Quantcast

2022 أبريل 14 - تم تعديله في [التاريخ]

برشلونة يستقبل فرانفورت لحجز مقعده في نصف النهائي

يوروبا ليغ: برشلونة المتعثر على أرضه قاريا يواجه أينتراخت فرانكفورت الألماني لحجز مقعده في المربع الذهبي


العلم الإلكترونية - الرباط

يأمل برشلونة الاسباني الذي استعاد بريقه في الفترة الأخيرة في أن يتخطى واقع تعثره على أرضه في المسابقات القارية هذا الموسم، بالفوز على ضيفه أينتراخت فرانكفورت الالماني الخميس في إياب ربع نهائي الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" في كرة القدم وحجز بطاقته إلى المربع الذهبي.
 
احتاج الـ "بلاوغرنا" ذهابا إلى هدف فيران توريس في الشوط الثاني لانتزاع التعادل في فرانكفورت الاسبوع الماضي، ما شر ع الباب أمام جميع الاحتمالات في ملعب "كامب نو".

ورغم الصورة المشرقة التي يظهر بها في الاشهر الاخيرة، إلا أن النادي الكاتالوني لم ينجح قاريا في الفوز على ملعبه سوى مرة واحدة هذا الموسم، حيث حقق انتصاره اليتيم على حساب دينامو كييف الأوكراني 1-صفر خلال مغامرته الفاشلة في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا (حل ثالثا في مجموعته).

ومنذ انتقاله لخوض "يوروبا ليغ"، المسابقة الثانية من حيث الأهمية في أوروبا، وذلك للمرة الاولى منذ عام 2004، تعادل برشلونة على أرضه أمام نابولي الإيطالي 1-1 وغلطة سراي التركي سلبا ، قبل أن يحسم مواجهتيه إيابا خارج معقله بفوزه 4-2 و2-1 تواليا.

ورغم إلغاء أفضلية الهدف خارج الديار، إلا أن برشلونة يبدو مرشحا لحسم اللقاء بفضل نتائجه الرائعة حيث تابع بفوزه الصعب على ليفانتي 3-2 الأحد سلسلة انتصاراته في "لا ليغا" محققا فوزه السابع تواليا ليتقدم للمركز الثاني، كما لم يذق طعم الخسارة في مبارياته الـ15 الأخيرة في مختلف المسابقات حقق خلالها 11 انتصارا مقابل أربعة تعادلات.
 
وقبل وصول نجم وسطه السابق تشافي هرنانديس إلى كاتالونيا لتسلم المهام الفنية في نونبر 2021، كان برشلونة يحتل المركز التاسع، ولكن بعد خمسة أشهر تقدم الـ"بلاوغرانا" إلى الوصافة وبات من الصعب ايقافه.
 
ضمن برشلونة بنسبة كبيرة مشاركته في المسابقة القارية الأم في الموسم المقبل، إلا انه يرغب في أن يكون طرفا في المباراة النهائية في إشبيلية في 18 ماي المقبل من أجل أن يختم موسمه بميدالية ذهبية.

في المقابل، يحتل أينتراخت فرانكفورت المركز التاسع في "بوندسليغا" عقب تردي نتائجه حيث لم يتمكن من تحقيق الفوز في أي من مبارياته الخمس الأخيرة، لكن رغم ذلك تميل الأرقام أمام الأندية الاسبانية لصالحه اذ لم يخسر سوى مرة واحدة، وتحديدا أمام ريال مدريد في نهائي كأس أبطال أوروبا عام 1960.
 
ويواجه الفائز من هذا المواجهة، الفائز من مباراة ليون الفرنسي ووست هام الانكليزي.
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار