Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






المغرب يودع بطولة كأس إفريقيا للشباب أمام تونس بركلات الترجيح



تمكن المنتخب التونسي تحت 20 سنة من انتزاع بطاقة المرور إلى المربع الذهبي بعد فوزه مساء اليوم أمام المنتخب المغربي بركلات الترجيح بواقع 4 أهداف لهدف.





العلم الإلكترونية - المحرر الرياضي 

لم يفلح أشبال الناخب الوطني زكرياء عبوب من اجتياز عقبة نسور قرطاج في الربع النهائي من منافسات كأس إفريقيا للشباب المقامة بالديار الموريتانية، بعد سقوطهم بركلات الترجيح بأربعة أهداف لهدف، لتنتهي مغامرة النخبة الوطنية لكرة القدم تحت 20 سنة بدور الثمانية، وتحرم من المشاركة في نهائيات كأس العالم للشباب التي كانت ستقام بإندونيسيا هذه السنة وتم إرجاؤها لسنة 2023.
 
وقد استهل المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة لقاءه بمحاولات هجومية اصطدمت بصلابة دفاعية من طرف التونسيين، الذين أبطلوا مفعول كل الهجمات التي شنها أشبال الأطلس على مرمى الحارس العبيدي. 
 
ومع مرور الوقت وغياب الفعالية الهجومية، نجح نسور قرطاج بجر المنتخب المغربي إلى فخ ركلات الحظ مرورا من الأشواط الإضافية، التي ركز عليه المدرب التونسي كخطة رئيسية لإزاحة المنتخب المغربي المرشح الأول لنيل البطرلة من طريقه، وذلك ما تبين بالملموس في الدقيقة الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني، حينما استبدل مدرب المنتخب التونسي حارسه الأساسي بالعبيدي المتخصص في ركلات الترجيح، الذي بدوره كان في الحدث وأوقف الركلة الثانية للمنتخب المغربي التي نفذها المهدي مبارك، وعاد ليتألق من جديد موقفا الركلة الثالثة التي نفذها الاعب المغربي السمراوي، فيما نجح لاعبو نسور قرطاج من تسجيل كل الركلات الأربعة، ليمر المنتخب التونسي بكل سهولة إلى المربع الذهبي بركلات الحظ، والتي سيلاقي فيها منتخب أوغندا. 



 
Hicham Draidi