Menu

بريطانيا تُوَدِّعْ الاتحاد الأوروبي



انتهى بحلول الأول من يناير 2021 في المملكة المتحدة قرابة نصف قرن من الاتحاد الجمركي و28 عاما من السوق الموحدة بعد إتمام "إجراءات الطلاق"، وما بعده بمفاوضات عسيرة بين لندن وبروكسل.






وفيما الجدل والمشاحنات بين البريطانيين المنقسمين بشأن الخروج من الاتحاد الأوربي ما زالت ساخنة وقد تدوم لسنوات أخرى، ينشغل الناس في الميدان بالصعوبات العملية التي سيتحملونها ابتداء من اليوم خلال التنقل بين المملكة المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بالإجراءات الخاصة بالتجارة والدخول والخروج عبر الحدود، لأن الحركة التي يسرها الانتماء إلى الاتحاد الأوروبي على نحو نصف مليار من الناس ستخضع للعديد من القيود وفقا لاتفاقيات الخروج من الاتحاد.

وفي هذا السياق، "نحو 220 مليون استمارة جديدة ستحتاج الآن إلى الملء كل عام للسماح بالتجارة بالتدفق مع بلدان الاتحاد الأوروبي" حسب رابطة النقل البري البريطانية. تضاف إلى ذلك المخاوف من تعطيل المصالح أو تأخيرها، على الأقل، في ظل العهد الجديد، عهد "الحرية" التي قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قبل ساعات "علينا أن نجني أغلاها".

بمقتضى "بركسيت"، لن يكون تنقل البريطانيين باتجاه دول الاتحاد الأوروبي للعطلة أو لتفقد ممتلكاتهم الخاصة بكل البساطة التي كان عليها. وإذا تم تجنيبهم متاعب الحصول على رخص سياقة في أراضي الاتحاد، فإن الطلبة البريطانيين لن يكون لهم الحق في الاستفادة من برنامج "أوراسموس" الجامعي الأوروبي. كما تسود مخاوف من عدم رضا الصيادين البريطانيين على اتفاق آخر لحظة مع بروكسل الذي يبيح للصيادين الأوروبيين دخول المياه البريطانية ومنافستهم في نشاطهم، مما قد يؤول إلى احتكاكات بين الطرفين في عرض مياه البحر.

من جانب آخر، تترقب اسكتلندا، المستاءة من الخروج من "بركسيت" أدنى فرصة، بما فيها الاستقلال عن المملكة المتحدة، للعودة إلى أحضان بروكسل، حيث قالت الوزيرة الأولى الاسكتلندية نيكولا ستورغون "اسكتلندا ستعود قريبا، أوروبا. ابقي الضوء مشتعلا".

الأيام والأسابيع المقبلة ستوضح للبريطانيين كلفة "طلاقهم" مع الاتحاد الأوروبي ومدى صوابه من عدمه، مع العلم أن بعض أضرار "الطلاق" قابلة للتدارك.
 
العلم الإلكترونية - روسيا اليوم
الجمعة 1 يناير 2021
Hakima Louardi




مختصرات

قرار عاجل من السلطات المغربية بسبب اكتشاف أول حالة إصابة بالسلالة المتحورة لفيروس كورونا


بعد اكتشاف أول حالة إصابة بالسلالة المتحورة لفيروس كورونا المستجد بالمغرب، قررت السلطات المغربية، كإجراء وقائي، منع الطائرات والمسافرين القادمين من أستراليا والبرازيل وإيرلندا ونيوزيلندا، من الولوج إلى التراب الوطني ابتداء من 19 يناير 2021 وحتى إشعار آخر.
 

احتجاج بالشموع بسبب شركة مواقف السيارات الفرنسية بمدينة فاس

 
خرج مساء أمس الأحد 17 يناير، سكان مدينة فاس في وقفة احتجاجية بمقاطعة أكدال تحت شعار "فاس ليست للبيع" وذلك بسبب شركة مواقف السيارات الفرنسية "باركينك فاس"، وقالت القاضية الدكتورة "حكيمة الحيطي" نحن تشجب ماقام به المجلس الجماعي في الدقيقة الأخيرة لانتدابها وتمثيلها، هناك الكثير من القرارات التي تصدر في هذه المدة الوجيزة لغاية الإتيان على ماتبقى من حضارة هذه المدينة، فاس ليست للبيع. 
 

​حريق يتسبب في إغلاق الكونغرس وإجلاء المشاركين في التدريبات على مراسم التنصيب


تم إجلاء المشاركين في تدريبات مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب "جو بايدن" على الجهة الغربية لمبنى الكونغرس بسبب تهديد أمني خارجي حسب مسؤولي الاتصال الداخلي، بينما قال مسؤولون آخرون أن إغلاق الكونغرس وإجلاء المشاركين في التدريبات، كان بسبب حريق على بعد عدة مبان ولا يُعتقد أنه يمثل تهديداً.
 

​افتتاح مركز لإيواء الأشخاص من دون مأوى بمدينة طنجة

 
تم افتتاح مركز الإدماج الإجتماعي سيدي بوعبيد بطنجة، لإيواء الأشخاص من دون مأوى، تحت اطار المبادرة الوطنية للتنمية الاجتماعية، بتكلفة إجمالية تُقارب 6 ملايين درهم، تعزيزاً لبنية الخدمات الاجتماعية بالمدينة.
 






الاشتراك بالرسالة الاخبارية



بث مع الآخرين