Quantcast

2021 ديسمبر 7 - تم تعديله في [التاريخ]

المغرب وفرنسا يدعمان شراكتهما حول التغطية الاجتماعية والمساواة بين الجنسين

فوزي لقجع وميهوب مزواغي يوقعان على اتفاقيتين للتمويل بملغ إجمالي قدره 200 مليون يورو


العلم الإلكترونية - عبد الناصر الكواي 

في إطار تدعيم المغرب وفرنسا لشراكتهما حول حماية المساواة بين الجنسين، وقع يوم الثلاثاء الأخير، كل من فوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية، المكلف بالميزانية، وميهوب مزواغي، مدير الوكالة الفرنسية للتنمية، بحضور سفيرة فرنسا بالمغرب، هيلين لوكال، وخالد أيت طالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، على توقيع اتفاقيتين للتمويل بملغ إجمالي قدره 200 مليون يورو (حوالي مليارَي درهم)، وذلك لدعم مشروعين الأول يخص تعميم التأمين الإجباري على المرض، والثاني لتمويل الموازنة المستجيبة للنوع الاجتماعي.
 
ويقدر الشطر الأول من التمويل بـ150 مليون يورو، يوجه لدعم المغرب في تعميم التغطية الإجبارية على المرض وتقوية المنظومة الصحية. ويندرج ذلك في إطار إصلاح منظومة الحماية الاجتماعية المنصوص عليها في القانون 09-21، الذي يروم المساعدة على تقليص انعدام التكافؤ في الولوج إلى الخدمات الصحية، بإدماج 22 مليون شخص في نظام التأمين الإجباري على المرض، في أفق تعميم التغطية الصحية على المغاربة.
 
ويرافق هذا القرض، مبلغ 4 ملايين يورو (400 مليون درهم) مخصصة لتعبئة الخبرة الفرنسية لفائدة الفاعلين في مجال إصلاح نظام التغطية الصحية بالمغرب.
 
أما الشطر الثاني من الدعم والمقدر بـ 50 مليون يورو، فيخصص لتمويل مشاريع تروم التقليص من عدم المساواة بين النساء والرجال، من خلال مأسسة وتفعيل ميزانية الاستجابة للنوع الاجتماعي في ميزانية الدولة. وذلك في إطار استمرار تمويل موقع بين المغرب وفرنسا سنة 2019.
 
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار