Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







بمشاركة رؤساء سابقين ووجوه بارزة.. ​إنطلاق مراسم إحياء الذكرى العشرين لهجمات 11 سبتمبر في نيويورك



​إنطلقت في مدينة نيويورك الأمريكية، السبت، مراسم إحياء الذكرى الـ20 لهجمات 11 سبتمبر الإرهابية، التي تعرضت لها الولايات المتحدة، قبل نحو عقدين.






وشارك الرئيس الأميركي، جو بايدن، وزوجته جيل في حفل إحياء ذكرى الهجمات، واصطف إلى جانبه الرئيسان السابقان باراك أوباما وبيل كلينتون.

وبدأت المراسم، التي تمت وسط إجراءات أمنية مشددة، بدقيقة صمت في الساعة 8:46 صباحا بالتوقيت المحلي، بعد عشرين عاما بالضبط على صدم أول طائرة البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي.

وتوافد أميركيون من ذوي الضحايا وغيرهم نحو النصب التذكاري لإحياء ذكرى الهجمات، التي أوقعت نحو 3 آلاف قتيل.

وتحيي مدينة نيويوك، التي شهدت سقوط غالبية القتلى في تلك الهجمات، الذكرى بسبع فعاليات طوال اليوم.

سيغادر بايدن المدينة بعد حضور قداس في المدينة، على أرواح الضحايا الذين سقطوا في برجي مركز التجارة العالمي إلى ولاية بنسلفانيا.

وشهدت هذه الولاية تحطمت الرحلة 93 التابعة لشركة (يونايتد إيرلاينز) في حقل بعد تغلب الركاب على الخاطفين ومنعهم من الاصطدام بهدف آخر.

وفي نهاية اليوم، سيعود بايدن إلى واشنطن لزيارة وزارة الدفاع "البنتاغون"، الذي تعرض لهجوم بطائرة أخرى استخدمت كصاروخ في هذا اليوم، وفق "رويترز".

ويأتي إحياء ذكرى الهجمات بعد فترة وجيزة من انتهاء الحرب التي قادتها الولايات المتحدة في أفغانستان، واستمرت نحو 20 عاما للقضاء على تنظيم القاعدة الذي نفذ هجمات 11 سبتمبر.

ومن غير المنتظر أن يلقي بايدن كلمة في أي من المواقع الثلاثة، لكنه نشر مقطعا مصورا الجمعة عبر فيه عن تعازيه لأسر الضحايا وألقى الضوء على الوحدة الوطنية التي نتجت، ولو مبدئيا، عن الهجمات الإرهابية.

العلم الإلكترونية - سكاي نيوز عربية
Hakima Louardi