول ظهور أسماء مترشحين ناجحين في بعض ماسترات المعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط، لم تكن ضمن لوائح الانتقاء الأولي المعلنة، ربطتِ "العلم" الاتصال بمدير المعهد، عبد اللطيف بن صفية، الذي قدم تفسيرا وافيا حول حيثيات هذه النازلة، خلاصته بالحرف هي أن المترشحين المعنيين "تمت إضافتهم في محضر رسمي للجنة المباراة بعد تظلمهم والتوصل بعد دراسة ملفاتهم إلى صدق دفوعاتهم"، مشددا على أن "المعهد لا ولن يظلم أحدا".





العلم الإلكترونية - عبد الناصر الكواي 

شدد بن صفية، على أنه لم ولن يسمح بأي خرق أو سلوك مهما كانت بساطته يسيء لصورة المعهد، مضيفا أنه لا مجال للمزايدات على المعهد وإدارته، وأنه منفتح على جميع التظلمات ومستعد للمحاسبة دائما. واستحضر تجارب ماضية مماثلة عاشها المعهد قبل سنوات، منها حينما طالب المجلس الأعلى للحسابات خلال جرد مالية وتسيير المعهد بلوائح الطلبة الناجحين وتم تقديمها له بكل سلاسة ولم يثبت فيها أي خرق.
 
وكرر المصدر ذاته، أن بابه مفتوح أمام الجميع وما على مَن أحسّ أنه ظلم إلا التوجه إليه. وقال إنه وبالنظر لكثرة عدد ملفات المترشحين (أزيد من 900 في الماستر)، التي تتطلب معالجتها القيام بدراسة وتقسيم واصطفاء في عمل مضنٍ سيطلب من لجان المباراة في السنوات القادمة إشهاد ممثلين من الطلبة عليه. وأكد في الوقت ذاته، على ورود الخطإ في العملية التقنية وأن الإدارة تتداركه في أسرع وقت ممكن، بما يحفظ حقوق المترشحين من أبناء الشعب والمساواة في الفرص بينهم.
 
كما اتصلت "العلم"، بأحد المترشحين المعنيين بهذا الموضوع، والذي شدد على أحقيته باجتياز المباراة لأن ملفه لم يصل عبر الموقع الإلكتروني في الآجال المحددة رغم استيفائه للشروط المطلوبة، وأن عدم ورود اسمه إلى جانب آخرين في لوائح الانتقاء الأولي إنما كان بسبب خطإ تقني لا غير، مذكرا بأنه ترشح للماستر عينه السنة المنقضية ولم ينجح دون أي مركب نقص.
 
بدورهم اعتبر منتقدو هذا "الخطإ"، أنه كان على إدارة المعهد إعادة نشر لوائح الانتقاء الأولي بعد تحيينها.
 
Hicham Draidi