Quantcast
2023 نونبر 10 - تم تعديله في [التاريخ]

تحذيرات من مؤسسة بنكية مغربية لزبنائها من خطر قرصنة حساباتهم


العلم الإلكترونية - متابعة

وجهت مؤسسة بنكية بالمغرب بريدا إلكترونيا إلى جميع العملاء لتحذيرهم من قرصنة معلوماتهم الشخصية وحساباتهم البنكية بطرق غير تقليدية ينتحل فيها المحتالون صفة عاملين بالوكالة البنكية من أجل إقناع ضحاياهم بإرسال معطياتهم المصرفية للاستيلاء على حساباتهم ومدخراتهم.
 
وركز البنك في رسالته الإلكترونية، على توعية زبائنه بشأن الاستخدام الآمن لخدماته البنكية عن بعد، سيما خدمتي “... نت” و”بوكيت بنك”، مشددا على ضرورة اليقظة والالتزام بالممارسات الآمنة في ما يتعلق بحماية البيانات البنكية.
 
وضمنت المؤسسة البنكية رسالتها التحذيرية والتوعية لعملائها بالعديد من الخطوات والإجراءات التي ينبغي اتباعها لقطع الطريق على “قراصنة” الحسابات البنكية، وتشمل كل الثغرات التي يعتمدونها من أجل الإيقاع بضحاياهم من مستخدمي الخدمات البنكية الرقمية.ونبهت إلى ضرورة “عدم مشاركة ولا إرسال، تحت أي ظرف من الظروف، اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصين بكل زبون، لأنهما بيانات سرية للغاية”.
 
وفي هذا الصدد، أوضح البنك المركزي لهذه المؤسسة، أن الوكالة البنكية التي يتعامل معها كل زبون للبنك، لن تطلب مطلقا إرسال أو تقديم كلمة المرور الخاصة، مؤكدا أن إدارة البنك لن تقوم أبدا بإبلاغك بآخر التحديثات لتطبيقاتها عبر الرسائل النصية القصيرة (SMS ، لافتا إلى أن التحديثات تتم عن طريق قنوات الاتصال الرسمية للبنك فقط لهذه المعلومات وعبر الموقع الرسمي.
 
وحذّر المصدر ذاته عملاءه من أنه “لن يقوم أبدا بالاتصال بك، عبر البريد الإلكتروني أو الهاتف، لطلب الوصول إلى حسابك أو رمز التأكيد المرسل عبر الرسائل النصية القصيرة، لحل مشكلة مرتبطة بحسابك”.
 
ولتعزيز أمان البيانات الشخصية، نصح البنك زبائنه باعتماد تغيير دوري لكلمات المرور الخاصة بولوج الخدمات المصرفية عن بعد بانتظام، مؤكدا أنه يفضل أن يكون التغيير كل 180 يوما، كما شدد على ضرورة اختيار كلمة مرور متطورة ومعقدة من خلال تضمينها 8 أحرف على الأقل.


              
















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار